كيفية التعافي بعد الطلاق 2019

السلام عليكم ياقمرات

قد تتعرض علاقة بعض الأزواج للاهتزاز و زيادة المشاكل فينتهي بهم الأمر بالطلاق مما ينتج عنه نتائج سلبية على حيات الزوجين و الأولاد، و لكن هذه الفترة ينبغي الحرص و أخذا الخطوات اللازمة حتى لا ينتهي الأمر بما هو أسوأ.

أولا عليكي معرفة أنه “لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا” و بالتالي يبغى أن تحمدي الله على كل ابتلاء و أن الأمر انتهى على هذا الحال.

ثانيا احرصي على البقاء مع الأصدقاء المقربين هذه الفترة، أو الاتصال لابأصدقاء القدامى و التنزه معهم و قضاء وقت ممتع يخرجك من الحالة النفسية السيئة، و أن يصبح هذا عادة لكي حتى تجدين ما يشغلك دائما.

الاشتراك في الأنشطة المختلفة من الاهتمام بالرياضة و أخذ الكورسات التعليمية و كل ما يستهلك وقتك و تستفيدين منه و يكن مسلي بالنسبة لكي.

في كل ابتلاء تتعرضين له يجب البحث عن الإيجابيات، على سبيل المثال أنك قد تخلصتي من مصدر مشاكل و توتر عصبي و أنك تستطيعين الآن العناية بنفسك أكثر من الأول. انتهزيها فرصة من الأجل الاهتمام بنفسك على المستوى البدني و العلمي و المهني، لعلها تكن نقطة تحول للأفضل.

إذا كان لديكي أبناء ضعيهم دائما في الأولوية و اجعلي سعادتهم هي أهم شئ، فلا بأس من التضحية في بعض المواقف من أجل يبقو سعداء و لا يخسرو أو يحرمو من شئ.

إقراء أيضا  التكافؤ بين الطرفين أسلم طريق لزواج ناجح 2019
الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق