كيفية تنظيم الوقت

الوقت هو أهم ما في عمر الإنسان وأهم ما في الحياة لأنه شيء ثمين ومحدد ونادر ولا يعود، وبعد أن يمضي لا شيء يرجعه وقد لا ينفع البعض إلا الندم على أوقات كثيرة أضاعوها دون فائدة، فيجب علينا فهم الوقت ومحاولة استغلاله كأنه مورد طبيعي وكنز وتنظيم حياتنا سواء في العمل أم بالحياة الشخصية، وجعل الوقت كالعقل المدبر لنا.
الإهتمام بالوقت وماهية الوقت كان منذ العصور القديمة والحضارات القديمة، لكن تدوين الكتب والمؤلفات والمحاضرات عن تنظيم الوقت وفوائدة كان في بداية القرن العشرين ميلادي، في منتصف القرن العشرين بدأ مصطلح إدارة الوقت في التنامي حيث كان هنالك علماء متخصصون في إدارة الوقت وينكبون على البحث وكتابة المقالات مما زاد في اهتمام الجميع بإدارة الوقت خاصة مع التطورات الضخمة التي حصلت في عالمنا بعد نهاية الحرب العالمية الثانية والدخول في الحرب الباردة بين الولايات المتحدة الأمريكية والإتحاد السوفياتي.
نستفيد كثيراً عندما ندير ونخطط لوقتنا ومن الفوائد :

  • تحقيق والوصول لأهدافنا الشخصية.
  • تحسين نوعية العمل وتحقيق نتائج أفضل فيه وزيادة السرعة في إنتاج العمل الذي نقوم به وتحسن نوع حياتنا.
  • التخفيف من حدة الضغوطات التي تواجهنا وقد تؤثر على الصحة البشرية العقلية والجسدية.
  • قضاء المزيد من الوقت مع الأهل والأصدقاء والقدرة على إيجاد الوقت للسفر والذهاب للرحل الترفيهية والإستجمام.
  • القدرة على ممارسة الهوايات المفضلة والإبداعية.
  • التطوير الذاتي للشخص من خلال قضاء وقت أطول في العمل على التطوير الشخصي من جميع النواحي والجوانب.
  • تقليل وتحجيم مقدار الأخطاء التي ممكن أن ترتكب.
  • زيادة الدخل الشخصي بسبب تنظيم العمل.
  • تعزيز العلاقات الشخصية ودائرتها والتي تسبب الراحة النفسية.
  • تحسن الإنتاجية وكميتها وجودتها.

أما عن أسباب عدم تنظيم الوقت فهنالك العديد من الأسباب التي تقودنا لعدم تنظيم وقتنا كعدم وجود التخطيط أو الهدف الذي نطمح بالوصول إليه، أو عدم الإدراك بخطورة تضييع الوقت دون الإستفادة القصوى منه، ومن الأسباب المتواجدة عند الأغلب هو الكسل الذي يدمر الكثير من أمور الحياة، وللنسيان دور كبير في عدم التنظيم حيث لا يدون الشخص ما يريد فعله فيضيع وقته في التفكير والتذكر.
ولتنظيم الوقت بنصح في إتباع عدة خطوات وهي :

  • التفكير في هدفنا.
  • النظر لدورنا في الحياة الشخصية والعمل.
  • تحديد الدور الذي نقوم به حالياً والذي نطمح بالقيام به لاحقاً.
  • تنظيم وتخطيط ما نريد تحقيقه.
  • الشروع بالتنفيذ.
  • تقييم نفسنا بشكل مستمر.
الوسوم
إغلاق
إغلاق