كيف تضعين الماضي وراء ظهرك! 2019

نسيان الماضي والذكريات المؤلمة
نواجه الكثير من الأمور في حياتنا تترك آثار حزينة وذكريات مؤلمة، ويظن البعض منا أنه لا يمكن نسيان الماضي أو تغييره، ولكن الحقيقة أننا بإمكاننا أن نغيره من خلال تغيير مستقبلنا وحاضرنا الذي لازال بين أيدينا، وفي السطور القليلة الماضية سنتعرف على الكيفية التي يمكن من خلالها نسيان الماضي والذكريات المؤلمة والعمل على تغييرها:

– لابد وأن تدركي في البداية أن الذكريات ليست هي الشيء الذي يشعرنا بالألم وإنما خوفنا من تكرر تلك الذكريات وعدم قدرتنا على تخيل مستقبل أفضل هو الشيء الذي يشعرنا بالألم، فان حدث ووجدتي وسيله ما تجعلكِ تضمنين الأحداث المستقبلية فلن تشعرين بألم نتيجة الذكريات التي حدثت في الماضي.

– حاولي أن تُقنعي عقلك الباطن بأن هذا الحادث الأليم لن يتكرر فلن تجدي أي صعوبة في نسيانه، الأمر الآخر الذي قد يجعل الذكريات الأليمة تبقى هو الإحساس بالذنب، وعليكِ أن تتخلصي منه أولاً بأول.

– أخيراً حاولي أن تسترجعي ذكرياتك الأليمة والأحداث السيئة التي لا يمكن نسيانها ثم نتخيل شكل المستقبل الذي يتيح لنا التخلص من تلك الذكريات الأليمة. فمثلا إن كنتِ فقدت وظيفتك فتخيلي نفسك في وظيفة أفضل، فالماضي لا شك يمكن تغييره إذا فكرنا في المستقبل وسيتغير لا محالة.

الآن شاركينا بتجاربك في التخلص من الذكريات المؤلمة .. أخبرينا هل لديكِ ذكريات مؤلمة وماضي تريدين نسيانه؟، شاركينا الآن.

الوسوم
إغلاق
إغلاق