الرئيسية / عيون / كيف نحافظ على العين

كيف نحافظ على العين

أهمية العناية بالعين

العين هي آية من آيات الخالق، وهي مصدر المعلومات الأكبر للعقل، لا يَعرفُ مقدارها إلا من فَقدها، جعل الشرعُ جزاءَ من صبر على فقدان بصره الجنة، وسمىت العينين بالحبيبتين، وكما جاء بالأثر رجَحَت نعمة البصر بخمسمائة سنة من العبادة ، وذلك في قصة العابد الذي لم يُذنب ذنبا ، وأراد أن يدخل الجنة بعمله، فهي بذلك تستحق الاهتمام بها، والرعاية لها، فكنوز الدنيا كلها لا تساويها، اللهم متعنا بأبصارنا وقواتنا أبداً ما أحييتنا .

وسائل المحافظة على العين

الوقاية

  • الفحص الدوري للعين، وذلك من أجل الكشف المبكر عن الأمراض الخطير الصامتة التي تصيبها مثل ضغط العين.
  • استخدام النظارات الشمسية الطبية أثناء التعرض لأشعة الشمس، واستخدام النظارات الخاصة للشاشات ذات الإضاءة العالية ،والجلوس الصحيح خلف الحاسوب.
  • عدم القراءة تحت الإضاءة الخافتة، والابتعاد عن التلفاز والكتاب أثناء القراءة.
  • عدم التعرض المباشر للحرارة وغيرها من العوامل الضارة بالعين، وذلك باستخدام وسائل السلامة العامة أثناء العمل، كاستخدام الواقيات الخاصة بالعين في عمليات لحام الكهرباء مثلاً.
  • تخفيف الإضاءة ليلا قدر الاستطاعة، حيث أن للعتمة فائدة تعود على العين، وذلك للتخفيف من إجهادها، فبؤبؤ العين يتقلص في ظروف الإضاءة الشديدة، ويتوسع في ظروف الإضاءة القليلة والمعتمة.
  • استخدام قطرات العين الصناعية، وخصوصا للذين يعانون الجفاف بالعين بسبب طبيعة العمل.

العناية

تعد التغذية من أهم العوامل الهامة في العناية بالعين، لمنع جميع العوامل المؤدية إلى تضرر العين.

  • التغذية بمصادر فيتامين ( أ ) لما يشكله من حماية لشبكية العين،وقدرة للعين على التكيف مع الضوء الخافت والحماية من مرض العشاء الليلي ،حيث يتواجد بمشتقات الحليب والبيض والخضروات ذات الورق الخضر مثل السبانخ والملوخية والخس والجزر…إلخ.
  • التغذية بمصادر الكاروتينويدز لوتين و زياكانثين للحماية من مخاطر الإصابة بالضمور البقعي لشبكية العين، وتحمي العين من الأشعة الفوق بنفسجية، حيث تتواجد هذه المركبات في الملفوف.
  • التغذية بالمواد المضادة للأكسدة للحماية من العديد من الأمراض، كالماء البيض، وتبقع شبكية العين، ومن مصادرها التوت بأنواعه، واللوز..
  • التغذية بمصادر بمادة الزنك، حيث إن لها تاثيراً غير مباشر، وذلك بمساعدتها على إمتصاص المواد المضادة للأكسدة الآنفة الذكر، حيث تعتبر اللحوم مصدر جيد لمادة الزنك.
  • المحافظة على شرب الماء يوميا، وذلك للمحافظة على رطوبة العين، والمساعدة على غسل العين من الشوائب.
  • التغذية بمصادر فيتامين سي، حيث يعد أيضاً من مضادات الأكسدة، وفيتامين ب1 وفيتامين ب2 ، لما لهما من دور في المحافظة على حركة البؤبؤ ،والتقليل من خطر الإصابة بالماء البيض على العين.