طريقة علاج إدمان الكبتاجون

الكبتاجون

الكبتاجون هو نوع من المخدرات، ويكون على شكل أقراص تشبه أقراص الدواء، وهو في الغالب ذو لون أبيض، ويمكن أن يكون بلون بني، مرسوم على أحد الوجهين قوسين متقابلين. يعمل الكبتاجون على تنشيط الأعصاب، ولكنّه في نفس الوقت يقلّل من الشعور والاستجابة الحسيّة، ويعطي شعوراً بالراحة، وزيادة جرعاته تجعل المتعاطي عدوانيّاً وهائجاً، وبعد زوال تأثيره يشعر بالاكتئاب، وألم الرأس، ممّا يجعل المتعاطي يتناوله مجدداً، وبالتّالي يصل إلى مرحلة الاعتماد، ومن أكثر الفئات التي تلجأ له الطّلاب، والرياضيين، ومن يعانون من السمنة.

أعراض تظهر على المتعاطين

تظهر العديد من الأعراض التي يمكن ملاحظتها على متعاطي الكبتاجون، ومنها:

  • شرب الشاي بكثرة.
  • الإقبال على التدخين.
  • وجود رائحة فم كريهة.
  • زيادة التعرّق.
  • اتّساع حدقة العين.
  • ارتفاع تسارع دقات القلب.
  • شحوب البشرة.
  • العضّ على الأسنان بشكل مستمر، وبعد وقت تظهر متآكلة بشكل واضح.
  • رجف اليدين.
  • حك الأنف بصور متكرّرة.
  • انخفاض الشهيّة.
  • تقلب المزاج.
يمكن الكشف بسهولة عن وجوده في الجسم من خلال عمل تحليل للبول، فيظهر أثره فيه حتى بعد ستّة أيام من آخر جرعة تمّ تعاطيها.

علاج إدمان الكبتاجون

يتمّ علاج إدمان الكبتاجون خلال مراحل وهي:

  • مرحلة التخلّص من السموم: يتخلّص الجسم من السموم بالوضع الطبيعي، ولكن يلزمه بعض المساعدة في هذه الحالة، وسيعاني المتعاطي من أعراض الانسحاب الناتجة عن التوقّف عن تعاطي الكبتاجون، وبالتّالي يتم مساعدة الشخص على تخطّي هذه المرحلة الصعبة نسبيّاً، والتقليل من الألم الذي يشعر به.
  • العلاج النفسي: هذا العلاج يتمّ قبل البدء في مرحلة العلاج المتمثلة في التوقف عن تعاطي الكبتاجون، وخلالها، وبعدها، وذلك من أجل زيادة إرادة المتعاطي على تركه، وقدرته على تحمّل أعراض الانسحاب والصبر عليها، وتلزم بعد العلاج، كيّ تردع المتعاطي عن العودة لهذا الإدمان.
  • العلاج الاجتماعي: يعاني المتعاطون بشكل عام من مشاكل أسريّة، وذلك لرفض الأسرة لهذا الوضع، وتسبّب المتعاطي للعديد من المشاكل لهم، وبالتّالي تقوم هيئات متخصصة في إعادة المتعاطي لأهله وأسرته، وأصدقائه، وإرشاده لكيفيّة التّعامل معهم، كما يتمّ عمل دورات وجلسات إرشاديّة لهم أيضاً.
  • الوقاية من النكسات: قد يتعرّض المتعاطي بعد شفائه ومعالجته تماماً إلى نكسات صحيّة بسبب هذا الإدمان، وتستمر الفترة المتوقع حدوث انتكاسات فيها من ستّة أشهر إلى سنتين، وبالتّالي يتمّ توضيح الأعراض للمتعاطي، ولمن حوله كالأسرة، والأصدقاء، وعن كيفيّة التصرف في حال وقوعها، لتفادي حدوث أي مخاطر، كما ويتمّ توضيح الأسباب وراءها؛ لتفاديها.
الوسوم
إغلاق
إغلاق