عذرا زوجتي سأتزوج بأخري 2019

عزيزتي حواء

تعالي معي واقرأي هذه الكلمات ولتفكري بعقلانية بعيدا عن التعصب والانحيازية …

نادراً ما نجد زوجاً يصارح زوجته بما يكنّه من نية في الزواج من أخرى .. فمعظم
الرجال يخفون أمر الزواج من امرأة أخرى عن زوجاتهم ، ويضعونهن أمام الأمر الواقع .

أيتها الزوجة العزيزة .. ألم تتساءلي عن سبب زواج زوجكِ من أخرى وهو مازال يعشقكِ ؟؟

فهل من السهل أن يفكر في الزواج مرة ثانية ويتكلف ببيت جديد ومسؤولية مضاعفة ؟
وهل من السهولة التي تجعل الرجل يقسم حياته بين ثلاث زوجته الأولى وزوجته الثانية وعمله ؟

كلا .. ثمّ كلا .. ففكرة الزواج عزيزتي الزوجة لم تكن بالأمر الهين كي يفكر به زوجكِ .

. فلابد من وجود مبررات وأسباب مقنعة جداً دفعه لأن يكلف على نفسه هذه المسؤولية .

هذا النوع من التفكير وإيجاد البديل المريح لا يراود الأزواج إلا عندما يشعر بالنقص في
نواحي من حياته الزوجية ويحس بفقدان السعادة التي يحلم بها ..

عزيزتي الزوجة .. لماذا لا تتجنبي هذا الألم الذي حلله الله للرجل وهو تعدد الزوجات بالاكتفاء بكِ

وحدكِ كي تكوني أميرته دون غيركِ ؟؟ ابدئي أولاً بنفسكِ وانظري ما ينقصه منكِ .. ثم
اتركي العناد واللامبالاة جانباً .. ثم اسألي نفسكِ الأسئلة التالية علها ترشدكِ إلى ما أبعد زوجكِ عن حياتكِ

هل طلب منكِ يوماً أن تتزيني له و تسرحي شعركِ ورفضتِ أمره ؟

هل طلب منكِ أن تعدي له نوعاً من الأطعمة الشهية ورفضتِ أمره ؟

هل طلب منكِ الخروج معه ذات ليلة لوحدكما ورفضتِ أمره ؟

عذرا زوجتي سأتزوج بأخري 06.gif عذرا زوجتي سأتزوج بأخري 06.gif عذرا زوجتي سأتزوج بأخري 06.gif

إقراء أيضا  عادات هن أعداء النجاح لأي امرأة 2019

هل طلب منكِ مصاحبته إلى المحال لتختاري له احتياجاته ورفضتِ أمره ؟

هل يجد ابتسامة وجهكِ المشرق كل صباح وأنتِ تقدمين له كوب الشاي أو كأس العصير ؟

هل رفعتِ سماعة الهاتف أثناء تواجده خارج البيت لتهمسي بأذنه اشتقتُ إليك ؟

هل أسمعتيه كلمة (حبيبـي ) كأول ما نطقت به شفتاكِ عند دخوله البيت بعد عمل متعب ؟

هل امتدحته يوماً أثناء تواجدكِ مع أولادكِ كي تشعريه بأهمية وجوده ؟

هل وجدكِ تنتظرينه بشوق ولهفة عند عودته مساءً بشذى العطر وهندام جميل ؟

هل قدمتِ له عبارات الحب والإخلاص أثناء حديثكِ معه ؟

وهل أعددتِ له يوماً جوّاً رومانسياً مليئاً بالزهور الحمراء والشموع الصفراء في ذكرى

مناسبة من المناسبات المشتركة كمفاجأة لهذه المناسبة ؟

وهل وقفتِ أمام المرآة لتقارني بين صورتكِ اليوم و صورتكِ بالأمس ؟

إذن عزيزتي الزوجة .. & لا تعاتبيه ولا تلوميه فمعه كل الحق أن يبحث عن كل ذلك خارج البيت

الذي افتقر لراحته التي يتمناها .. ولا تعاتبيه عندما يتخذ زوجة تنسيه تعاسة الحياة معكِ
.. ولا تغطي أخطاءكِ برعاية الأولاد فهؤلاء إن احتاجوا إليكِ يوماً
فالزوج يحتاجكِ كل يوم
وكل لحظة ..

أيتها الزوجة .. فما دمتِ وقفتِ على جوانب النقص فابدئي الآن وليس غداً

واستعيدي ذكريات شهر العسل وكيف كانت رائعة .. ولا تدعيه يقول : عذراً زوجتي!! سأتزوج ..

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق