ماذا يعني تنميل الاطراف

تنميل الاطراف او ” الخدر” حالة كثيرة الشيوع عند عدد كبير من الأفراد ، تحدث نتيجة سلوكيات خاطئة ، أو تكون عرض لأحد الأمراض ، وهي تعني ضعف تدفق الدم داخل الأوعية والشرايين الدموية التي تنقل الغذاء للأطراف العلوية والسفلية .

السلوكيات الخاطئة للتنميل  :

وهي” أسباب موضعية ناتج عن الضغط على الأعصاب والأوعية ، وفي هذه الحالات يزول التنميل بزوال المؤثر وهي مؤقتة ” ومنها :

1. وضعية النوم الخاطئة ؛ كالنوم نتيجة إجهاد أو مرض على جنب واحد دون التقلب خلال الليلة على الجنب الآخر.

2. وضعية الجلوس الخاطئة ؛ كالجلوس على كرسي ضيق للغاية ، أو وضع رجل تحت الرجل الأخرى أو فوقها بطريقة غير مريحة قد يتسبب بحدوث التنميل المؤقت.

الأمراض العضوية :

وهي حدوث التنميل أو الخدر كعارض لمرض عضوي مزمن ، وهنا يستمر التنميل والخدر لفترة طويلة أو متقطعة ومن هذه العلل المرضية :

1. مرض السكر :

ويعد هذا المرض العامل الأساسي لحدوث التنميل ، وكلما تطور المرض ازدادت معه أعراض التنميل والخدر التي قد تصل في مراحلها الأخيرة إلى فقدان شديد في الإحساس ، وعدم وصول الغذاء إلى هذه الأطراف الامر الذي قد يعرضها لخبطات ثم إلى تقيحات ، والأخطر حينما تتعرض هذه الأطراف للغرغرينا مما يضطر بالطبيب إلى بترها في النهاية . إلا إذا تم السيطرة على مستوى السكر وخفضه إلى النسبة المطلوبة في الجسم .

2. الإدمان على شرب الكحول

3. نقص الفيتامينات في الجسم : كنقص فيتامين B1 > B12 > B6

4. نقص حاد في معدن الحديد في الجسم ، أو ما يعرف بالأنيميا .

5. التسمم الناتج عن الرصاص ، ويصاب به العاملين في المطابع

6. الإصابة بالفشل الكلوي ، وارتفاع مستوى اليوريا والكريتانين.

7 . مرض تصلب الشرايين في الساقين

8. مشكلة في فقرات العمود الفقري وضغطها على عصب أو أكثر في الفقرات العنقية والقطنية .

9. البدانة المفرطة ” السمنة “

10 . نقص إفراز الغدة الدرقية وضعف نشاطها ، مما يؤدي إلى انحباس السوائل في الجسم والضغط على الأعصاب .

11. ضغط الرحم ” عند المرأة الحامل” على أعصاب الساقين الممتدة من الحوض.

الأمراض النفسية :

قد تتغيب جميع الأسباب السابقة في حدوث التنميل ، وفي هذه الحالة يكون السبب في حدوثه يعود إلى التوتر النفسي والضغط العصبي على الشخص ، حيث يعد أقوى الأسباب التي من قدرتها أن تحدث خدر الأطراف وفقدان الإحساس أحياناً .