الإثنين , ديسمبر 11 2017
الرئيسية / سؤال وجواب / كيف أعرف زيت الزيتون الأصلي

كيف أعرف زيت الزيتون الأصلي

زيت الزيتون

هو عبارة عن الزيت الذي يتمّ الحصول عليه من خلال طحن أو عصر وضغط ثمار أشجار الزيتون، ويعتبر من الزيوت الطبيعيّة والنباتيّة المهمة. نجد الكثير من الناس في البلدان العربية يزرعون أشجار الزيتون سواءً في مزارعهم أو في حدائق المنزل؛ حيث إنّه في كل موسم لحصاد ثمار الزيتون تجد العائلات أو العمّال يقومون بالتقاط ثمار الزيتون ثمّ يذهبون بها الى المعاصر للحصول على زيت الزيتون الصافي والأصلي.
يحتوي زيت الزيتون على الكثير من الفيتامينات والأحماض الأمينيّة، وغيرها من العناصر الغذائية التي تفيد الإنسان، ويعدّ زيت الزيتون الأصلي من أفضل أنواع الزيوت النباتية كونه يحتفظ بكلّ خواصه الغذائية والصحية لأكبر فترة ممكنة مقارنةً مع باقي الزيوت الآخرى.

طرق معرفة زيت الزيتون الأصلي

حتى تتعرف على الزيت الأصلي من الزيت المغشوش أو الزيت القديم لا بدّ من معرفة بعض الأمور عن الزيت الأصلي وهي كالتالي:

  • زيت الزيتون الأصلي رائحته قويّة يمكن تمييزها بكل سهولة.
  • الزيت الأصلي لونه يميل إلى الخضار ولامع بعد عصره حديثاً، ثمّ بعدها بفترة يصبح أصفراً فاتحاً، فإن كان الزيت غير ذلك فهذا غير أصلي ومخلوط بزيت آخر.
  • يُعرف أنّ الزيت بعد القيام بعمليات العصر والتعبئة تخرج منه بعض الشوائب الّتي تترسّب في القاعدة، وهذا شيء طبيعي؛ حيث إنّه لو تسببت الشوائب بشكل بطيء فذلك دليل على أنّ الزيت أصلي، أمّا لو ترسبّت سريعاً فهو مغشوش وغير أصلي.
  • يمكن معرفة زيت الزيتون الأصلي من خلال تذوق حموضته وفحص درجتها؛ حيث إنّ الحموضة المرتفعة تدل على أنه غير أصلي أو قد يكون زيتاً سيئاً، أما لو كانت درجة حموضته قليلة ومعقولة بحيث لا تتجاوز (1%) فذلك زيت أصلي وجودته عالية.
  • طريقة فحص الزيت باللمس؛ حيث إنّه كلّما كانت درجة اللزوجة أعلى يكون الزيت جيّداً وأصلي.
  • الزيت الأصلي لا يتغيّر ويحتفظ بمذاقه لفترة طويلة من الزمن، بالإضافة إلى احتفاظه بالرائحة القوية مهما طالت الفترة التي تمّ تخزينه بها.

ويمكن معرفة إن كان الزيت أصياً أم لا من خلال وضع القليل من الزيت في كوب ثمّ يوضع داخل الثلّاجة ( الفريزر) مدّة ساعتين، وبعد ذلك يتمّ إخراج الكوب وملاحظة لون وشكل الزيت، فإن تغيّر لونه وأصبح أبيضاً ناصعاً وتجمّد بشكلٍ كامل وصار قاسياً، فذلك دليل أنّه زيت أصلي وبجودة عالية، أما لو بقي سائلاً ولونه يميل الى الصفار فذلك دليل على عدم جودته.