قصه عشق بالدارجة تجمع بين الكوميديا والتراجيديا

من نهار طلقت ، كرهت الرجال و ما يجي منهم .. اللي يحاول يتقرب مني و لا يبغي يتعرف عليا ؛ كنزيد و نخليه .. كلهم ذياب و ما فيهم أمان 👿
مشيت ندوز الصيف في المغرب ؛ وماهامني حتى حاجة غير نرتاح من هم الغربة و نشبع من هالي و حبابي منها نحيد شوقي و منها نتناسى قرب الرجل !
عائلتي مجموعين كاملين؛ فرحانين بشوفتي والطابلة كانت عامرة ومتنوعة فحال الى كان نهار اللول ديال رمضان؛ كل ماتشهيت فيها؛ مع الكاس الثالث ديال أتاي بداو الملاحظات “سارا خاصك تزوجي منها تبعدي عليك الشبوهات وهضرت د الناس منها ضربي الحديد من حدو سخون غذا يكبر ولدك و يوقف لك في وجهك ميخليكش تزوجي .. بلا بلا بلا “
ما بغيتش و ما غاذيش نتزوج ؛ثلاث سنين وانا بوحدي ما ناقصني خير، جيت و لا مازال ؟؟؟ إلى بغيتوني نطول البركة معاكم ؛ سدو هاذ الموضوع .
حتى واحد فيهم ما عرف باللي ما كرهتش نكون متزوجة و هانية في حياتي حتى أنا وايني ماشي بإيدي ، منقدرش نرجع نثيق في شي راجل ..
واحد النهار ؛ خرجت أنا و مرت خالي ،بناتها و ولدي ؛مشينا الپارك أو إن أصح القول حديقة العشاق؛ تمشينا شوية و من بعد قررنا نبركو في قهوة ..
أنا: اينا قهوة كتعجبكم؟!(سولتهم و الإجابة عندي )
بنات خالي: اللي بغيتي 😉
عزلت قهوة خاوية من الناس و بالأخص من الرجال ، طلبنا شنو نشربو ؛ و بدينا النميمة : شكون تزوج شكون طلق شكون ولد شكون مات .. فرحانة و مستمتعة باللحظة !!
و في لحظة صمت و أنا كنشوف في الغادي و الجاي ؛ عينيا جاو في واحد المجموعة ديال دراري خمسة و لا ستة بيهم قاطعين طريق جيهتنا ..دورت وجهي و أنا كندعي في خاطري ياااااا ربي ميجيوش يبركو حدانا يااااا ربي 🙏🏻
مع هزيت راسي باش نشوف فين واش داخلين نفس القهوة ؛ عينيا جاو في عينين واحد من الصحاب 🙄دورت وجهي بالزربة ..
دخلو القهوة اللي حدانا حدرت راسي على التيليفون وايني وذني معاهم ، كنسمعهم كتشاورو على بلاصة ؟؟
دخلو حتى للداخل و رجعو خرجو بركو في التراس اللي مقابل معانا ..
الكراسة مقابلين معايا كنسمعهم كجرو فيهم باش يبركو ؛ رجعت هزيت عيني ما تجي غير في نفس الولد ..حتى هو كشوف فيا 😳
أووووووف دبا يحسابليه غير عجبني ؛ حتى انتي أ سارا كتجي تقاديها كتعميها ، آش داك تشوفي فيه يضبر راسو و يبرك فين ما بغا !
درت راسي كنشوف في التليفون ؛ وايني وذنيا معاهم كنحاول نسمع فاش كهضرو 🤔
مقدرتش ؛ صداع ديال الطوموبيل مخلانيش..
كشوف فيا ؟! و لا لا ؟! هزيت راسي و هضرت مع بنت خالي على أساس غاذي نسولها و أنا كنشير بإيديا باش نقدر نشوف جيهتو بلا ميعيق بيا 😒 وللمرة الثالثة لقيتو كشوف فيا ؛ ؛ وايني هاذ المرة ابتسم ابتسامة خفيفة ؛ لأنو حتى هو كقول لصحابو آه اه وكهضر معاهم ؛ متأكدة حتى هو .. بالو معايا ؛ رجعت شفت فيه لقيتو ملكشوفش فيا ؛ طيحت بزطامي في الأرض و جريت الكرسي و درت صداع و كنشوف فيه بجنب عيني و حسيت بيه كشوف فيا ؛ ابتسامة عرييضة رسمتها على و جهي بلا منشوف فيه .. 😬
صافي أ سارا ؛ بلاش من هاذ اللعب الباسل ؛
يالاه دوري وجهك و متبقايش تلفتي جيهتو
وهاذ الشي اللي درت .. واحد شوية شفت الساعة لقيت الوقت بدا يتأخر ؛ قلت لعائلتي ؛ يالاه نتمشاو شوية و ناخذو طاكسي و ندخلو ..
دخلت للداخل ديال القهوة خلصت ؛ ملي خرجت شفت جيهتو ؛ مبانش ليا 😳😳 ناري مشى ؟؟ بقى فيا الحال ؛ قلبت عليه بعينيا في كل مكان 😢
شفتووووو ؛ راه كتمشى مع صحابو وسط الپارك 👏🏼👏🏼👏🏼
زوين ؛ ماشاااااء الله ؛ وأنا فرحانة ؛ كملت طريقي و درت راسي مشفتوش 😎
وهو كيتمشى في نفس الاتجاه تخطى الناس و جاي لعندي ..
والله و يجي يهضر معايا حتى ندمو 😡 زعما معايا ولدي و مرة كبيرة ميحتارمش؟؟؟
تبعت ولدي ؛ جريت و بعدت : خفتو يجي يهضر معايا ..
لا مجاش لعندي .. مشى عند مرت خالي سولها ؛ وأنا حدوت راسي و بقيت بعيدة و كندير راسي كنلعب مع ولدي ؛ وكنسمع ليه شنو كيقول ليها 😱ً
هو: سمحي ليا أ خالتي ؛ بغيت غير العنوان ديال الدار ؛ راني والله ناوي المعقول 👍🏻
مرت خالي : مرحبا أ ولدي ..
هو : ترحب بيك الجنة ..
مرت خالي : وايني شكون في هاذ الجوجات ؟؟ الكبيرة و لا صغيرة ؟! (وشيرات ليه على بناتها)
هو : لا على هاذيك مولات الجلابة الصفرا ..
هي : أ ويلي هاذيك راها مزوجة و اللي معاها ولدها !!
أنا تفاجأت و قربت ..
هو: شافيا و قال: بصح ؟! و خاطرو باين مكسور 😟
مجاوبتوش و تأسفت ليه بعينيا و في خاطري كنقول : علاش ؟! علاش وصيت مرت خالي تقول للناس راني مزوجة ؟! علاش ☹️☹️☹️
مرت خالي لاحظت باللي معجبنيش الحال و قالت ليا : سارا بغيتي نرجع نقوليه ؟!
أنا : أ ويلي لا (كرامتي مسمحاتش ليا نقوليها ترجع تكلمو )
هو مشى ركب في طوموبيلتو و بقى كتسنى و يشوف جيهتي حتى ركبت في الطاكسي ؛ دزنا من حداه و عينيا مفارقوهش حتى بعدنا ..
قلبي حسيت بيه كيرعد و الحسرة كلاتني .. اصطنعت ضحكة وخلقت هضرة ؛ باش حتى حد ما يحس بشي حاجة و عننننننننننقت ولدي حتى وصلنا للدار .
غير دخلت نعست ولدي ؛ دوشت بالزربة و تخشيت في فراشي غمغمت عليا الليزار غير باش نفكر فيه على راحتي و في التفاصيل و شنو طرا ثانية ثانية ؛ رجل ليس ككل الذكور
حتى داني نعاس ..
فقت في الصباح ؛ روتينيات ..
وملي جلست نفطر و أنا كنفكر كيفاش ندير حتى نلقاه ..؟؟
في العشية ؛ لبست تمكيجت قاديت راسي ..وقلت نمشي لنفس البلاصة وايني هاذ المرة غِ مع البنات ، بلا ما ندي معايا شي حد يحرمها عليا 😬
مول الطاكسي : فين أ ختي ؟!
أنا : الپارك ؛ عافاك أ خويا ..
مول الطاكسي : هي للولا ، توكلنا على الله ..
الموسيقى خدامة.. وكنفكر في ألف حاجة و حاجة .. و في نص الطريق ..
أنا –> مريم (بنت خالي ) : شنو بان ليك نچلسو في شي قهوة على البحر ؟؟
مريم : اللي بغايتي ..
أنا : حسن ؛ يضربنا البرد شوية ..
أنا –> مول الطاكسي : خويا الله يعطيك استر ؛ الصابليت إلى جات على خاطرك ..
مول الطاكسي : الله يا ودي ..
آه بدلت رأيي و قلت بلاش ، إلى لقاني غاذي يقول مع راسو هاذي خفيفة و كتطير .. من الأحسن نخليها حتى الويكاند نفس نهار ، نفس الساعة و نفس البلاصة ..في الأول و الأخير إلى مكتاب نشوفو غاذي نشوفو ..
ليلة السبت ؛ طلبت من صحاباتي ديال الثانوية نتلاقاو في الپارك ..
الغذ ليه .. من 11 ديال الصباح و أنا كنوجد في راسي ؛ مشيت الحمام صايبت شعري ، ظفاري و حتى من جلابة شريت وحدة جديدة ..فرحاااانة و لأول مرة بعد ما طلقت حسيت براسي “امراة ” ..
وصلات 7 ديال العشية ؛ هزيت الطوموبيل ديال الدار ؛ حطيت أغنية : صدفة ومن بين كل الناس علقني ديال يارا و جهدت الصوت حتى اللخر ..وكنغاااني و معامني حتى حد وكل مرة كتكمل كنرجع نعاودها حتى وصلت ..
تلاقيت بصحاباتي قدام القهوة و تعانقناااااا حتى ضلوعي و ضلوعهم تطرطقو ..
دخلنا للقهوة ؛ يالاه فيها جوج ديال الناس ؛ يوپپيييي
بركت في نفس البلاصة و مرة مرة كنقلب بعينيا وصلات التسعة قل عشرين و مازال مجاش ..
وحنا خمسة ديال البنات ؛ كل مرة كجي واحد في شكل يحاول يهضر معانا ؛ وحتى واحد فيهم ما جذبني و لا وصلني الإحساس اللي وصلني ليه لاخر !
أنا : البنات يالاه نتحركو من هنا ..
البنات : آه ؛ نيت برزطونا هاذو كل مرة جاينا واحد يقدم راسو ..
بصح ثقال على الخاطر ، عيطت على السيرڤور ؛ خلصتو وبقينا نتسناو في واحد الساندريلا ترجع من الحمام ..
لبنى (أعز صديقاتي) : البنات اليوم غاذي ندوخ ليكم ؛ شوفو ، شوفو الولاد اللي قاطعين الطريق جيهتنا ؛ غير الزين على خوه ..
كلنا تلفتنا ..
حنان (أول وحدة نتفتها في الليسي) : والله لا تحركت ليكم من هنا ..
نسرين (قرات معايا في الكوليج) : حتى أنا بت نبت !
أنا : واها اللي بغيتو ..
كنهضر بشوية و دايرة راسي فحال إلى مهامنيش الأمر و في نفس الوقت كنحاول نتحكم في راسي ؛ قلبي كدق ألف في الدقيقة و كنحس بوجهي سخن ؟!!
وليت كنهضر بلا سوالات ؛ومتلفتش جيهتهم ..جاو بركو في الطابلة اللي حدانا ..
لمياء (بنت دربنا و الهبيلة ديال المجموعة ) راجعة من الحمام وكتهضر بجهد : يالاه تقلعو ؛ يا قلتو غاذيين ؟؟! شفتكم بركتو ؟! نوضو نوضو فيا الموت ديال الجوع ..بلا بلا بلا
معندهاش بوطونة ديال صطوپ ؛ قرستها و بركات ..والاولاد كنسمع فيهم كضحكو ..
هزيت فيهم عينيا ؛ كنقلب عليه .. وأخيرا شفتو ؛ وشافني وايني فيساع دور راسو ..؟
أووووف مال هذا ؟!
الغلطة ديالي أنا اللي جاية ؛ وواهمة راسي باللي غاذي يفرح بشوفتي ..إلى عاودت تلفت جيهتك ها وجهي ؛ ودبا هاك قفايا 😤
مبقيتش ديتها فيه ؛ واحد شوية جا اللي كيبيع كاوكاو ؛ عيطت ليه ؛ واحد من صحابو شدو هو اللول يشري من عندو ؛ملي خنزرت فيه ، قاليا : بلا متاكليني بعينيك ؛ راه غير بغيت نتأكد غاذي يبيع ليك حاجة مزيانة 😁✋🏻
ضحكت و ملي شفت فيه هو دورت وجهي و أنا مغوبشة ؛ يالاه أني رجعت ليه تخنزيرتو ؛ أااااهه
أنا—>البنات : نخليكم دبا ؛ نتشاوفو غذا إن شاء الله
البنات: خليك معانا أ صاحبتي ؛ عيقتي مازال حتى ما شبعنا معاك تقرقيب الناب 😬
أنا : لا غ سمحوليا ؛ را خليت ولدي في الدار !
سلمت عليهم و مشيت ؛ وكنحس بعيون دراري كاملين متبعيني .. متلفتش جيهتهم ، ديماريت الطوموبيل و مشيت لا كورنيش .. كنت محتاجة نهرب و نبقى شوية وحدي ونفهم مالي ؟؟ ماشي على أساس باقا كنبغي طليقي ؟! على أساس عمرني باقا نشوف في شي راجل آخر ؟؟؟
غير وصلت هبطت و بقيت كنتمشى و بالي كلو معاه .. 😕
علاش هو و ماشي شي حد ثاني؟! وماشي حتى شي زين اللي غاذي نقولو عليها وحل ليا في بالي ..
شوية حسيت ب يد شداتني من ذراعي ..
أووووو هذا هو ؛’، تبعني ..يعني مهتم بيا 😍😍😍
كيفاش تجرأ و تبعني ؟!! يا حمار يا ديوثي معندوش كرامة .. ماشي على أساس أنا امراة متزوجة و بولدي ؟؟؟
هو : حنززي فيا مزيان .. قولي ليا علاش كتقلبي ؟علاش جيتي للقهوة ! راجلك مكتحتارميهش؟! ممربياش؟!
واخا ماماك باينة فيها امراة الله يعمرها دار ..
بقى كهضر ول ول ول ول بلا مايحبس ..
نثرت يدي منو و خرجت فيه مزيان عينيا واخا لداخل ديالي لاعب حماداموس بالفرحة ..
أنا : أولا شكون أنت ؟؟؟!هو : بصاااح معرفتينيش؟! و انتي نهار و ماطال تشوفي فيا بنص عين ..معندكش علاش تحشمي ؟! راك زعمة مزوجة و بولدك ! و زيداها جاية بالليل البحر ..بازليك .. مكتخافيش ؟!
أنا : أووو أووو أووو ، حدك تماك ؛ اللي يسمعك تهضر هاكذا يحساب ليه بابا ! وزايدون مدخلكش فيا الله .. وانت يا ثقي ؟! آش اللي مخرجك حتى أنت في نصاصات الليل؟!
هو (كتمتم و يقلب على الهضرة ) : أنا ديما و را العشا كنتلاقى مع صحابي وعادي جدا معنديش المراة اللي ..
شوفي انتي الى معندكش ثانيا( وكعيب فيا) تحركي دخلي لداركم ..
وصلنا للطوموبيلاتنا ..
هو: في أمان الله
أنا : الإيمان عندك داير ليه الميزاجور 😬
خنزر فيا و بقيت واقفة مخرجا فيه عينيا .. وكنقول في خاطري ؟! أوووو سارا ؛ في طبعك متمردة ؛ علاش تبعتيه و سمعتي ليه ؟؟!
هو: يالاه ديماري بلا متبقاي تمسكني ؛ غاذي نوصلك حتى للدار ..
أنا (من شرجم ديال الطوموبيل ) : بلا حكام ديالك متهرسش ليا راسي عافاك ..
هو: غ بقاي تنچرزي ؛ وراك وراك حتى توصلي ..
دورت وجهي كسيريت و أنا ميتة بالفرحة ؛يا ربييييييي فيه شي حاجة عمرني شفتها ف شي حد آخر ؟!! ا
أسلوب ديالو عصبيتو شوفتو ..أووووه سارا زيدي زيدي راه مكاين والو من هاذ الشي .. خرجو عليك الأفلام الرومانسية !
خدمت الأغنية ديال أسماء المنور ؛ صافي يا صافي سكت حتى كلمة صافي ..كنغني و نمايل في راسي !
وصل عليا لسطوپ ؛ هبطت الزاجة باش توصلو الأغنية !
وهو يخدم القرآن و جهد فيه ؛ تلفت فيه قاليا پففففف
حشمت ؛ وكسيريت .. وخذيت طريق أخرى مغاذياش للدار و غاذي ندير غ اللي فراسي ..يالاه 😤
كنشوف فيه من الريطروڤيزور كدير ليا “ليفار” باش نتقل !
وموقفتش ..😈 خليك باغي تبعني يالاه تبع !
بغيتو غير يتودر ؛ والو .. ملي وقفت في الضو حمر وجا جنبي ؛ متلفتش فيه بغيت نقلي ليه دمو هو اللي وصلني لهاذ الحالة 🤒 وماعارفش شنو داير فيا !
تمرد امرأة و غرور رجل ..
بقيت مجرجراه من درب لدرب .. واحد شويا غبر مبقيتش كنشوفو ورايا !
أوووووف ؛ تودر بصح .. 😕😕 ثقلت في السرعة و بقيت غاذية غير بشوية .. واحد شوية خرج قدامي !!
جن هذا ؟! بلوكا ليا الطوموبيل و نزل جا لعندي ..
هو: مبغيتيش تدخلي للدار ؟!
أنا : شنووو مسمعتش ؟!
دخل راسو من الشرجم و سكت الطوموبيل ..
واش مبغيتيش تدخلي لداركم ؟!
أنا : ندخل نخرج سوقي هذا !
هو : اممممم حتى أنا معندي مايدار ؛غ الصيف هذا .. غير هو وكان شوفي ليصونص راه ككلينيوطي ! .. ومشى
أنا : دارها بيا معارفاش حتى واش طوموبيل مازوط و لا يصونص حسن ندخل للدار .. واخا باقية فيها شي بركة 😄
وصلت للدار ؛ حليت الباب .. دخلت شعلت الضو تسنيت حتى ديمارا و رجعت خرجت ؛ تبعتو .. من بعيد !
ساكن قريب ليا ؛ في الڤيلات ديال لاكولين
إقراء أيضا  اجمل عبارات عن اليوم الوطني السعودي , كلمات عن حب الوطن , تغريدات عن اليوم الوطني
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق