كلماتى لكل زوجة قد تجعلك تفكرين من جديد 2019

الي كل زوجه زعلت في يوم من زوجها ولا كثرة ضغوط الحياه أنساها جمال وقداسة هذا الرباط المقدس أقرئي كلامي قد يجعل ما اعتبرته نهايه الدنيا ولا حل له تجدي له حل بين سطوري ……….زوج الحبيب/ أحبك…لأنك اخترتني بأمر الله ورسوله، فعن الرسول عليه الصلاة السلام قال :
((….. فاظفر بذات الدين تربت يداك)).
أحبك …لأنك ابتدأت حياتنا بالدعاء : ((اللهم إني أسألك خيرها وخير ما جبلت عليه، وأعوذ بك من شرها وشر ما جبلت عليه)).
ولأنك أيقظتني دوماعلى صلاة الفجر، ونضحت الماء على وجهي إن تكاسلت .
ولأننا تلونا سويا آيات القرآن وحفظنا وتدبرنا.
ويزداد حبي لك عندما أراك تبتهل لله العزيز الغفار بالليل والنهار وفي الأسحار .

أحبك …لأنك كنت بجانبي دوما في حزني وفرحي …في ألمي وأملي .
كنت أرى في عينيك امتثالا لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((أوصيكم بالنساء خيرا))، ((ما أكرمهن إلا كريم وما أهانهن إلا الئيم)).
فكنت أنت الكريم.

أحبك في الله، لأنّ الله هو الذي جمعنا على المودة والرحمة بعد استخارة واستشارة، فقلت: الحمد لله الذي آنسني بزوج من نفسي أسكن إليه، فأجد مودته ورحمته بيننا.

أحبك أيها الغالي، لأنك كنت لي سكنا كما كنت لك سكنا، وحفظت ما سماه رب العزة {ميثاقا غليظا} .
وأحبك لأنك شريكي في طريقي ودعوتي وعوني لشدتي، فقد عاهدنا الله سويا بأننا سنكون مثال الأسرة المسلمة.
وأن نربي أبناءنا سويا ليجتازوا عقبات الحياة ومفاتنها، فكنت نعم الزوج، ونعم الأب ….
لا أقول بأن حياتنا كانت مثالية، كنا نختلف أحيانا، نتجادل، نغضب ونثور، … نقتبس من نور حبنا تارة، ونكتوي بناره طورا… لكن ما ميز علاقتنا دوما أن الشرع هو الذي كان يحكمها، فكنا نستقي من نور الله سعادتنا.
كنت دوما تقومني بحب.. تعاتبني بابتسامة.. وتزجرني بحلم.
إلى من رسم لي الحب على صفحات الحياة ..‏
وشجعني لأبدع على تلك الصفحات ..
واخذ بيدي لأخط أجمل الذكريات .
وتفننت معي في تلوين تلك اللوحة الرائعة ..التي أهدتها لي ..‏
إلى من أحاطني بحبه .. وحنانه ..‏
وجعلني كل أحلامه ..‏
ورأى في شخصي مستقبله ..‏
إلى من أضاء شموع الأمل داخلي ..‏
وأوقد نار الحب والغيرة في قلبي .
إلى من أحــــــــــبني بصدق ..‏
من عشقني .. رغم صعوبة الظروف ..‏
من حطم كل الأسوار وتجاوز كل الحصون التي كنت أحيط قلبي الصغير بها ..‏
الى الذي مزق كل القيود التي وضعتها لنفسي .. خوفا على قلبي من الحب .. في زمـــــــــــــــــــــن لا يرحم..!!؟
احبك ..ولا أتخيل حياتي بدونك
مضى على زواجنا سنوات …لم أزدد فيك إلا تعلقا…… رباطنا أبدي لا ينقطع ومحبتنا لا تنتهي … لأنني … زوجي الغالي … أحبك في الله، فتلك محبة لا تنتهي حتى بالموت، فحبلها موصول إلى رياض الجنة.
ياأحلى أيام حياتي…وأبو اولادى
منقول
وانا عن نفسى باتمنى ان ربنا يخللى زوجى وحبيبى لانه انسان رائع قلبه طيب جدا وعمره ماحسسنى انه بعيد على الرغم من انه بيشتغل فى السعودية لكن دايما حاسة انه معايا فى كل موقف واحب اقول له ربنا يخليك لينا ويبارك لنا فى عمرك ويقدرنى انى اسعدك

الوسوم
إغلاق
إغلاق