قصة عشق بعنوان ذكريات من تحت القماطر

يوم من أيام الربيع مع الخمسة ديال العشية ، دخلت من الخدمة للدار .. لحت صاكي مع الدخلة ديال الباب ..اللللللله على راحة وذنيا ارتاحو من ضجيج المواصلات و صوت البزاقل اللي كلعبو و فرحانين بشميشة .. مكنقاسمهمش الفرحة ؛ كنفضل فصل الشتا و البرد و و شعر مبوكلي و كتطاير مع البرد و و إيدي مكبطين جيهت عنقي وحدة فوق الاخرى و في وذني أغنية ياااا أيام الشتي و ملي كتصب عليا شي قطيرات كنهز يدي للسما نضحك و نبقى نتمشى تحت منها بكل ثقة لأنه أصلا شعري مدايراش ليه بروشينغ ، بالعكس ما د شتا غاذي غير يزيد ليه في الڤوليم بعد ما ندوز من مرحلة فلوس سارد اللي كتدخلني حتى هي في قائمة لي مينيون ..وملي تجهد نهرب تحت شي دار ولا باش ولا محطة وقوف الباص حدا عرام د الناس نتخبى منها و غير ندور عينيا نلقى واحد لابس كوسطار أنيق و في إيديه جورنال ؛ كشوووف فيا بنظرات إعجاب كنبتسم ليه و حتى هو .. وفي نفس اللحظة كتبدى تزنزن ليا في وذني أغنية : ماشي براحتك يا خي مصلحتاااك طب شوفي الزاي أنا هقلق راحتك : و غير كوصل الطوبيس كنقز ونبقى جيهت الباب و الرجل الوسيم كتبعني ويطلع من الباب الثاني وغير كدخل و يتمخشش بين الناس وكنتاكد باللي راه وحل ، كننزل من طوبيس و ونشير ليه بإيدي و نخرج ليه لساني ..ونضحك ملي كنشوفو ضرب بإيدو الباب تحسرااا .. ما أجملك يا فصل الشتاء ، ماشي فحال الصيف عرق و روايح ونهيج و سخفة و عطش و خصوصا حتى واحد مكبقى يشوف ليك في وجهك .. اممممم هاللي متبع صيچان ها اللي متبع القفص الصدري 😁 و هاللي متبع ***** عيب عيب ! لا و المشكل ملي كتلاقى مع شي مرا كتعرف مش جيرانكم ولا غ خالتك و تضطر تسلم عليها و هي كلها كتلسق بالعرق .. وملي تكون غاذي كتدي معاك الجينات دياولها في حناكك مع القليل من رائحة القمح فازچ ممزوجة مع ريحة د الحوايج مناشفينش مزيان وغير تفوتها تعيا متمسح هاذيك الريحة تبقى ليك في نيوفك حتى انك كتدير اضراب على التسلام لا يشمها فيك شي حد و يقول غ من زچاوتك .. لمجرد التفكير في هاذشي مشيت نجري غسلت وجهي ..
حيدت صباطي و زوعت كل واحد في جيه ؛ تجاكيطة فوق الطبلة تقابلت مع الشرجم جبدت إيديا و طرطقت ضلوعي و غوووووت الوييييييكاااااند ماي لوڤ ويلكااااماااان .. غير الناس هزو فيا عينيهم سديت الشرجم و دزت الكوزينة حليت الثلاجة ، تساريتها بعينيا ارتاحت نفسيتي و هزيت واحد نص ديال كانيطة ديال كوكا باردة مع الجغمة الاولى امممم ما فيها لا چاز لا والو ،المذاق فحال ديال مالين سكر ؛ أولا ملي كتلوح فيها البابا لشي دري صغيور ..رجعتها لبلاصتها هزيت طبسيل فيه شلاظة الفواكه و قرعة د الما ردخت ثلاجة برجلي و مشيت للصالون ..المعلقة الاولى الثانية امممم مَّيْصة 🙊
تلاحيت فوق الكناپي ..صقيييييل ؛ غير التنفس ديالي وقف من تنهاج و دقات قلبي تعدلات هو يبدا الازعاج ديال المچانة تك تك تك .. تاعت اللي ينوض يخبطها مع الارض 😤 مبقى حد يتصنت لمسارنو ..؟! (لعضامو ؟!؟ پففف منين جابو هاذ النظرية؟! )
مشيت لبيتي ؛ بنفس اللوحة تپلونجيت فوق الناموسية الماريو قدامي و الحيط ورايا ، البالكو على الليمن و الباب على الليسر ديالي .. وتنهدت الصعداااء(هاذ الكلمة باقية عاقلة على الأستاذ اللي علمها ليا ) ما علينا ؛ عيني كنمسح بيهم سقف شبر شبر بالخصوص واحد العش ديال رثيلة ؛ ومن كثرة العچز كنحاول نقنع راسي أنني مخاصنيش نقايسها ولا نردم ليها عشها حيث جدة جدة جدة جدة جداها كانت سباب في نجاة شافعنا يوم القيامة .. وكنكمل المسارية في بيتي بعينيا حتى عينيا كتحطو على واحد صنيديقة فوق الماريو اللي ليها سنين و منين جايباها معايا من المغرب .. تعنكشت حتى جبدتها و رجعت ربعت فوق الناموسية حليتها وبديت نبقشش فيها ؛ أول حاجة طاحو عليها عينيا ؛ هوما الكاسيطات مكتوب عليهم حجيب ؛ أم كلثوم ولكن أنا مسجلا فوقهم بصوتي الرنان، أيامات كنت مبلية ب جنيفر لوپيز و كيلي كلاركسون پينك لارا فابيان ولا حتى روك ڤوازان .. واحد شوية و هي تشد انتباهي واحد المينيچا زرقة و كتبري ، أووووه هاذي كان عطاها ليا واد خالي زهير ؛ ملي كنت جاية لفرنسا ؛ كان في عمرو عشر سنين و قافز ، حيث ملي شفت فيه شوفة علاش منيچا وماشي شي حاجة أخرى ؛ قاليا متستخفيش بيا راني شفتك كي نقزتي ملي أسمر عطاها لنادين ..ياك عزيز عليك هذاك المسلسل ؟ عزيز عليا حيث الإذاعات فرضوهم علينا ، مكانش عندنا البديل .. ما علينا رجعتها لبلاصتها و بقيت نبقشش حتى طاحت إيديا على واحد تصويرة ديال الليسي .. أووووووه فيها أنا و صحاباتي و شي دراري كانو كقراو معايا ، وفي وذني بدات أغنية طريق الليسي ويا دلالي طريق الليسي وعقبة وكي عياتني أنا .. الأغنية اللي كانو كغنيوها هاذيك الوقت دراري ملي كبغي يجذب انتباه شي بنت عجباتو .. وما أكثر معجوباته ..يا ماما !
لكن اللي بقيت مفيكسيا فيه بزاف و عيني مبغاتش تزعزع منو هو إلياس 😍 آه إلياس يا إليااس تصويرة في إيدي ،تسرحت ، راسي مدلي ، شعري كجفف لرض و دفعت الصندوقة برجلي باش نرتاح في تكيتي .. حيث الماضي اللي جبدت يستاهل تركيز .. وعينيا بقاو كشوفو في تفاصيل الصورة اللي أغلب ناسها ميرضاوش يتقاسموها في الفايسبوك ..الا لكانو من الناس اللي حطو جيم و تعاطفو مع الولد اللي حاط راسو قبل و بعد عشرين سنة هو وحبيبتو ؛ ورجعت أمعنت الشوفة في هذاك الولد اللي كنت واخذاه أكبر تشالنج ليا ؟! أنا كنت في السانكيام و هو في الباك .. أول مرة شفتو ..كان اليوم الرسمي اللي غاذي نبداو فيه القرايا .. يعني جوج سيمانات ورا أول نهار بداو يقراو فيه الناس، السيمانة الاولى طبعا كنت كنمشي الكوليج نجمع مع اللي سقطو ونقلي السم اللي مازالين فيها .. والسيمانة الثانية كندور على الليسيات و نشوف فين ارتاح خاطري كثر وقدام اشمن باب غاذي نولي ندوز ساعات كروز في رمضان .. وحتى انني كنت كندخل مع صحاباتي القدامات للأقسام ديالهم باش نعاونهم يفرضو راسهم و يديرو بلاصتهم ..تكتيك شيطاني من درجة ثالتة .. إييييه أما السيمانة الثالثة واللي هي اللي قررت نبدا فيها قرايتي ، شاءت الأقدار ملي جات عيني على إلياس ؛ هذاك الولد اللي غاذي بكل ثقة و في ايديه پورطابل ألكاتيل صفر ممهتم لحتى واحد و دايرين بيه جوج دراري كطلو على المهراز اللي هاز ومنباهرين و واحد جوج كانيشات من نوع شيواوا كمدحو فيه و يضحكو و عينيهم كلهم على ” إلياسي ” ..هاذيك اللحظة بالذات قررت غاذي يكون ليا !

الجزء 2

وأنا كنشوفيه سمعت وحدة من البنات كتعيط عليه إلياس إلياس .. وخلى صحابو و مشى لعندها .. امممم غير ثبت شوية و خليها هي تجيك أ صاحبي ؟!!
