فوائد العمل الجماعي في الإسلام

خلق الله سبحانه وتعالى هذا الكون بكلّ ما فيه وجعل فيه نظاماً محكماً وقواعد وثوابت رسخّها في كل تعاليم الدين الإسلاميّ، وفرض على المسلمين عبادات وفرائض جعلها أساس كلّ حياة قويمة، ولم تقتصر على أداء العبادات له سبحانه كالصلاة، والحج، وغيرها، بل إنّه جعل من دعائم الإسلام فرض عبادات تقوم على “الجماعة” و “العمل الجماعي”؛ كالزكاة وتأثيرها الكبير على المجتمع، وصلاة الجماعة، والصيام، والجهاد في سبيل الله، وغيرها الكثير. في مقالنا هذا سنتعرّف على ضوابط العمل الجماعي في الإسلام، وعلى أهميته وتأثيره الجليّ في المجتمع المسلم.

مفهوم العمل الجماعي

الاجتماع في اللغة العربيّة هو ضدّ التفرّق، والاجتماع يعني الوحدة والتجمّع في غرض واحد مشترك، فالاجتماع في الإسلام والجماعة من أهمّ المعاني الإسلاميّة التي بني عليها العمل الجماعي، والعمل الجماعي نعني به العمل الذي تقوم وتشترك به جماعة من الناس، ممّا يزيد من ألفتهم ومودّتهم فيما بينهم. وقد وردت في القرآن الكريم آيات كريمة تحثّ المسلمين على الجماعة والعمل الجماعي، يقول تعالى في كتابه العزيز: “وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُوا”، ويقول أيضاً في موضع آخر: ” يـاأَيُّهَا الَّذِينَ ءامَنُواْ إِذَا لَقِيتُمْ فِئَةً فَثْبُتُواْ وَذْكُرُواْ اللَّهَ كَثِيراً لَّعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ* وَأَطِيعُواْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلاَ تَنَـازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ وَصْبِرُواْ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّـابِرِينَ”، وهناك الكثير من المواضع الأخرى التي ربطت بين عزّة المسلمين وقوتهم في اجتماعهم ووحدتهم، وذلهم في تفرقهم، فأين تكمن أهميّة العمل الجماعي؟ وما هي تأثيراته الإيجابيّة على المجتمع؟

أهميّة العمل الجماعي في الإسلام

  • العمل الجماعي يمدّ الجماعة الإسلاميّة بقوّة عظيمة وخارقة، فيكون الإنتاج أكبر بكثير من الإنتاج الفردي والعمل الواحد.
  • تظهر في العمل الجماعي كلّ الكفاءات المسلمة، ويتكامل علمها ويتم استغلال كل الموارد البشريّة فيها بشكل سليم وصحيح.
  • يزرع في نفوس المسلمين الإيثار والتضحية في سبيل المجتمع، فيضحّي المسلم بمصلحته الخاصة في سبيل المصلحة العامّة، ممّا يعود بالنفع على المجتمع كلّه، ويتخلّص الإنسان المسلم من كلّ الصفات الشخصية الدنيئة؛ كالأنانية، والكره، والبخل.
  • ينجح المسلمون بالعمل الجماعي المشترك فقط في تمكين دعائم الدين الإسلامي، وتغيير المنكرات، ومواجهة كلّ المصاعب والفتن التي تواجهه.
  • يساعد في تحقيق أرقى دعائم المجتمع القويم، ألا وهي توحيد الأهداف، وزيادة الترابط بين أفراد المجتمع المسلم، والتعاضد فيما بينهم، فيصبح المسلمون قوّة لا يمكن هزيمتها أو ضعضعتها.
  • المجتمع المسلم الذي يقوم على العمل الجماعي المشترك هو مجتمع قويّ من كلّ النواحي السياسيّة، والفكريّة، والتربويّة، والعقائديّة، والإيمانيّة.

لنجاح العمل الجماعي لا بدّ من الصبر وعدم الاستعجال، والثقة الكبيرة بالله تعالى والأمل به بأنّه لا يخيب أمل عامل مكافح، وكذلك يجب الحرص على التماسك والتعاون والتعاضد في وجه كل المشكلات والفتن، والاستمرار بهذا العمل في كلّ مراحل الحياة، ولكل الأجيال، ولزيادة كفاءة العمل الجماعي لا بدّ من الانضباط، والتنظيم، والحرص على سريّة الأمور.

الوسوم
إغلاق
إغلاق