الرئيسية / فوائد الخضروات / فوائد النعناع

فوائد النعناع

النعناع من أكثر الأعشاب الخضراء التي تكاد لا تخلو بيوتنا منها خاصّة في فصل الصيف، فكثيراً ما نستخدمه في إعطاء نكهة رائعة للشاي أو نشربه لوحده بعد غليه في الماء. نبات النعناع هو نبات عشبيّ معمّر وله رائحة قوّية ومحبّبة لدى الكثير، ويزرع بكثرة في الأحواض وحول المنازل وفي المجمعات المائيّة. ونستطيع إستخدامه طازجاً حيث تكون رائحته فوّاحة وقويّة، ونستطيع إستخدامه ناشفاً بعد تجفيفه. فما هي فوائد هذه العشبة الرائعة؟

في البداية هذه العشبة المعمّرة تزرع في كلّ أرجاء الأرض، وتنتشر خاصّة في المناطق المعتدلة الحرارة في آسيا وأوروبا. وقد كان الإغريق والرومانيون يصنعون أكاليل من النعناع ويضعونها فوق رؤوسهم في الإحتفالات والولائم. وقد استخدموه طبعاً في الطعام بطرق مختلفة، كما أنّ الإغريق استخدموا النعناع في إعداد وصفاتهم الطبيّة.

للنعناع فوائد طبيّة كثيرة، ومن هذه الفوائد أنّه يعمل كمنشّط للمخّ والدورة الدمويّة والقلب، كما أنّه يعتبر مهدّئاُ للأعصاب، حيث أنّه يحتوي على موادّ مهدّئة. وهو كذلك فعّال في تقوية عضوي الكبد والبنكرياس في الجسم، وينصح بشربه كعلاج لتهيّجات القولون. النعناع أيضاً يعتبر مليّناً للأمعاء والمعدة، وهو يشرب كعلاج لكلّ أمراض الجهاز الهضميّ، حيث أنّه قادر على تخليص الجسم من البكتيريا والطفيليّات والديدان التي قد تصيب المعدة. وهو أيضاٌ علاج جيّد لمشاكل الإسهال والمغص.

أمّا من يعاني من الزكام فإنّ شراب النعناع الساخن كفيل بعلاجه ، حيث أنّه يعمل على توسيع الشعب الهوائيّة وتخفيف آثار الزكام والسعال وتخفيف البلغم. كما أنّه يستخدم في علاج أمراض الربو والمشاكل التنفسيّة الأخرى حيث أنّ رائحته القويّة النفاذّة تساعد في فتح الشعب الهوائيّة، وكما ويعالج بعض أعراض مرض السل. ومن يعاني من الحموضة المزعجة فإن شربه ساخناً بدون إضافة السكر، يساعد في تخفيف الحرقة، كما أنّه يزيل الأرق ويريح الأعصاب، حيث يعمل النعناع على تسكين الآلام والأوجاع، وهو مفيد في تخفيف أعراض وآلام الدورة الشهريّة لمن تعاني من أعراضها.

كما أنّ الأبحاث والدراسات قد وجدت أنّ النعناع يساهم في الوقاية والحماية من الإصابة بأمراض السرطان، لا سيّما سرطانات الجلد والرئة والبروستات. إضافة إلى ذلك، فإنّ احتواء أوراق النعناع على عنصر البوتاسيوم، جعل منه عشبة فعّالة في تخفيض ضغط الدّم، والذي يحافظ على التوازن في الجسم وبالتالي ضغيط دم طبيعي. النعناع أيضاً معروف بقدرته على جعل الجسم يفرز هرمون “السيروتين” والذي يسمّى أيضاً “هرمون السعادة” وهو مفيد في التخلّص من الإكتئاب، ويساعد الجسم على الإسترخاء.

لا ننسى أن نذكر الفائدة الجماليّة للنعناع أيضاً، فزيت النعناع له تأثير كبير في علاج كثير من المشاكل التي تعاني منها أصحاب البشرة الدهنيّة، فهي يستخدم كعلاج للبثور وحبّ الشباب. كما أنّ النعناع يعتبر مطهّراً، ولذلم ينصح بتدليك فروة الرأس بهذا الزيت، مما يساعد في إزالة القشرة من الرأس، ويحفّز الشعر للنموّ بصورة أسرع، كما أنّه يعطينا شعراً لامعاً وصحيّاً جميلاً. كما ويستفاد من أوراق النعناع في التخسيس وتخفيض الوزن، حيث أنّه يساعد في زيادة سرعة حرق الدهون.