الرئيسية / الفاكهة والخضروات / قشر الرمان للتخسيس

قشر الرمان للتخسيس

الرمّان

شجرة الرمّان من أشجار الفاكهة التي عرفها الإنسان قديماً، تنمو بشكل عموديّ يتفرّع منها أغصان جانبيّة هي التي تحمل الزهر والذي يتحوّل إلى ثمر، وهي شجرة متساقطة الأوراق تحتاج إلى ريّ طيلة فترة الإزهار والإثمار حتى تقطف ثمارها، إذ لا تعطي ثمراً إذا كانت مزروعة بعلاً، وهناك أنواع متعدّدة من أشجار الرُّمان، منها ذو الطعم الحلو، ومنها الحامض، ومنها الشرابيّ طعمه يقع بين الحامض والحلو، والرُّمان الحلو أيضاً له عّدة أنواع تختلف من حيث لون القشرة وصلابتها، وثمرة شجرة الرمُّان ذات قشرة جلديّة تختلف سماكتها من نوع إلى آخر، هذه الجلدة تحفظ بداخلها حبّات الرمان ذات اللون الأحمر، حيث تؤكل ثمار الرمُّان طازجة ويعمل منها الدبس و العصير.

قشر الرمّان وفوائده

نحصل على قشر الرمُّان بعد أن نقوم بفتح الثمرة وفرط الحبّات من داخلها، ونقطّع القشور كونها تكون طريّة، ونجفّفها للتخلّص من الماء الموجود فيها. كانت قشور الرمان تستخدم قديماً في دباغة الجلود إذ تجمع قشور الرمُّان وتجفّف، ومن ثمّ تطحن ويتم دهن الجلود بها للتخلّص من الطبقة الدهنيّة فيها لحفظ هذه الجلود من التعفن.
مع التقدم العلمي اكتشفت فوائد أكثر لقشور الرمُّان قد تفوق فائدة الثمرة نفسها، إذ تفيد قشور الرمّان كثيراً الجهاز الهضمي وخاصة للمعدة والتهابات الأمعاء؛ إذ أنّ شرب عصير قشر الرمّان يعمل على تقوية وتنظيف جدار المعدة من المواد العالقة بها. كما ويوصف قشر الرمّان لعلاج التهاب اللثة بعد طحنه وخلطه بالماء والرغرغة به لمدّة ثلاث أيام تقريباً؛ إذ تعقّم اللثة وتقوّيها.

فوائد قشر الرمّان للتخسيس

يوصف قشر الرمّان في برامج التنحيف التي تخلو من المضاعفات السلبيّة، ويتم عمل خلطة مع مكوّنات أخرى لهذه الغاية، وهذه الطريقة هي:

  • نجمع كمية من قشور الرمان ونغسلها جيّداً.
  • نضعها في وعاء واسع، أو على قطعة من القماش ونعرضّها للهواء لتجفّ تماماً.
  • نطحن هذه القشور بماكينة الطحن حتى يتكوّن لدينا مسحوق ناعم.
  • نأخذ ملعقة صغيرة من هذا المسحوق وملعقة صغيرة من الزنجبيل، مع كميّة من الشاي الأخضر، ونضع هذه المكوّنات مع كوبين من الماء على النّار لمدّة خمس دقائق.
  • نحرص على تناول كوب من هذا الخليط صباحاً، ولمدّة أسبوعين .

تعمل قشور الرمّان على إذابة الدهون المتراكمة في الجسم وخاصة حول البطن، إذ أنّ هذه الدهون هي التي تسبّب الكرش وبروزه إلى الإمام، بالإضافة إلى أهميّة الرمّان في تخفيض معدلات الكوليسترول في الدم، كما يعمل الرمّان على طرد الديدان من الجهاز الهضمي ويقوّي جهاز المناعة. كذلك، يمكن استخدام قشور الرمّان ككريم يدهن به محيط البطن فيعمل أيضاً على تذويب الدهون المتراكمة حول البطن.