كيفية مواجهة الخوف

تسجيل المخاوف

كتابة المخاوف في المذكّرة اليومية، ولحظة بدايتها وإن كانت سبب في عرقلة الماضي، حيث إنّ كتابة المخاوف والتفكير فيها وتسجيلها، يساعد على اكتساب البصيرة، والتحكم بالمخاوف، وبالتالي السيطرة عليها وفقدان سبب الخوف.[١]

التخلص من الوهم

الخوف عبارة عن وهم، حيث إنّنا نقوم بخلق القصص المخيفة، من آلام الماضي أو مخاوف المستقبل، ونعيشها حتى تصبح مرعبة، فيجب التعايش مع الحاضر، وتوقع ما هو إيجابي في المستقبل، فهذه أفضل طريقة للتخلص من المخاوف.[١]

تمرين التنفس

التنفس بعمق من البطن يساعد على التخلص من اللهاث عند القلق، حيث إنّ الجسم يشكل ردة فعل عند شعور الشخص بالقلق كاللهاث، والهيجان، فالتنفس العميق والهادئ والبطيء، يعمل على إزالة التوتر والقلق، لذلك من المفضل ممارسة التمرين بين الوقت والآخر، للاعتياد عليه والشعور بالراحة، وطريقة القيام بالتمرين تكون من خلال الجلوس أو الوقوف، بظهر مستقيم ووضع إحدى اليدين على الصدر والأخرى على المعدة، ثمّ أخذ أنفاس بطيئة من الأنف والعد حتى الرقم أربعة، حيث يجب أن ترتفع اليد التي على المعدة وتتحرك اليد التي على الصدر، ثمّ حبس النفس والعد حتى الرقم سبعة، ثمّ إخراج الهواء من الأنف أثناء العد للرقم ثمانية، وإخراج الهواء قدر المستطاع مع تقليص عضلات البطن، حيث يجب أن تدخل اليد التي على المعدة للداخل أثناء الزفير، ثمّ تكرار التمرين حتى الشعور بالاسترخاء والتركيز، يمكن التمرن عليه لخمس دقائق يومياً، للتعود على استخدامه في حالات الخوف والقلق.[٢]

مواجهة المخاوف تدريجياً

أظهرت دراسات بحثية لا تعد ولا تحصى، على أنّ العلاج بالتعرض يعتبر طريقة فعالة للتخلص من حالات الخوف كاضطراب ما بعد الصدمة، واضطراب الوسواس القهري، مع مراعاة أن يكون التعرض تدريجياً، بحيث يطون التتعرض إلى مسبب الخوف بدرجة قليلة ثم زيادته، فعلى سبيل المثال يمكن للأشخاص الذين يخافون من العناكب، البداية بالنظر إلى صور العناكب، ثمّ مشاهدة فيديو للعناكب، أو الجلوس في غرفة مع عنكبوت داخل جرة مغلقة.

إقراء أيضا  كيف أحافظ على شعري صحياً

مقالات ذات صلة