كيف تكوني رياضية فى مرحلة المراهقة؟ 2019

تعتبر مرحلة المراهقة فى حياة الفتاة من الفترات الشديدة الأهمية بالنسبة لها على المستويين النفسي والاجتماعي والجسماني، مع الوضع في الاعتبار أن الفتاة في تلك الفترة تحب أن تهتم بنفسها كثيرا، وتكون حياتها مليئة بالأحداث والنشاطات المتنوعة. وبصفة عامة فإن الحركة في تلك الفترة أمر مهم جدا في حياة الفتاة، مع اعتبار أن مدى نشاط وحركة كل فتاة يكون مختلفا باختلاف الشخصيات وطبيعة الحياة والروتين وعدد من الأمور الأخرى. وبالطبع فإن الأمر سيكون مختلفا ما بين ممارستك للرياضة من وقت لآخر دون انتظام كهواية، وبين أن تتمرني وتمارسي لعبة رياضية معينة وتذهبي للتمرين بانتظام، مع اعتبار أنه أيا كان الأمر فسيكون مفيدا جدا لك على العديد من المستويات. وبالطبع فإن أى فتاة إذا كانت تمارس رياضة معينة فإنها تريد أن تكون متفوقة فيها، وتبحث دائما عن الفوز، ولكنها في نفس الوقت يجب أن تعلم أن حافزها وراء ممارسة الرياضة يجب ألا يكون متعلقا فقط بالحصول على جسم رشيق أو بالفوز، بل هو نظام متكامل يمنحك العديد من الإيجابيات. وفى نفس الوقت يجب ألا تقومي بإرهاق نفسك كثيرا وبذل مجهود فوق طاقتك عندما يكون الأمر متعلقا بممارسة الرياضة على المدى القصير أو الطويل.
يجب عليك ألا تقومي بقياس نجاحك في رياضة معينة من خلال الفوز فقط ،ولكن أيضا من خلال المجهود الذي تقومين ببذله، مع الوضع في الاعتبار أنه في أي رياضة توجد أمور يمكن التحكم بها وأمور أخرى لا يمكن التحكم بها. ويجب أن تدركي أنك إذا التزمت بمواعيد التمارين وكان تركيزك عاليا وقتها فعليك في تلك الحالة أن تكوني فخورة بنفسك وبالمجهود الذى تبذلينه. وبالطبع فإن الهدف هو الفوز، ولكن يجب أن تنتبهي أيضا لتعريف النجاح. عليك أن تعلمي أنك كفتاة رياضية يمكن لمستواك أن يتحسن كثيرا مع الوقت والمجهود، وهو الأمر الذى سيجعلك تتميزين عن الآخرين من حولك، فيجب عليك ألا تتوقفي أبدا عن التطلع للتقدم وتحقيق المزيد من النجاحات. إذا حدث وأخطأت فعليك ألا تجعلي هذا الأمر يعيقك للأبد، وأن تحاولي استرجاع تركيزك والبدء في المضي قدما. أحيانا قد يكون من المفيد لك أن تتظاهري بأن ثقتك بنفسك كبيرة حتى لو لم يكن الأمر حقيقيا بنسبة كبيرة ويمكنك أن تنفذى هذا الأمر من خلال حركات الجسم وطريقة التفكير.
عليك أن تفكري جديا في الانضمام لصالة الألعاب الرياضية (الجيم) بالرغم من أنه من الممكن أن تتمرني في المنزل ولكن فى نفس الوقت فإن الذهاب للجيم سيجعلك تحتكين بأشخاص يهتمون بالرياضة كثيرا، وسيبعدك عن الإلهاءات الموجودة فى المنزل. إذا قمت بالانضمام فعلا للجيم فعليك أن تطلبي المساعدة من المدربات هناك، وهو الأمر الذي سيساعدك على تعلم استخدام الآلات المختلفة بطريقة صحيحة. قومي بوضع جدول لنفسك واحرصي على الالتزام به، فهناك مثلا من يحب التمرن فى الصباح وهناك شخصية أخرى قد تحب وقت التمرينات أن يكون ليلا، مع الوضع في الاعتبار أن هذا الأمر سيتحدد أيضا بناء على أوقات الفراغ المتاحة لك. اهتمي بشراء ملابس مخصصة للرياضة، ويمكنك أن تطلبي من إحدى صديقاتك أن تتمرن معك، وهو أمر قد يجعلك تتشجعين أكثر. لا تستسلمي في أي لحظة لمشاعر الإحباط أو الإخفاق، مع الوضع في الاعتبار أنك يجب أن تكوني فخورة بنفسك حتى ولو كان بسبب تحقيق خطوات صغيرة وهى خطوة فى النهاية ستجعلك تحققين الهدف الأكبر. اهتمي جدا بتناول الأطعمة التي لا تحتوي على أي إضافات صناعية، وفى المقابل ركزي على تناول الخضروات والفواكه.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق