صفات الدب

الدب

الدب هو أحد الحيوانات الثديّة المفترسة، والمنتشرة في جميع أنحاء العالم، يسمى الذكر دباً بينما الأنثى دبة، وبينما صغاره فتسمى دياسم أو جراءً، تعيش الدببة بصورة منفردة في الغالب، باستثناء موسم التزواج، وكذلك فترة عناية الأم بصغارها حيث تبقى الصغار تحت رعاية الأم حتى تقوى وتكبر، كما أنّ الدببة قد تشكل مجموعات صغيرة في بعض الأوقات، مثل دببة ألاسكا ذات اللون البنيّ، حيث إنّ هذه الدببة تجتمع مع بعضها البعض في فترة الهجرة، أو عند توفر كميات كبيرة من الطعام، مثل التجمع لصيد سمك السلمون.

صفات الدب

  • للدب ذيل قصير، كما يتمتع بدقة عالية في الحواس وخاصة في حاستي السمع والشم.
  • يمتلك خمسة مخالب قويّة وغير قابلة للارتداد، يستخدمها بشكل أساسي في الدفاع عن نفسه، كما أنه يستخدمها في الحفر والتمزيق وكذلك للإمساك بفريسته، أو ليتسلق الأشجار.
  • فرو الدب كثيف وأشعث وطويل ولونه يختلف تبعاً للفصيلة التي ينتمي لها الدب، فهناك دببة فروها أبيض مثل الدب القطبي، ودببة لون فروها أبيض وأسود كدب الباندا، كما أن هناك دببة تنتمي للفصيلة نفسها ولكن لون فرائها يختلف من دب لآخر، مثل الدببة الأمريكيّة السوداء فهناك دببة لون فرائها أسود وأخرى ذات لون خمري، وهناك دببة أمريكيّة بلون بني، ودببة لونها أسود مزرقّ.
  • جسم الدب ضخم ورجلاه قويّتان وتمكناه من الوقوف بشكل منتصب وثابت، على الرغم من أنه يسير على أربعة، كما أن كفّتيه وكتفيه عريضان، وأذنيه مستديرتان.
  • يستطيع التعرف على البندق والتمييز بين الفواكه المختلفة، وذلك لأنه يمتلك القدرة على التمييز بين الألوان والأشكال.
  • يمتلك الدب من 32 إلى 42 سناً وضرساً وذلك حسب نوع وعمر الدب، وتمتاز أضراسه بعرضها وشكلها المسطح، وبذلك يتمكن من طحن الأطعمة النباتيّة، أما أنيابه فهي صغيرة الحجم مقارنة بغيره من الحيوانات اللحوميّة، كما أنه لا يستخدمها في قتل فرائسه كما تفعل السنوريّات.
  • تصل سرعة الدب في الركض إلى 50 كيلومتراً في الساعة، وهو بذلك يعدّ أبطأ الحيوانات اللحوميّة.
  • عمر الدب يترواح من 25 إلى 40 سنة، وتشير الدراسات إلى أنّ الدب الأسير يعيش لمدة أطول من الدب الذي يعيش في البراري.
  • ذكر الدب أكبر حجماً من أنثاه، وهذا الاختلاف يظهر بشكل واضح عند الدببة الكبيرة في الحجم والبالغة، فمثلاً ذكر الدب القطبي يصل حجمه ووزنه إلى ضعف حجم ووزن الدبة القطبيّة.
  • يعيش الدب في بيئات مختلفة، فهناك دب يعيش في البيئات الباردة جداً مثل الدب القطبي، وهناك دب يعيش في البيئات الاستوائيّة.
الوسوم
إغلاق
إغلاق