كيف تولد النجوم كيف تموت

نتأمل كل ليلة السماء المدججة بالغيوم، حيث أن منظرها خلاب وجميل جداً، ولكن هل فكرنا يوماً ما في هذه النجوم كيف تتكون ؟ وهل لها عمر معين أم أنها تبقى ؟ و كيف تموت ؟

سنجيب على هذه الأسئلة هنا، وتبدأ في السؤال الأول:

كيف تتكون النجوم ؟

1) كانت نتيجة حدوث الانفجارالعظيم هي تكون ذرتي الهيدروجين والهيليوم، حيث أن هذين العنصرين لهما خصائص تميزهم عن غيرهم من العناصر، مما جعل لها خاصية بناء النجوم.

2) بدأت هذه الذرات بالإقتراب إلى بعضها البعض، وبدأت تتلاحم مع بعضها البعض؛ الأمر الذي أدّى إلى تكون ما يعرف بالسدم، وهي سحب غبارية.

3) بدأت هذه السحب ( السدم ) تجذب الذرات حولها، على نحو ما يقارب ال 300 مليون سنة؛ الأمر الذي أدى إلى تكاثف هذه الغيوم ،وزيادة درجة حرارتها.

4) أدى الإرتفاع الهائل في درجات الحرارة في السدم إلى إرتفاع درجة حرارة المركز بصورة كبيرة؛ الأمر الذي أدى إلى حدوث إنفجار نووي هائل.

5) بعد أن حدث الإنفجار أصبحت ذرات الهيدروجين تتجميع مع بعضها البعض، ومعها كمية كبيرة ودرجات عالية من الحرارة.

6) تحولت السدم إلى كرات مشتعلة، وذات درجة حرارة عالية؛ الأمر الذي أدى إلى تكون ما يعرف باسم النجوم.

كيف تموت النجوم ؟

1) تبقى النجوم مشتعلة ومضيئة ( حية ) إلى أن تنفذ كمية المادة الموجودة فيها، حيث أن كل نجم له كمية من المادة داخله التي تعمل على بقاؤه مشتعلاً، فإذا نفذت هذه الكمية، يعلن موت النجم.

2) النجم الذي يحتوي على كمية أكبر من المادة يموت أسرع، أي أن العلاقة عكسية، كلما كبر حجم المادة كلما كانت فرصة الموت للنجم أسرع ،أو قصر عمر النجم، حيث ان النجوم الكبيرة تحتوي على درجة حرارة مرتفعة جداً.

3) الشمس وهي أقرب النجوم إلينا، كما أنها أكبر النجوم المحيطة بنا، تحتاج إلى أربعة مليار سنة من أجل أن تنفذ المادة الموجودة بها وتموت، حيث سيصبح الغلاف الجوي للشمس في حالة من التوسع والإنهيار؛ الأمر الذي سيؤدي إلى إبتلاع الشمس للكواكب القريبة منها مثل كوكب عطارد والزهرة، بينما سيتبخر كوكب الأرض من شدة الحرارة.

4) هناك نجوم أكبر من الشمس ببضع مرات، هذه النجوم تحاول استنزاف الهيليوم الموجود بها بسرعة، وعندما تنفذ جميع كمية الهيليوم الموجودة في هذه النجوم، فإن انفجاراً هائلاً سيهز المجرة.

ولادة النجوم وموتها هي عملية تحدث بصورة يومية، ولكن نحن لا نشعر بذلك، والسبب هو بعد هذه النجوم عنا، كما أن هذه النجوم قد لا تكون بالحجم الكبير الذي يجعلنا نلاحظ اختفاؤها، كما أن هناك سبب آخر وهو العدد الهائل من النجوم الموجودة في المجرة، والتي ستجعلنا نجهل عدد النجوم التي كانت موجودة بالأمس وما تبقى منها اليوم، لنحسب كم نجم مات اليوم.

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق