عاصمة دولة مالي

عاصمة دولة مالي

تشكّل مدينة باماكو عاصمة لجمهورية مالي وتعتبر أكبر مدنها، وهي واقعة في الجزء الجنوبي الغربي من البلاد، تحديداً على بعد ما يقارب 50كم إلى الشمال من الحدود مع جمهورية غينيا، وتعتبر هذه المدينة من المدن التجارية المهمة في الدولة، حيث تشتهر في إنتاج كلٍ من الأرز، والفول السوداني، وكذلك القطن، والبروكسيت، ويشار إلى أنّ هذه المدينة تعد سادس أسرع الدول نمواً في العالم، ويُعتقد أنّ اسم المدينة باماكو يعود إلى لغة قبائل البامبارا والذي يعني ظهر التمساح.

الاقتصاد في مدينة باماكو

تتركز في هذه المدينة العديد من الصناعات الغذائية وكذلك الصناعات النسيجية، بالإضافة إلى المشروبات الروحية والمياه المعدنية، والأخشاب، والمنتجات المعدنية، ولعل أكثر ما ساهم في دعم اقتصادها هو احتواؤها على العديد من شركات المساهمة المختصة في مجال استثمار المعادن، وكذلك صناعة أدوات البناء، والأثاث المعدني، بالإضافة إلى احتوائها على العديد من الشركات، وكذلك المؤسسات الفرنسية المختصة في مجال الاستيراد والتصدير، بالإضافة إلى المؤسسات المالية الرئيسة في البلاد، والعملة المستخدمة في هذه المدينة هي عملة دولة مالي الرسمية وهي الفرنك الإفريقي.

نبذة عن تاريخ مدينة باماكو

تعود نشأة هذه المدينة إلى القرن السابع عشر من خلال اندماج أربعة قرى متجاورة كانت تقطنها كلاً من قبائل نياريلا، وتوريلا، ودرافيلا، وكذلك بيبزولا، حيث وُجدت العديد من الكتابات الخاصة في المدينة والتي تعود إلى الحقبة الواقعة بين عامي 1795 و1805م، ومرّ على هذه المدينة العديد من الحقبات الاستعمارية مثل الاستعمار الفرنسي، حيث كانت عبارة عن مركز إداري للممتلكات الفرنسية وذلك في المناطق العليا من حوضي النيجر والسنغال منذ عام 1908م، بالإضافة إلى ذلك فقد كانت تابعةً بشكلٍ مباشر لمركز المستعمرات الفرنسية لغرب أفريقيا في داكار، وقد تحررت من هذا الاستعمار بشكلٍ تدريجي في عام 1946م بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية وبعد الحركة الاستقلالية التي مرت على البلاد حتى نالت استقلالها بشكلٍ كامل في عام 1960م، حيث إنّها أصبحت العاصمة الرسمية للدولة منذ ذلك الوقت.

المناخ في مدينة باماكو

يتميّز المناخ في هذه المدينة بأنّه مناخ استوائي رطب بشكلٍ كامل، حيث يبلغ معدل هطول الأمطار فيها ما يقارب من 800ملم، مع حدوث تمايز كبير بين كلٍ من موسم الجفاف وموسم الأمطار، حيث يعتبر شهر ديسمبر هو الشهر الأكثر جفافاً في السنة، أما بالنسبة لشهر أغسطس إذ يعتبر الشهر الأكثر هطولاً للإمطار.

الوسوم
إغلاق
إغلاق