الإثنين , يونيو 25 2018

فيتامين د 2019

فيتامين د فيتامين د في الواقع ليس فيتامينا وانما هورمون يتم انتاجه في الجسم نتيجة للتعرض لاشعة الشمس. كما انه يمكن الحصول عليه من اغذية معينة. هذا الهورمون يعمل على امتصاص الكالسيوم من الغذاء في الجهاز الهضمي الى الجسم. يؤدي نقص فيتامين D الى انخفاض في امتصاص الكالسيوم من الغذاء. نتيجة لذلك، يتحرر الكالسيوم من العظام بهدف الحفاظ على نسبة ثابتة للكالسيوم في الدم. ينتج عن هذا اصابات في العظام (الرخد لدى الاطفال – Rickets او تخلخل العظام – Osteoporosis لدى البالغين)، الحاق الضرر بالعضلات وارتفاع ضغط الدم. كما ان هنالك ابحاث تؤكد على وجود علاقة بين المستويات المنخفضة لفيتامين D ومرض السكري، امراض المناعة الذاتية (التي يهاجم بها الجهاز المناعي الجسم، كالذئبة – SLE)، وانواع معينة من الاورام السرطانية. نقص في* فيتامين D هي حالة شائعة جدا في اواسط البالغين والاطفال على حد سواء. ينبع الامر كما يبدو من نقص التعرض للشمس والاستعمال الكبير للمستحضرات الواقية من الشمس في السنوات الاخيرة، عقب زيادة الوعي للمخاطر الصحية المقترنة بالتعرض المتزايد للشمس، كارتفاع احتمالات الاصابة بسرطان الجلد. فائض فيتامين د هو حالة شديدة الندرة بحيث يتطلب استهلاك كميات كبيرة. هذا الفائض يسبب في الحالات المتطرفة ارتفاع ضغط الدم، الضعف، ارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم، نشوء حصى في الكلى وانخفاض القدرة على التركيز.

إقراء أيضا  8 نصائح صحيه للمرأه بعد الأربعين2019,اهتمى بصحتك اولا,نصائخ غاليه للمرأه