غير قلت هاذ الكلمة و أنا نتفكر راسي خاصني نثأنث و نحيد عليا المفردات الذكورية اللي كنت كنبعد بيهم دراري ، تلفت عند صاحبتي لبنى و قلت ليها ؛ شوفي الخوادري كيف داير .. و غمزتها بنص 😉
أووووووف آش هاذ القاموس أ سارا ؟؟؟! وآش هاذ الحركات ؟؟؟! سارا فيقي راك في الليسي دبا !! و تفكرت راسي أنني لابسة جوچينچ أو سيرڤيت ولاصقين فيها اللوچوات كاملين ديال الفرقات المغربية و الاسپانية .. آه كنت مهدرشة و لابسة فحال شي زوفري ، درقت بصاحبتي اللي كانت بمقومات لاعب الهوكي الكتاف عراض و طويلة تخبيت دزت من حداه و أنا مدرقة وجهي .. باش ميشوفنيش
لبنى : سارا مالكي عنقتيني منين طاح عليك هاذ الحنان ؟!
أنا : لا حنان لا فاطيمة ؛ غاذي نقوليك شي حاجة و لا دورة الخضار جيلالي ؟! هذاك الولد اللي لهيه ؛ وشيرت ليها على ولد عمرني شفتو في حياتي 🙄 السيمانة اللي فاتت كنت هربت ليه ب سكوتر ديالو و حالفها فيا !
لبنى : غير انتي و الماطر شي نهار تبقاي بلا رجل ؟!
أنا : وقتها مغاذيش نعنقك ؛ غاذي تهزيني .. 😬😬بقيت مخشة فيها حتى وصلت للقسم !
و دخلت لأول حصص الدراسة .. حليت دفتار من دفاتري اللي باقي عندي من العام اللي فات .. مقطعة ليه غير الصفحة الاولى ، و بديت كنفكر كيفاش نكسب قلبو !
من شوية اللي شفت عليه ؟؟ بديت كندير تحليل الوضعية و الشخصية ديالو ؛ باين ولد ناس ما لبااااس عليهم ما فقراء .. هاذوك لي باچ اللي داير لفمو شي جوج د المليون و التلفون اللي في إيديه شي عشرين الف ريال ؛ سبرديلة أديداس و تي شورت طومي ماشي متأكدة راهم ڤري ؛ حيث كاين واحد النوع غير ملي الناس كعرفوهم برزقهم كوليو يدخلو الفايك في الڤري ..وايني الله يخلف على ولد خالتي اللي في ميريكان ، نهار رشيت عليه الما ؛ داني وجابني ، أووووه راه طومي هذا ، ماشي ديال مياو ستين جمعي مكافشك 😡
الله يهديه حتى هو معارفش باللي مياااااو ستين مبقاتش تشري ليه حتى چرصون طخونسپاغو .. هاذوك الجوطابل اللي غير كوصلو الما كتزير من إم كيولي طخوا إكس إس .. طومي !
لكن الطريقة باش كتباهى بپورطابلو كتوحي على أنه حتى هو ممثيقش راسو باللي عندو پورطابل في زمن اللي عندو الفيكس راه ارستقراطي 😉 لباس عليه هي الصورة اللي باغي يوصلها للناس ، لو كان بالفعل هاكذاك مكانش اهتم و ظل معنق تليفونو ؟! ويخبش فيه بسوايع ؟! لنفترض بصح كتواصل مع شي حد ؟! معامن ؟! مع مول الاتصالات شخصيا ؟! أو لا مع روح چراهام بيل ؟؟ حتى واحد مكان عندو تليفون محمول 🙄
المهم باينة فيه مريش .. وايني ماشي بزاف ! أوطوماتيكمو غاذيين يعجبوه البنات أول شيء اللي مندخلينش الضو لسنانهم حيث غاذي يكون الريسك ديال التماس و هاذي في حد ذاتها كانت غاذي تكون عائق كبير : نحمدك يااااا ربي ونشكرك عطيتيني سنينات مراكبينش على بعضياتهم 🙏🏻 وخا مسوخرين أنا قابلة .. و حتى إلى كانو مراكبين شكون هاذ المسخوط اللي غاذي يخلص ليا هاذ الخطية ؟! أكيد غاذين يجذبوه بنات نقيات كلبسو مزيان مهليات في راسهم و اللي كخضرو العربية بالفخونسي و الإينچليش ! علاش مكنتش كندخل نقرا علاش أ ربي علاااااااش ؟! إنجليزي ؟؟! مرة وحدة ؟! من نهار دخلت عند أستاذ اللغة الإنجليزية و قاليا قدمي راسك قلت ليه : ماي نييم إز سورااا بغيت نهرس سميتي على الطريقة الإنجليزية حيث كنت سمعتهم هاكذا كنطقوها في تلفازة ملي المذيعة كتذكر إسم سورا كونر .. مفهمتش غ تا جرى عليا ؟؟ 😳 و الفاهمين بقاو كضحكو ؟؟
ما علينا ؛ كيفاش سمح في صحابو ملي عيطت عليه هاذيك خيتي ؛ مترددش و مشى لعندها قبل توصل عندو .. عاجباه ؟؟! هاذشي كامل حللتو في بلاصت دروسي .. و أنا كنشوف في الأساتذة ديالي على أنني متبعى شنو كقولو .. مستحيل غذا نرجع مهدرشة للمدرسة ! ولاش نتسنى غذا .. من دبا و آخر ساعة مدخلتش ليها .. و مشيت للدار بكري باش منتلاقى مع حتى شي واحد ..
غير وصلت للدار غوبشت ، ومشيت للماريو ديالي عزلت كل الحوايج اللي فيهم شبه الأنوثة .. واللي ممكن بتعويجة من هنا ولا من لهيه نقادهم .. غير كملت لقيت راسي خاصني نلوح كثر من ثمانين في المية من حوايجي .. ياااا رب منين غاذي نجيب الحوايج ؟؟؟! يحلها ألف حلال ..
مشيت ضربتها بتحميمة وفركت راسي قد المستطاع و طليت راسي بالحنة و الداد و بقيت كنتعوج قدام المرايا و كنأقلم راسي مع الأنثى اللي المفروض تكون فيا ..
خليت عليا الحنة شي ثلاثة د سوايع باش تبيضني و ملي غسلت راسي بقيت كلي ليمونية .. أوووووووه آش هاذ الويل ؟؟! قلتو تبييض ماشي تليمونيت ؟!! وأيييه و دبا شنو المعمول؟! نحك راسي بجاڤيل؟! 😳😳
لبست حوايجي و نزلت للصالون الحلاقة عند مرت خالي ناديا ..
ياااااا أجمل أخت ، ويااااا صاحبتي الغالية ؟!
ناديا : أوووه منين نازل هاذ الحنان ؟! آجي مالكي ليمونية ؟!
أنا : من قلبي والله ؛ ياك تظلو لك لك لك الحنة و الداد كتبيض ؟!؟ طلعت كتليموني .. اللي باغية تجرب شي مفعول توصي بيه الاخرى ؟!
ناديا: آه وايني متخليهش بزاف ! وايني متخافيش غير يومين و رجعي عومي يطير اللون ..
أنا : ما علينا .. قطعي ليا هاذ الشعكوكة عافاك ؟!
ناديا: بغيتي ممي ضاوية تسخط عليا؟!
أنا : آش غاذي تدير چاع؟! قتلة ديال العصى ؛ وغاذي تبرد المهم منبقاش ب هاذ الحالة ..😞
ناديا: ناري أ ختي غاذي تديري ليا مشاكل معاها ؟!
أنا : والله منقوليها عندك قطعتو .. نضرب الطم 🤐
ناديا: سارا عفيني من هاذ المهمة عافاك ..
أنا : شفتي ؛ كون كانت ماما چعما نحتاج نزاوچ هنا و لهيه .. 😥😥 كون عندي فلوسي و نمشي فين بغيت !
ناديا: صافي متبكيش آجي .. ياللاه بركي !
أنا : 💃🏻💃🏻💃🏻 ونقزت عليها بستها ! بغستو ديچرادي إيفيلي من القدام ..🙏🏻
الآڤونطاج ديال اليتيم أنه كبقى في أي واحد قبل متخرج دمعتو .. والمستحيل كولي ممكن في ضرف ثواني ..اللهم زدهم حنية ياااا رب !
غير كملات ليا عجبني راسي .. و بزاف ! غير اللون معرفت مالو مجايش معايا ؟؟! 🙈
ناديا: بصحتك وما شفتك ما شفتيني .. يالله نوضي راه خاصني نسد الصالون دبا تجي تحبسني شي وحدة .!!
أنا : طليب أخير عافاك شويييقق ديال ديكاباج !!
ناديا : أ ناري ؟!!! باغية تشهابي ؟!
أنا : لا باغية نماغوني .. غاذي نديرو مع القهوة و صفر د البيض !؟
ناديا : ضبري راسك .. راه واحد القرعة مبدية هزيها ..
أنا : مواااااااح يا أحلى ختيتو ! 😘😘😘
طلعت للدار لبطت هذاك شي .. و غطيتو بفوطة ، المهم العصى مغاذيش ناكلها اليوم ؛ ممي نعسات ! (جدة)
مشيت حدا راس جدي نزنزن عليه ..
بّا أهلااان .. توحشتك 😍
بَّا : هاذا وين أ بنتي ؟!
أنا : كيفاش .. مفهمتش ؟!
بَّا : عاد دخلتي ؟! كنتي مع ختك ناديا ؟!
أنا : آه .. سديت معاها صالون و طلعت ! بغيت نقوليك شي حاجة !
با : شحال خاصك ؟!
أنا : بزاااااف هاذ المرة ؟! خاصني نشري الحوايج حتى حاجة مبقات كتدخل ليا ؛ غلاضيت 😔
با : عشرة الاف ريال منزيدكش عليها درهم 😤
أنا : غاذي تشري ليا غ لبسة وحدة 😔 نبقى نلبسها يوميا ؟! بغيتي يضحكو عليا الجيران و يقولو جدها بخيل؟! عشرين ألف وجدريال متزيدش عمو ؟!
با : عمو؟! 😳😳 آيواااا أنا صاحبتك؟!
أنا : متديش عليا 🙈 راه مبعادينش أنا و ياك في العمر هذاك شي علاش ..
محسيتش حتى شير عليا بعكازو .. نقزت تنقيزة وحدة حتى للمرح .. ورجعت نطل عليه ..
واااا الغليمي الله يهديك عليا .. غذا نفضحك مع با عروب مول الحانوت .. عشرين الف و ربعالاف ديال سوايع ؛ آني علمتك ..
با: يالاه جيبي الپومادا و مسدي ليا رجلي ..
أنا : هي اللولة ☺️ جبت هاذيك الپومادا ديال الماساج اللي كتشمها كتولي تحس بنيفك جديد ومشيت لعندو
با: تحچري عليا غ أنا ؟! سيري شوفي مع خوالك و خالاتك ..
أنا : ضروري .. غير متقولش ليهم و منعاودش نصدعك العام كامل !
با : حلال عليك ..راهم غير كيخزنو فيهم العام كامل 😁
الغذ ليه مشيت عندو عطاني الفلوس .. درت راسي غاذية المدرسة و ظليت صباح كامل في جوطية نقلب على الحوايج .. شريت شي بركة و كريديت شي بركة أخرى و غ وصلات طناش دخلت للدار .. قيستهم !
غير وصلت وقيتت الغذا نزلت نتغذى و جدة بقات كتدعي عليا مخلات غير اللي نسات فيا ..
معجباتها لا التقطيعة لا اللون القهوي .. معندهاش الذوق
خالي مشى يتكى في بيت الصالة و مشيت لعندو .. نحيد ليك الشيب خالو ؟!
خالي : جيني من لخر آش بغيتي ؟؟!
أنا : تسبيق .. 😬
خالي : تسبيق ؟! 😳
أنا : آه .. تسبيق عامين في فلوس العيد !!
خالي : هاي هاي .. ياكمة نعطيك تسبيق العصى ديال خمس سنين حتى هو !
أنا : لا هاذاك يتسنى ممزروباش عليه ! 😁
خالي : شحال ؟!
أنا : خاصاني اثنين و عشرين .. مبقات عندي حتى شطاطة نلبسها 😔 وايني عطيني غ عشرالاف و نشوف مع خالتي في الشي لاخر و غاذي نقوليها عطيتيني كثر منها !
خالي : أييه كشطيها حتى هي .. سيري عند ناديا تعطيهم ليك قولي ليها رسلتك !
أنا : شفتي ديما كنت كنقوليهم انت هو البوچوص و الحنين ..مكذبتش
خالي : مبقيتيش غاذيا تحيدي ليا شيب من شعري؟!
أنا : منصيبش ؛ خاصني نشد خالتي قبل تمشي للخدمة ! 😁
غير وصلت عند خالتي ..
خالتو محتاجاك و واقفة عليهم .. مبقى عندي ما نلبس .. كون كانت ماما ، منجيش نصدعك 😔 مكرهتكش تضمنيني مع فاتحة اللي كتبيع الحوايج !
خالتي : سيري أ بنتي خوذي شنو خاصك ؛ وقولي ليها ندوز آخر شهر نخلصها ! غير متهزيش بزاف
أنا : مواح مواح ..لا متخافيش جوج جوج من الحاجة 🙏🏻
جمعت حوايج عامين و كلشي جديد .. مع اللي عندي صافي .. مشيت شريت العدسات ؛وشوية دالماكياج خفيف و حفظت شي كلمات بالانچليزية و الفرنسية .. يومين ما مشيتش و فهاذ اليومين ظليت سادة عليا في بيتي و كريت سبعة و سبعين فيلم تفرجت فيه باش لصقت فيا اللكنة الفرنسية صحيحة ! المهم تدربت مزيان .. وجدت راسي و حيدت مني هزان اليد و الحركات الذكورية و تأنث بمعنى الكلمة .. وكنتسنى غير إمتى يصبح الحال باش نبدا التطبيقي 💃🏻💃🏻💃🏻

الجزء 3

نعست بكري و فقت مع ثمانية قد قد .. يالاه يتفش ليا و جهي و نلبس ونتقاد .. المهم عمرني منقرا مع الثمانية د صباح مستحيل ؛ الأستاذ اللي خاصو يقرينا من ثمانية للعشرة مازال ملقاوهش ..هذا هو العذر اللي كنعطي لدارنا ..الدراسة بعد راحتي حتى إشعار آخر ..
قبل منخرج خمسة دقايق وأنا خاشية راسي في الفريچو باش وجهي يتفش و عينيا ميبقاوش حمرين بالعدسات ..
وصلت الليسي ؛ مع الاستراحة ديال العشرة .. غير فت مع الباب الناس اللي باركين في الأرض واللي كتمشاو غير حسيت بيهم قشعوني ؛ حيدت نظاضري و مشيت وحتى من مشيتي تبدلات ، ولات بالعبار رجل قدام رجل ،كنتمشى بكل ثقة ؛ و شعري كتطاير مع البرد ؛ملكة الجمال و منجحاتش فيها وكنشوف في الناس و نصبح على اللي نعرفو و اللي مكنعرفوش .. آه ؛ مجبورة حيث الشعبية هي المرحلة الموالية .. نخليه يسمع بيا و ميشوفنيش .. وصلت آخر الساحة .. شفتو الوقت ثقال و لا غاذي بشوية ؛ شافية وأنا شفت فيه شوفة عادية وصبحت عليه :بونجججورنو 🖐🏻بكل براءة كيفو كيف غيرو بنات و ولاد !
ومكنتش من الغبيات اللي كدورو بيهم غ دراري؛ الشعبية هي ملي تصاحب و تحط في جيبك البنات قبل الولاد .. هاذيك هي القوة الدائمة أما إلى خذيت أغلب الأصوات ولاد البنات غاذي نحطهم في ظهري .. وضروري ميرجع عليا بالشر !
اللي دزت من حداها كنضحك ليها .. وضروري منسولها منين شرات سباطها ولا نقوليها شعرها زوين أو تشوف دراري كفاش كشوفيها .. زينها هبلهم و مكنحسسهم للحظة أنني زوينة قدامهم و في نفس الوقت مكنحسسهمش باللي أنني وحدة مسلمة بلاصتها ! أبدا ! اللي معندوش مع الفرونسي كنهضر معاه بالدارجة .. اللي مجهدة في العربية كنلقي عليها شي سطر ديال نزار القباني و اللي فرونسي ساڤااااا ما شيغي كافية و اللي مطلعة اللوڤيل وكتغني بالانجليزي شي غوفخان ديال بيونصي .. وهي غاذية .. كندخل المواد و كنركز فيهم .. مزيان و ملي ككون عندي شي ساعة خاوية كندخل نقرا مع صحاب الباك .. والقسم و الحصة اللي تعجبني من بعد ما ناخذ الإذن من عند الأساتذة اللي حتى هوما وهمتهم بطموحاتي .. معارفينش باللي السبب الرئيسي هو أنه غاذي يسهال عليا الإختلاط ب ناس الليسي “كاااااملة” و خصوصا صحاب الباك .. البزاقيل معندي مندير بيهم 😬
بديت كندير في بلاصتي .. و لبنى صاحبتي عمرني مقلت ليها على اللي كدور في راسي ؛ من الحوايج اللي غاذي ينجحو ليا الخطة ” الثقة لا ” ختي و منحطهاش في الصورة ✌🏻️
دازو الأيام و ديما كنت كنحرس أنني نبقى في شون د ڤيزيو ديالو يعني مبعيداش على شوفتو .. وككل مرة كنحس بعينيه مرة مرة كزوروني ..واللي ساعدني بزاف أنه كنت ديما كنوقف مع صحاب الباك بنات كانو ولا ولاد ..
حتى للنهار اللي غاذي نتساطح أنا وياه ؛هاذيك تساطيحة هي و حياكة الخطة خذات مني تدريب أسبوع .. وبزاف ديال الشجاعة باش جرحت مرفقي ..
بان ليا دخل الڤيستيير اللي حدا بلاصت الرياضة .. أنا لابسة تيشرت لاااصق عليا في الغوز (غير اللي مبغاش يشوفني) و الحد في القد ؛ غير فت أستاذي عليت إيديا باش يبان طبيييييعيا شوية من كرشي .. كأنه طلع بوحدو 🙈 و صاكي الرياضي فوق ظهري و سروال وااسع بيض وفي جنابو الغوز مع سبرديلة بيضا يالاه مخرجاها من كرطونتها .. وكلشي نايك (الله يخلف على بنت خالتي ؛ جابتهم ليا تحت الطلب من فرنسا)
وتسنيتو حتى تم خارج هزيت مرفقي لعندي و بديت نصوطي على الجرح حتى دخلت فيه بالعاني أنا :آااااخ .. في أطونسيو (رد بالك )😡 وأنا مكنشوفش فيه
إلياس : أووووف ؛ جوميكسكيز(سمحي ليا) ..😞 هاذي انتي ؟!
أنا : هزيت فيه عيني و فيكسيتهم في عينيه و مغوبشة وقلت ليه :كيفاش أنا ؟!
إلياس : أوووه ؟! مالك في إيديك كلها دمايات ؟! تي طي بليسي؟! (جرحتي راسك؟)
أنا : أ طون آأڤي؟؟! (آش بان لك؟؟)
إلياس: دخلي ؛تسنايني هنا أنا نمشي للحراسة نجيب ليك باش نغطيوها ..
أنا : شكرااا .. بقيت في الڤيستيير جبدت تي شورت مقطع و خذيت منو طرف و بقيت نتسناه ، حيث كنت متأكدة صيدلية الليسي عمرهم دخلو ليها حتى آسپرو ؛ واخا حتى پيريمي ..
غير حسيت بيه جا ؛ حطيت المقص من إيدي على أساس قطعت تريكويا ..
إلياس : ملقيييتش 😔
و قرب مني كطل على إيدي ؛ وشاف تي شورتي مقطع ..
أنا : سيل تو پلي ؛ إيد موا 🙏🏻 (عافاك عاوني)
إلياس : وي بيا سيغ (طبعا) ..قطعتي تيشورت ديالك؟؟! 😳😳😳
أنا : تي شورت اللي كنت غاذي نبدل بيه ؛ معليش ندخل من بعد للدار ونبدل (طبعا غاذي نبقى لابسة تي شورتي العزيز ؛ شهر وانا كنتسنى إيمتى نلبسو ؛ نحيد منو الوحشة بعدا ) عافاك حل صاكي جبد ليا منو ديودوغو (اللي ماشي ديالي ؛ معقلتش لمن شفرتو) ما علينا ريحتو فنة .. هذا هو المهم
إلياس : طي فول ؛ مي طا غيزو طا صونطي دابوغ (مسطية انتي ؛ وايني عندك الحق ؛ صحتك اللولى)
و أنا قلبي بدا كضرب ؛ خفت لنقول شي كلمة و مننطقهاش مزيان قلبتها دارجة .. غير بالفن !
غير غسليا الجرح ؛ رش عليا ديودوغو و حزمو .. غير كمل قلت ليه شكرا !
و تميت غاذية ؛ عطيتو بظهر و بديت كنضحك 😈
وقفني ؛ قاليا انتي شمن باك ؟!
أنا : لا سانكيام سيونص
إلياس وايني كنشوفك ديما مع ناس د الباك و بعد المرات خارجة من أقسام الباك؟؟! 😳
أنا : إلى بغيتي تعلم و تنجح .. غاذي تخالط ناس عندهم خبرة و لا ناس كقلبو عليها ؟! (الجواب الديموكذابي اللي وجدتو من قبل ) 😎
إلياس : وااو 🤓 مزيان ..
إلياس : أنا سميتي إلياس متشرفين ? وانتي ؟!
أنا : سارا ..إديم(حتى انا متشرفة بيك)
وكان باغي يكمل الحثيث و قطعتو قلت ليه :خاصني نمشي .. إيني واي ثانك يو (على أي شكرا) وعتيني و راها داويتيني 😝 عدلتي الكفة .. باااااي
خليت باي ديالو ورايا و مشيت ..
لقيتها حجة وبركت في دارنا كنووووح بيها ؛ آي آي .. لأنه من الخطة نغبر عليه حتى يهبل !
وملي رجعت .. تعمدت ندخل القسم ديالو قبل تصوني طناش بربع ساعة ! مشيت عند الأستاذ خذيتو على جنب و سولتو واش يقدر يعطيني شنو فوت من دروس السيمانة اللي فاتت .. وأنا خارجة عيط عليا الياس :سارا ؟! كيف بقايتي؟!
أنا : أووه إلياس ؟! ساڤا ميو ميغسي ( لباس عليا ؛ شكرا) ودورت عيني شفت في الكانيشة اللي مالفة تكون معاه و قلت ليه “باي” بالاشرارة .. وعينين القسم كامل معايا .. ومشيت !
ومشيت للدار وانا متاكدة غير غاذي يخرج غاذي يقلب عليا و نهارو غاذي يكون طوييييل !
مع الربعة تميت جاية و قدام باب الليسي كبان ليا إلياس مع صحابو وايني هاذ المرة فوق سكوتر .. مشيت نجري عند واحد الولد من الليسي الثانية ككون ديما قدام الباب مجمع مع صحابو عمرو .. وكعرف واحد الولد كقرا معايا !
أنا :سمح ليا خويا ؛ سيفطنس عندك هشام الروبيو !
مول سكوتر: آاااه عشيري غبر عليا؛ فاش نقدر ناون ختي !
أنا : سلفني سكوتر ساعة د الوقت .. ونعطيك عشرين درهم تدير بيها ليصونص !
مول سكوتر : كتعرفي تصوقي ؟!
أنا : كون مكنتش نعرف نصوق هشام يرسلني عندك؟؟
عطاه ليا و مشيت .. دزت من قدامو طايرة و ملي تلفت في مولاه لقيتو واقف و شاد راسو .. أكيد ندم ! موعدنا بعد ساعة لا تراجع 💃🏻💃🏻🙈
شافني و تبعني .. وبقى ككلاكصوني عليا ! 📢📢
تلفت عندو و قلت ليه .. اهلان
إلياس فين غاذية ؟!
أنا : ثلاثة مارس ..(بلاصة على البحر) ندي لصاحبتي شي حاجة ؟؟!
إلياس : نقدر نجي معاك ؟!
أنا : إلى تقدر تبع الريثم ديالي في الصوچان مرحبا 🤓
كسيريت و متلفتش ورايا ؛ مهاراتي كلها في دوبلاج وريتهم ليه ..واخا بعد المرات كنحس بركابي كرعدو وقلبي غاذي يوقف ؛ المهم هبتي قبل كل شيء
غير وصلت ؛ دقيقة و وجاني ..قلت ليه دارهم محافظين ميبغيوش بنتهم تكون مرافقة مع وحدة تتخالط مع دراري ..تسناني بعيد ! دفعت باب ديال واحد الريزيدونص و دخلت .. أول مرة نعرفها كيف دايرة ؛ حتى وقف عليا الكونسييرج ! وقلت ليه كنسول على فلانة بنت فلان أسامي خيالية .. وتعطلت قدر المستطاع !
خرجت ركبت و مشيت عندو قلت ليه الولد خاصني نرجع ليه سكوتر ديالو من بعد نص ساعة ..مشينا ؟!
إلياس : ارتاحي شوية .. آجي نتمشاو !
ووقتها بجميع اللغات فهمني أنه معجب بيا ..لا كبغيني ؟! لاااا كثر من البغيان ..قاليا : انتي كنحس جيهتك بشي حاجة سپيشل 😍😍😍
و جاوبتو : ليا الشرف تكون كتبغيني .. ولايني مع الأسف مكنبادلكش نفس الشعور ولا نفس التفكير .. صوري!
قاليا : عطيني فرصة وتعرفي عليا !
أنا : العلاقات من الأساس و تصاحيب ماشي من عادتي ..
تلفات بيه الدنيا و تزنچ ولا غير كدور في عينيه و الهضرة مبقاش كتخرج ليه من فمو .. طبعا أنا أول وحدة ترفضو ؛ غاذي يبقى عاقل عليا لما بعد مماتو !
وكل مرة وليت كندوز من حداه ؛ كلقى الأعذار باش يهضر معايا .. مملش و معياش و معطى وجه لحتى وحدة !
رجعت ركزت في قرايتي و ما غيرت والو في البرامج دياولي قبل ميعتارف ليا ..
إييييييه تصاحبني سيمانة ؛ تشبع مني .. تلوحني و تمشي لوحدة غيري ؟؟! هاهاها ده بعدك حبيبي
شوية صونا التليفون ؛ هزني من الماضي و رجعني للحاضر ؛ هزيتو شفت شكون ،اممم غير مهم ؛ وشفت الساعة ؛ الثمانية و نص أووووه نسيت مشربتش دوايا
إقراء أيضا  قصيدة لنزار قباني
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق