عاتبوها

بعـد مـا قابلتنـي iiعاتبوهـا
على شوف الحبايب iiحاسبوهـا
خذوها وأبعدوها غصب iiعنـي
وعن وجهة طريقـي iiجنبوهـا
وشالوها عن عيوني iiغصيبـه
عواذل وأغصبوني iiوأغصبوها
خذوها من يديني شوف عينـي
وعن عيني تعـدوا iiوأحجبوهـا
كلام وصدقـوا بالبنـت iiكذبـه
وهم اللـي مـن أول iiكذبوهـا
وهم وش دخلهم في مال iiبيّـن
لبوهـا والخلايـق iiطالبـوهـا
وفيـا لا تخـون ولا iiتعـانـد
جسوره والمواعيـد iiأرعبوهـا
مـلاكً كاملـه والكـامـل iiالله
ولكـن العـواذل iiعذربـوهـا
وهي كلما دعتني تشتكـي iiلـي
عـن اللـي سالفتنـا سربوهـا
تخاف وتلتفت مع كـل iiكلمـه
تظـن أن العـواذل راقبـوهـا
تلفت من عقب ما هي iiجريئـه
شجاعه مـا تهـاب iiوهيبوهـا
وأهديها وأنـا حايـر iiوثايـر
مصيبه يا عذاب ( ن ) iiعذبوها
وهم كل ما خذوها عن iiطريقي
تراهم صوب قلبـي iiقربوهـا
وأنا ما تعبـت قلبـي iiخيانـه
خيانـه رتبوهـا iiوأحسبوهـا
ولا يعجـر خفوقـي لا يقابـل
جفا من حاربـوه iiوحاربوهـا
وأنا لي عزت ( ن ) تفرض عليا
أخاطب بالجفا مـن iiخاطبوهـا
واكسر لوحة الماضي iiوأزيلـه
وأخربهـا مثـل مـا خربوهـا
واذوقهم ندم مـا صـار iiفيهـا
وشربهم مـن اللـي iiشربوهـا
ودلعهـا وولعـهـا iiبنفـسـي
وأشرقها بعـد مـا iiغربوهـا
وأعوضها عن اللي راح iiكلـه
وعـن ذيـك الليالـي iiكلبوهـا
غلاها بالحشـا لا زال iiثابـت
ولو حتـى بغيـري iiحببوهـا
وغلاي بقلبهـا مـر iiوتعـدى
غلاهـا لأمهـا ولا iiلأبـوهـا

الوسوم
إغلاق
إغلاق