طرق لجعلك محبوبة بين اهلك

شخصية جذابة

ان الناس تختلف بأسلوبها وطباعها وتحركاتها وطريقة الحديث مع الآخرين فكثير منا من له شخصية جذابة ومغناطيسية قد تجذب لديها المعجبين فالشخصية شئ يمكن تلميعه وتقويمه من خلال ارشادات صحية وممارستها واكتساب الخبرة فالتى يضيف الجاذبية للشخصية هى الثقة بالنفس والفكاهة فكثير منا يريد ان أقاربه وجيرانه وأهله يحبونه ويكون له جمهور من المعجبين به فذلك ليس بهذه الصعوبة التى كان يعتقدها هو . الأمر بسيط فقط بإتباع بعض الأمور البسيطة…

طريقة الحديث

وذلك من خلال نوع وطريقة الحديث التى تتحدث بها فتحدث مع الذى أمامك بالطريقة التى هو تعجبه ليس كما انت تريد فيجب أن يكون لك مهارة معرفة ما هو الأسلوب التى يناسب هذا الشخص والطريقة التى تناسبه فى الحديث فمن تكون لديه شخصية جادة ولا يحب الهزار فحاول الابتعاد عن الهزار لانه قد يفهمها بطريقة أخرى وان كان الشخص لديه شخصية تحب الهزار فلا تكثر من الهزار فقد يؤدى الى التقليل من ذاتك وايضا ممكن أن ينقلب الهزار الى جد وتتبدل الاحترام وحب الى كره وحاول أن لا تبين على وجهك أشياء قد تريد اخفاءها مثال على ذلك (قد يأتى لك أحد أقاربك ولديك مشوار مهم وأنت تتحدث معه تسرع بالحديث معه وتطنشه وتقول له ليس معى وقت للحديث معك فهذا قد يزعجه )فحاول أن تتحكم بحركات وجهك وكلامك .

تحركات عينيه

لكى تعرف الشخص الذى امامك انظر الى تحركات عينيه وحاول عندما تتحدث معهم اجعل عينيك تنظر لمن تتحدث معه بشكل مباشر على عينيه لانه ذلك يزيد الثقة بنفسك فهذا يعكس شعور للآخرين بأن يثقوا بك فيؤدى ذلك إلى التقرب منهم .

فان كنت تريد أن تتقرب الى اهلك ويحبوك فعليك الاهتمام بهم ومراعاة شعورهم ومساعدتهم ان كانوا يحتاجوا المساعدة كن لهم قدوة فكن أنت لديهم السماء التى ينظروا اليها وليس الأرض التى يمشون عليها ،فاجعل لك دور فى عائلتك ،ويكون لك كلمة وقرار وثق بنفسك ليثقوا بك ويشعروا بالأمان معك فلاتجرحهم بالألفاظ والألقاب ولا تتشمت بهم ان أصيبوا بما لا يتوقعوه كن لهم الأم والأب والأخت والأخ فيشعرون معك بأنهم يعيشون مع عائلة كاملة يسودها المودة والحب فيزيد التفاعل بينكم وتستمر هكذا الحياة ،وكن رقيقا دائما ولا تستخدم العنف معهم ،فأكثر من زيارتك لأهلك ان كنت متزوج فبر الوالدين فرض على كل مسلم وعقوق الوالدين من الشرك بالله .

أهلك من دمك

لا تستخدم معهم أسلوب الاستفزار والانتقام معهم فانهم أهلك فليس من الغرباء كما يقولون (أنا وأخى على ابن عمى وأنا وابن عمى على الغريب ) فلاننسى بأن أهلك من دمك فعليك أن تحترمهم فيحبوك كثيرا ولا يستغنوا عنك ابدا ،كن أول من يساعدهم بمحنتهم والا يشعرون بأنك ليس فرد منهم ، تحدث معهم بأسلوب راقى يناسبهم و لا تتكبر عليهم ولا تنسى صلة الرحم فكن معهم بما يصيبهم حزنا وفرحا

الوسوم
إغلاق
إغلاق