الرئيسية / من هو / ماذا تعرف عن ابن قيم الجوزية ؟

ماذا تعرف عن ابن قيم الجوزية ؟

ماذا تعرف عن ابن قيم الجوزية ؟

مقالنا اليوم عن امام مشهور بين أئمة الاسلام وهو الامام العلامة ابن القيم الجوزية … فهو بحر من العلم و له العديد من الكتب و المؤلفات النافعة القيمة … و هو ايضا معلم لكثير من طلبة العلم  … و كان الامام العلامة ابن القيم الجوزية مشهور بكثرة عبادته وورعه وخشيته من الله والانكسار بن يديه … و سنتعرف غلي الامام ابن القيم الجوزية اكثر في هذا المقال .

اسمه : هو محمد بن أبي بكر بن أيوب بن سعد بن حريز بن مكي زيد الدين الزُّرعي … و اشتهر بلقب عائلته و هو ابن القيم الجوزية .

مولده : ولد ابن قيم الجوزية في السابع من شهر صفر لسنة 691 هجريا الموافق الثاني من فبراير لسنة 1292 ميلاديا … و قد ولد ابن قيم الجوزية في سوريا … و الامام ابن القيم الجوزية كان من عائلة متدينة عرفت بالعلم و الالتزام .

 عبادته و زهده و علمه  : هو الامام العلامة  شيخ الاسلام  الامام العابد الزاهد فهو كثير العبادة كثير الصلاة و التهجد و قيام الليل  و يطيل فيها  في قراءة القرآن و يطيل فيها  الركوع و السجود … و الامام ابن قيم الجوزية كان كثير الذكر لله كثير الاستغفار و الانكسار و الذل لله …  و هو بحر في العلم في القرآن في حفظه  و تفسيره  و عالم بالسنة وفقيه  … و قال ابن حجر العسقلاني: “و كان إذا صلى الصبح جلس مكانه يذكر الله حتى يتعالى النهار، و يقول: هذه غدوتي لو لم أقعدها سقطت قواي، و كان يقول: بالصبر و اليقين تنال الإمامة في الدين و كان يقول: لابد للسالك من همة تسيره و ترقيه وعلم يبصره و يهديه ” … و حتي لما كان محبوسا كان في سجنه كثير العبادة و كثير قراءة و تدبر القرآن وكثير التفكر  ففتح عليه من ذلك خير كثير و حصل له جانب عظيم من الأذواق و المواجيد الصحيحة … و للامام ابن القيم مؤلفات عديدة قيمة جدا اشهرها في التفسير و الحديث و الفقه و أصوله  فهو من أشهر الائمة … و قد كان الامام ابن القيم معلما بجانب تأليفه للكتب كان معلما لكثير من طلبة العلم .

اتصاله بابن تيمية : لقد تتلمذ الامام العلامة ابن القيم الجوزية علي يد شيخه الامام ابن تيمية  و تتلمذ ايضا على يد أئمة أخرى كثيرة ولكنه تأثر جدا بالامام ابن تيمية … و اتفق المؤرخون على أن تاريخ اللقاء بين ابن قيّم الجوزية و ابن تيمية كان منذ سنة 712 هجريا … و هي السنة التي عاد فيها الشيخ ابن تيمية من مصر إلى دمشق و استقر فيها إلى أن مات سنة 728 هـجريا … و قد أوذي و أهين كثيرا  الامام ابن القيم  بسبب تعلقه بالامام ابن تيمية و دفاعه عنه و حبس اكثر من مرة مع الامام ابن تيمية حتى انه في المرة الأخيرة حبس  بالقلعة منفردا عنه و لم يفرج عنه إلا بعد موت الشيخ ابن تيمية .

من هم أشهر التلاميذ الذين تتلمذوا على يد الامام العلامة  ابن القيم ؟ لقد تتلمذ على يد الامام ابن القيم العديد و العديد من طلبة العلم و لكن أشهرهم هم : الإمام الحافظ ابن كثير ، و الإمام الحافظ الذهبي ، و الإمام ابن رجب الحنبلي ، و علي بن عبد الكافي بن علي بن تمام السبكي .

ما هي أشهر مؤلفات الامام ابن القيم الجوزية ؟ لقد كان للامام ابن القيم الجوزية الكثير من المؤلفات القيمة  و لكن أشهرها هي :
_ التبيان في أقسام القرآن .
_ مدارج السالكين بين منازل إياك نعبد وإياك نستعين.
_  الوابل الصيّب من الكلم الطيّب.
_ كتاب  الفوائد.
_ حادي الأرواح إلى بلاد الأفراح .
_ الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي .
_ الطب النبوي .

من اقوال الامام ابن القيم الجوزية : للامام ابن القيم أقوال كثيرة قيمة جدا منها :

_ حسن الظن بالله إنما يكون مع الإحسان، فإن المحسن حسن الظن بربه، أنه يجازيه على إحسانه، و لا يخلف وعده، ويقبل توبته، و أما المسيء المصر على الكبائر و الظلم و المخالفات فإن وحشة المعاصي و الظلم و الحرام تمنعه من حسن الظن بربه.

_ قد يكون للمعصية لذة يشعر بها متعاطيها نظراً لغلبة الهوى و إيثار العاجلة، و لكنها لذة منقطعة لا تدوم، بل تذهب سريعاً و تخلف وراءها عواقب و خيمة، و عقوباتٍ متعددة، و حسراتٍ و جراحاتٍ قد تُصيب الإنسان في مَقتل، و من ثمرات الذنوب والمعاصي : فساد القلب و مرضه و قسوته وضيقه و هلاكه ومنع اجابة الدعاء و قلة التوفيق و حرمان العلم و تسليط الاعداء و فساد الذرية و ضعف البدن  و ضنك المعيشة و الغفلة عن ذكر الله و سوء الخاتمة .

_ صلاة المنافقين صلاة أبدان، لا صلاة قلوب … كل مَن أعرض عن الحق وقع في الباطل .

وفاته : لقد توفي الامام العلامة ابن القيم الجوزي في سنة 751 هجريا الموافق سنة 1349 ميلاديا … و قد توفي الامام ابن القيم الجوزية في دمشق في سوريا و دفن بمقبرة الباب الصغير … و قد كان عمره وقت وفاته ستون عاما .