كيف ابتعد عن زوجي

تعتبر الحياة الأسرية المكون الأساسي للمجتمع، فهي بمثابة اللبنة الأساسية التي لو تخلخت أجزاؤها، إنهار المجتمع، وأصبح مفككاً، وهناك الكثير من الأمور التي تؤثر في الأسرة، وتجعل تحطمها وضياعها أمر وارد الحدوث، كأن تعاني الزوجة من فرط العنف الذي يمارسه عليها زوجها، او كثرة المشاكل المتراكمة التي ما عاد لها حل يذكر بين الطرفين، بالإضافة إلى المسؤليات التي ما تنفك تتزايد، وغيرها الكثير، فيلجأ أحد الأطراف ليبادر بالإنفصال، وهو أمر وارد الحدوث .

كيف أبتعد عن زوجي :

عزيزتي المرأة هناك العديد من الطرق التي من شأنها أن تبعدك عن زوجك، وتجعلك تتخلصين منه بكل سهولة، ولكن تذكري أن هناك بيت سيتدمر، وأطفال سيتشردون، وحياة طبيعية ستصبح شاذة على المجتمع، بالإضافة الى النظرة الغير عفوية التي ينظرها الناس للمطلقة، وكأن الذنب يقع على عاتقها في كل مرة .

وإليك الأن بعض السبل التي تبعدك عن زوجك :

1. عليكي أن تجلسي معه، وتناقشي أمر الانفصال بهدوء وروية، وبعيد عن الخناق، والمشاحنات التي تؤدي لنتائج سلبية، وحاولي أن تقنعيه بأن الأمر أسلم لك وله، وبادري بطلب الانفصال منه، ولكن اياكي أن تكون أسبابك تافهة، عندها لن يقف معك أحد، وستصبحين وحيدة من بعد الانفصال .

2. يمكنك أن تتركي زوجك من خلال التخلي عن جميع حقوقك، كالمهر، والمؤخر، وعفش البيت، كأن تدفع المرأة ليتم تطليقها، وفي هذه الحالة، فان زوجك من الممكن أن يوافق على الانفصال، ولكن تذكري أنك بعد الانفصال ستصبحين بلا مأوى، لأن الشقة في هذا المجال لا تحق للزوجة بأي حال من الأحوال .

3. إرفعي قضية طلاق، وهنا يجب أن تكون الأسباب الدافعة لرفع القضية دامغة حتى تقف عدالة المحكمة معك، وإعملي جاهدة على أن تظهري في مظهر الضحية، وأسردي الأسباب، مع تقديم الدلائل إن وجدت، ولا تستهتري في هذا الأمر، فإن تم الطلاق، فستأخذين كامل حقوقك، بالإضافة إلى النفقة الشهرية الدائمة

4. إستعيني بأولياء الأمر من الأقرباء والأصدقاء، واشرحي لهم صورة الوضع، بأنك لا تستطيعين البقاء مع هذا الرجل فترة أطول، وإجعليهم يتدخلون ليخلصوك منه، وتمسكي بكامل حقوقك، لأنها الضامن لك في هذه الحياة الصعبة، وكوني مخططة جيداً للفترة التي ستقضيها وحيدة، خاصة في ظل وجود أطفال بينكما .

5. من حق الزوج عليك أن تلبي له كل طلباته، وأن تطيعيه في الأمور التي لا تغضب الله، وتكوني بجانبه على السراء والضراء  ، فان أردتي أن يبتعد زوجك عنك، قصري في واجبك تجاهه، سيمل منك بعد فترة من الزمان، وسيتركك .

وفي الختام، فان الرجل كالطفل، يمكنك أن تشكليه كيفما أردتي، فحاولي أن تصبري، وتحتسبي عند الله الأجر .