الأربعاء , ديسمبر 13 2017
الرئيسية / سؤال وجواب / كيف يمكن الهجرة الى امريكا

كيف يمكن الهجرة الى امريكا

الهجرة تعني الانتقال من بلد إلى آخر للاستقرار في هذا البلد، حيث يختار الإنسان أن ينتقل إلى موطن جديد يعيش فيه حياته ويمارس نشاطاته وله حقوق وعليه واجبات. كثيرٌ من الناس من يختار أن يهاجر إلى الولايات المتحدة خاصة. فأمريكا دولة قوية عسكرياً واقتصادياً، فتطمح لها عيون الكثير من المهاجرين. فما هي أسباب الهجرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية؟ وما هي شروط الهجرة إلى هذه الدولة؟ وما هي الخطوات المناسبة لعمل ذلك؟

إنّ الولايات المتحدة الأمريكية تمتاز بأنها وجهة الطلاب ومحبي العلم، فهي تمتلك منظومة تعليمية متفوقة على أقرانها من الدول القوية والعظمى الأخرى. أكثر المهاجرين للدراسة هم طلاب العلم العرب، وذلك لأسباب عديدة، منها: أولاً أن أمريكا تمتلك نظاماً تعليمياً متطوراً، فتمتاز بالتعليم الراقي والصدارة في هذا الأمر. كما أن الجامعات الأمريكية تتفوق على نظيراتها، وتحتل مراتب عالمية في تصنيف الجامعات، لأنها تستقطب أفضل الأساتذة والباحثين من كل دول العالم. كما أنه من أحد أسباب جاذبية أمريكا للتعليم أنها تقدّم تسهيلات كثيرة للطلاب الدوليين، حيث يتم اتخاذ خطوات فعّالة لتسهيل عمل هؤلاء الطلاب بعد تخرجهم، وبالتالي هذا يزيد من زيادة استقطابها للطلاب الدوليين ويساهم في نمو الاقتصاد الأمريكي بنفس الوقت.

كما أنّ الإمكانات المتقدمة والمميزة التي تقدمها الجامعات الأمريكية لطلابها في دراساتهم كالمكتبات ومختبرات الأبحاث والأجهزة الإلكترونية تعتبر من أسباب جذب أمريكا للطلاب الدوليين. إضافة إلى ذلك فإنها تحرص على تقديم كادر تعليمي متميز وبيئة دراسية مثالية. كما أنها تحرص على توفير جو ترفيهي يتعلق بالنشاطات الثقافية والاجتماعية التي تقيمها الجامعات، كالرياضات المختلفة والنوادي الاجتماعية وما إلى ذلك. وهذا الجو لا يقتصر فقط على جو الجامعات الداخلي وإنما يتعدّاها إلى الولايات كافة، حيث أنه بإمكانك عمل الكثير من الأنشطة الترفيهية خارج حرم الجامعة لتشكل عوامل جذب لهؤلاء الطلاب. أضف على ذلك كله أن حصولك على شهادة جامعية من إحدى جامعات الولايات المتحدة الأمريكية سواء شهادة البكالوريوس أو الماجيستير أو الدكتوراة كفيل بفتح آفاق واسعة أمامك في سوق العمل والحصول على مكان في الشركات العالمية. لا تنسى أيضاً أن تعدد الجنسيات يسهم أيضاً في زيادة وعيك الثقافي للحضارات الأخرى، حيث أن الولايات المتحدة الأمريكية تمتاز بجذبها لجنسيات وثقافات عديدة، مما يوسع مداركك الثقافية والاجتماعية كثيراً.

للهجرة إلى أمريكا والحصول على تأشيرة دخول شروط وخطوات كثيرة يجب اتباعها، وتختلف بحسب أسباب الهجرة إليها. فهناك نوعان من تأشيرات الدخول لأمريكا: هما تأشيرة للمهاجر وتأشيرة للزائر. أمّا تأشيرة الدخول للمهاجر فلها صلاحيات أكثر، حيث يسمح لك بالسكن والعمل في الولايات المتحدة، أما تأشيرة الزيارة فتكون لفترة محددة ومؤقتة وتنتهي بانتهاء غرض الزيارة كالسياحة، أو العلاج الطبي، أو التعليم أو العمل المؤقت لفترة محددة.

وإن كنت مهاجراً ترغب في حصولك على حقوق المواطن الأمريكي فعليك بالحصول على تأشيرة الدخول للمهاجر. وهذه التأشيرة التي تسمى “الطاقة الخضراء: GREEN CARD” تعطى بعد التقديم لها وانطباق الشروط عليها، وهي تمنح إما للخبراء الذين جاؤوا للعمل في أمريكا، ولكن يشترط أن لا يقل تعليمهم الجامعي عن البكالوريوس، وتعطى لمدة ست سنوات. وتعطى أيضاً لرجال الأعمال الذين لديهم شركات ويريدون فتح فروع جديدة في أمريكا أو للعمل في إحدى هذه الشركات. وهناك تأشيرات دخول تعطى للصحفيين الدوليين، وتأشيرات خاصة بالدبلوماسيين، وتأشيرات لمظفي الأمم المتحدة، وتأشيرات لطلاب التبادل الثقافي والتعليمي.

بعد حصولك على البطاقة الخضراء يمكنك تقديم طلب للحصول على الجنسية الأمريكية حتى لا تعامل كلاجئ، وإنّما تصبح مواطناً أمريكياً لك حقوق وعليك واجبات. ويمكنك انتظار الجنسية، أو الاشتراك ببرنامج القرعة العشوائي الذي يختار كل سنة عدداً من حملة البطاقة الخضراء ويسلمهم الجنسية الأمريكية.