ضريبه الاحلام

ضـــــــريـــبـــــــة الاحـــــــــــلام

بالامس طرق الحب بابي ……ففتحت له.
سيدي البعيد جـــــــدا من موقعي
القريب جـــــــــدا من الاعماقي
لا أعلم هل تضخم بي الحزن
فاصبحت أكبر من الوجود
ام ضاق بي الوجود ..فأصبح أضغر من حزني
فبقعة الارض التي كنت أقف عليها .أصبحت الان تقف علي
فجاة شعرت ياسيدي بانني خارج نطاق الزمن والمكان والاحلام
وبأن أحلامي كانت ضربا من الوهم والجنون والغباء
فذات يوم جعلتني ياسيدي أحلم بعالم بنفسجي اللون مخملي الملمس
ذات يوم كانت لدي قدرة الحلم بالمستحيل الجميل
اقول المستحيل لاأنك انت جعلته مستحيلا
حلمت بما لم تحلم به أنثى قبلي.مارست كل أنواع الأحلام المستحيلة
ولم أدرك الا بعد فوات الأوان أن للاحلام عملة تدفع من رصيد العمر
فما ابهظ ثمن الاحلام
ياسيدي هل تعلم انك الحلم الذي دفعت ثمنه من رصيدي عمري
وأعلنت افلاسي من الألم والأحلام
فهل ادركت الان ماحجم وجودك فوق خترطة احلامي وموقعك فوق خارطة قلبي

الوسوم
إغلاق
إغلاق