كُلُ نَفسٍ ذائقة الموت.~ 2019

بداية موضوعي ،،

الــمــوت ..

إبنة جيراننا ذات حسن وجمال ما شاء الله كانت ذا جسم رائع كانت تبلغ من العمر

14 سنــه ,,

في السنة الماضية خلال الإمتحانات النهائية كانت تشكو من بعض الآلآم و كانت

تخرج لها حبوب باللسان وكلما ذهبت إلى المشفى قالوا :

التهاب بالحلق سيزول بعد فترة ..

وذهبت إل كم مستشفى وكل واحد يخرج اكذوبة إلى أن وصلت إلى مستشفى

فهد التخصصي بالدمام وقالو :

لديها سرطان بالدم منذ فترة طويلة وقد انتشر ..

كانت صدمة كبيرة على … وعلى عائلتها حسبي الله ونعم الوكيل ..

وكنا قد ذهبنا بها الى الطبيب وقال :

لديها عين قوية ولن تزول الا اذا .. ألخ

وقد ذهبنا الى المدرسة ووزعنا التمر للطالبات واخذنا العجوة وذهبنا

بها الى الشيخ ولكن لم يذهب المرض ومع أنا الشفاء بيد الله ..

وقد طلبنا يد العون من الاهالي والاقارب ان يتبرعو لها بالدم

لا حياة لمن تنادي ..
الى ان جاء اليوم نعم اتذكر ذلك اليوم ياروان ولن انساه

ذلك اليوم الذ زرتك فيه و بعد خروجي خرجت من هذه الحياه

ذلك اليوم وبالابتسامة اللطيفة على شفتيك تتوضأين ..

ذلك اليوم الذي كانت لك آخر صلاة ..

ذلك اليوم الذي لم تتوقعيه ..

ذلك اليم بين شهقات الموت تقولين لجدتك :

سآمحونــــــــــــــي ~

آه ياروان كم بكيت

آه ياروان كم افتقدتك

آه ياروان اختك الصغيرة ما زالت تنتظرك تقول

متى ستعوديـــن

راح نذكرك بالخير ياروان

والذي تمنى لكِ زوال النعمة ولم يذكر الله

ستأخذين حقكِ منه من الله عز وجل ..

فقط

نامي بسلام ..

لحظة

هل كانت تعتقد روان هذه الفتاة ذات عمر الزهور انها ستموت

؟؟

هل كانت تعلم ومت وكيف وو ؟

{ كل نفسٍ ذائقة الموت }

نحن لا نعلم كيف ستكون خاتمتنا

نحن لا نعلم متى سنموت

الموت واقع لا محالة الهروب منه

ولكن ,,

من يكون واثقاً بنفسه صابرا على طاعة الله

ثابتاً على الدين حتى الموت !

فهو من عباد الرحمن

يجب علينا ان ترك اشغال هذه الدنيا من لهو ولعب

وزينة ونتجه الى الله تعالى ..

فنحن لا نعلم متى سيأتينا الموت ..

حتى لايأتي يوم نعض على ايدينا من الندم والحسرة

فلتكن روان الغامدي .. يضرب بها المثل ..

واقصى تجربة للموت ( الجاثوم )

كأنك على وشك الموت ..

اللهم احسن خاتمتنا .. اللهم آمين ..

رحمك الله ياروان وانشاء الله نراك

بالجنة الفردوس الاعلى .. اللهم امين

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق