كيف تحافظين على نشاطكِ العقلي خلال الإجازة؟ 2019

الإجازة فترة جميلة جدا والجميع ينتظرها بفارغ الصبر خاصة بعد قضاء حوالي تسعة أو عشرة أشهر في حالة مستمرة من تحصيل المعلومات في مجالات مختلفة. من المهم أن تحصلي في الإجازة على قسط وافر من الراحة، ولكن هذا لا يعني أن تقومي بتضييع المجهود العقلي الذي بذلته خلال عام دراسي كامل دون أن تستفيدي منه. بعد أن تشعري أنك قد ارتحت جسديا من التعب والإرهاق والتوتر العصبي الذي كنت تعانين منه في فترة الامتحانات، ابدئي فورا في التفكير في الاستفادة من هذه الإجازة، وحاولي أن تحافظي على نشاطك الذهني من خلال ممارسة العديد من الهوايات والأعمال التي تحبين أن تتعرفي عليها وتكتسبي فيها مزيدا من الخبرة. احذري من تضييع الإجازة دون أن تستمتعي بها وتحققي فيها هدفك المنشود، وإليك الآن بعض المقترحات التي قد تساعدك في الاستمتاع بإجازتك بطريقة مثمرة وممتعة في نفس الوقت

1- الاستفادة من مشاهدة التليفزيون:
الانشغال في الدراسة بالمذاكرة والتحصيل يبعدنا تماما عن مشاهدة التليفزيون لكنك في الإجازة سيكون لديك المزيد من الوقت لتفعلي ما تشائين. يمكنك أن تستفيدي من مشاهدة التليفزيون وتجعلي عقلك في حالة نشاط دائم من خلال تصفح قنوات إخبارية تتجول حول العالم مثل (بي بي سي) و (سي إن إن). مشاهدة مثل هذه القنوات ستجعلك على دراية بكل ما يدور في العالم من حولك وسيزيد من خبرتك في مراقبة التاريخ وربط حاضر الشعوب بماضيها، وربما يجعلك تتعلمين من تجارب الآخرين وعندها ستصبحين أكثر خبرة ودراية وستتجنبين الأخطاء التي وقع فيها غيرك.
2- الاهتمام بالجغرافيا:
الاهتمام بالجغرافيا لا يعني أنك تنكبين على كتب الجغرافيا وتحفظين الخرائط عن ظهر قلب، وإنما المقصود هو أن تستمتعي بممارسة هذا على أرض الواقع بمعنى أنك عندما تخرجين مع عائلتك لزيارة مكان لم تذهبي إليه من قبل، قومي بإحضار خريطة مبسطة وبعض المعلومات عن المكان وحاولي أن تستكشفي المكان على الواقع وتطابقي بين الواقع وما قرأته. تأكدي أنك بهذه الطريقة وبالتكرار ستصبحين على دراية بالكثير من الأماكن وسيزيد هذا من اهتمامك بالجغرافيا كمجال للدراسة والبحث.
3- الاهتمام بالنجوم:
إن كنت تحلمين بأن تصبحي على دراية بعلم الفلك فلماذا لا تساعدين نفسك في الإجازة على تحقيق حلمك. الأمر ليس مستحيلا، فهناك المزيد من الكتب التي ستساعدك على الوصول إلى هدفك ويمكنك أن تستعيني بتليسكوب وتتبعي عالم النجوم وحركاتها في الليالي الصافية.
4- الكتابة:
ربما تجدين في الكتابة ما لا يمكنك أن تجديه في غيرها من الأنشطة، فمثلا يمكنك أن تعبري عن نفسك من خلال كتاباتك. ابدئي بتسجيل يومياتك وتأكدي أن هذا سيساعدك على تحسين مهاراتك في الكتابة ويعطي مجالا أكبر لخيالك أن ينمو ويثمر العديد من القصص الجميلة والممتعة.
5- الألعاب العقلية:
بدلا من تضييع الوقت في ممارسة الألعاب التافهة وغير المجدية يمكنك أن تحافظي على نشاط عقلك خلال الإجازة من خلال ممارسة الألعاب العقلية مثل حل الكلمات المتقاطعة يوميا وتأكدي أن هذا سيزيد من حصيلتك اللغوية ويمكنك أيضا أن تستمتعي بحل العديد من الألغاز أو تركيب الصور وغيرها. أهم شيء أن تحافظي على نشاطك الذهني مع ضرورة مزجه بالأشياء التي تسبب لك السعادة.
6- الرحلات الاستكشافية:
إن كنت تحبين الحركة والاستكشاف، فلماذا لا تفكرين في أن تجتمعي بأصدقائك وتقترحي عليهم الإعداد لرحلة استكشافية لمكان ما؟ ابدئي بالإعداد لهذه الرحلة وكوني من المنسقين فيها ووزعي الأدوار على حسب هوايات ورغبات أصدقائك وتأكدي أن هذا سيفيدك كثيرا لأنك ستتعلمين مهارات التنسيق وستسعدين بروح العمل في فريق.

إقراء أيضا  أنا فتاه غير كُل الفتيات ♥ 2019

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *