الإثنين , يونيو 25 2018
الرئيسية / الحياة الاسرية / كوني جميلة في عيون زوجك كوني جميلة فهو يستحق 2019

كوني جميلة في عيون زوجك كوني جميلة فهو يستحق 2019

اهتمي بنفسك وكوني جميلة في عيون زوجك فهو الشخص الوحيد الذى يستحق وله الحق في أن يرى جمالك ويتمتع به ولا تفعلي ما يغضبه لا تتزيني من اجل الخروج وتهملي الزوج وذلك للأسف يحدث كثيراً من النساء بدون انتباه او قصد .
حين تزوجت لاحظت ان زوجي يشعر بالضيق من المكياج الذى اضعه وانا ذاهبه للعمل ولم استطع ان افهم لماذا فهو تزوجني وانا اضع مكياج وحين كنت اعود من العمل كان يقول لي هو لسه المكياج ثابت من الصبح وكنت برد ببساطه لاء جددته وانا في الشغل بعد الوضوء والصلاة .
وبدون دخول في التفاصيل مع ضيقه مني وتلاكيكه بسبب المكياج بدأت اخفف المكياج في الخروج وفي الاخر بطلت احط. عارفين بصراحة في الاول كنت مكسوفة جداً اني اخرج من غير مكياج وحاسة ان شكلي تعبان وبالفعل زميلاتي في الشغل كانوا علطول بيعلقوا علي وجهي بدون مكياج ويسألوا هل أنا مريضة؟ وبعد فترة عادت الي وجهي النضارة بدون مكياج فكنت سعيدة جداً خصوصاً براحة زوجي بعد ما بطلت مكياج.
كان دايما يقولي هو انت حاطة مكياج لمين وليه كنت ارد بمنهي البساطة انا بحط لنفسي وبحب يكون شكلي حلو.
ودلوقتي المكياج اقتصر علي البيت فقط وفي المناسبات الخاصة الافراح.
كوني جميلة عيون زوجك كوني جميلة 135211369513.gif
عارفين انا بقولكم الموضوع ده ليه علشان قرأت موضوع دلوقتي في إحدى المواقع عن عقاب زوج لزوجته فقلت لازم انقله ونشوفه سوا يالا يا قمرات اللي جاي منقول علشان عيونكم
زوج يؤدب زوجته بطريقة غريبة

انكشف سر حضور إحدى المدعوات لحفل زفاف وهي ملتفة بعباءتها ووجهها خالٍ من المساحيق وطرف ثوب البيت يتدلى من تحت العباءة بعد أن كانت عودت قريباتها وصديقاتها على أن تتسيد الحفلات بأناقتها وماكياجها الفاخر.
وتعود القصة في حضور السيدة بهذا الشكل في حفل زفاف أخت صديقتها والذي بررته بأنها مريضة جدا وقد عادت لتوها من المستشفى ولكن رغبة في تأدية الواجب حضرت الحفل بيد أن هذه الحيلة لم تنطل على أحد ممن يعرفها لتيقنهم أن من المستحيل أن تزور أحدا إلا بأفضل إطلالة وأخيرا أفشت حماة السيدة هذا السر الذي سعت وراءه الفضوليات.
ففي يوم الحفل توجهت الزوجة مع زوجها كالعادة إلى الصالون وقامت بعمل ماكياج وتسريحة بمبلغ 700 ريال ثم لبست فستانها الذي اشترته بما لا يقل عن 2000 ريال والزوج يشاهد استعداداتها للحفل وفي قلبه غصة لأنها لا تتزين له رغم مصارحته لها لأكثر من مناسبة ويبدو أن الزوج اتخذ قرارا بأن لا تذهب الزوجة للحفل وأخبرها أنه سيذهب لجلب عشاء وأنه يريد محادثتها في أمور عديدة لتعود حياتهما الزوجية كما كانت في شهورها الأولى.
ولما عاد بالعشاء صدم بمنظر الزوجة وقد خلعت فستان السهرة ولبست ثوبا واسعا من ثياب الأعمال المنزلية وأزالت الماكياج ووضعت كريما مرطبا وفكت تسريحة شعرها ورفعته بربطة شعر فما كان منه إلا ان حلف لها بأن تقبل حلا من أثنين إما الطلاق وإما ذهابها للحفل بهذا الشكل ورغم دموعها واستحلافها إياه إلا أنه تمسك برأيه مخبرا إياها أنه لم يحرمها من أي مال لتتزين للناس فلماذا بخلت عليه بشكلها لساعة واحدة؟ فما كان من الزوجة إلا الإذعان له وحضورها الحفل لعدة دقائق تعرضت فيها لنظرات محرجة وغريبة وأثارت العديد من الأسئلة!

شوفتوا بقي العقاب واحراجها من منظرها قدام الناس طيب ليه اخلي زوجي هو اللي يشوف الاسوء في حين انه الشخص الوحيد الذى يستحق الافضل.
يا رب كلنا نستفيد يا قمرات
وفكروا كده لو المنظرا للي انت قاعدة بيه امام زوجك اضطريتي للخروج به ماذا سيكون شعورك
كل واحدة ترد وتقولي

إقراء أيضا  الزوج الصامت.طرق و نصائح هامة للتعامل مع الزوج الصامت .كيفية التعامل مع زوجك الصامت 2019