س/ ما هو الأدب ؟

تجربة إنسانية يرصدها المؤلف والكاتب مستخدما طرق لغوية فنية يعبر بها عن القضايا البشرية .
هو كل ما انتجة الذهن البشري بشأن القضايا الحياتية سواء خير ام شر بعاطفة صادقة وخيال واسع .
الأدب عمل أبداعي .
س / ما طبيعة الأدب ؟
يدور الأدب بشأن محورين :ـ
1ـ الحُسن :ـ هو الأدراك الحسي والتصوير الفني لشيء ما ومحاكاتة وإدراكة .
والجمال في اللغة : هو البهاء والحسن .
صنعة تلمح في الأشياء تبعث في النفس السعادة والسرور .
2ـ الذوق :ـ هي ملكة وعي طعم الشيء .
هو وعي لحقيقة الأشياء التي تنثر لذة ومتعة ، مصحوبة بالعاطفة والخبرة .
س/ ما المقصد من الأدب ؟
هو توصيل تجربة الفنان أو المؤلف والكاتب إلى المتلقي بصورة جمالية فنية غايتها الأمتاع واللذة ثم يخلص إلى النفع المرجوة مستهدفا التهذيب وتنظيف النفس البشرية ، ونصرة القيم الأخلاقية .
س / مكونات الأدب ؟
1ـ العاطفة :ـ إحساس صادق ومعبر عما يرغب في المؤلف والكاتب .
تأهب نفسي وسلوك خاص حيال فكرة محددة .
2ـ الخيال :ـ هو عبارة عن قوة نفسية تعاون الذهن البشري على وعي وتفهم الشيء بصورة أعمق وذكر .
3ـ المعني :ـ لا ينفصل عن اللفظ ، ويعتمد على الصدق .
4ـ الكيفية أو الألفاظ :ـ إخراج المقال بكلمات مختارة .
منهج يسلكة الكاتب في ميدان انتاجة الأدبي مصاغ بلغة والفاظ تعبر عما يدور في نفسة .
س / تقسيمات الأدب ؟
1ـ الشعر :ـ هو الخطاب الموزون المقفي الدال على مهتم .
والشعر أداة في استظهار العلوم والانساب واللغة والطقوس والتقاليد والأدب .
أغراض الشعر ؟
ـ الثناء
ـ الهجاء
ـ الرثاء
ـ الوصف
ـ الغزل
ـ الفخر
2ـ النثر :ـ هو خطاب منظوم غير مقفي .
التعبير عن الأفكار والعواطف والأنفعالات بكلام جميل لا يتقيد بالوزن ولا القافية .
أقسام النثر ؟
ـ الخطابة :ـ نثر فني لعب دور في حياة العرب ، ازدهر فن الخطابة في العصر الإسلامي ، اشتهرت الخطابة بالعاطفة والفقرات اللغوية المؤثرة .
ـ الحكم :ـ
ـ المقامة :ـ
الحكاية :ـ

إقراء أيضا  برقية عتاب من شريك حياة لحبيبة قلبه وقرة عينه قرينته التى هجرته

س/ ما مهنة الأدب ؟ كيف يسهم الأدب في الحياة الأنسانية ؟
1ـ مهنة فنية :ـ أن يَبقى الأدب العربي متجدد متجاوز قوانين الزمن الفائت ومستفيد من كل النظريات والمناهج الأدبية والنقدية .
2ـ مهنة جمالية :ـ تقصي المتعة للمتلقي .
3ـ مهنة إجتماعية :ـ لا بد أن يلعب الأدب دور بارز في قضايا الأمة بفضح الطرق التي تؤدي إلى تخلف المجتمع والدعوة حتّى يقطن الأنسان حراً كريماً بعيداً عن القمع والظلم .
( أعيش حراً أو أموت )

س/ ما رابطة المؤلف والكاتب بالمتلقي أو القاري ؟
لا بد أن يعمل المؤلف والكاتب لأجل أن يؤثر في نفس المتلقي ويدفعة إلى مشاركتة في حالتة النفسية .
( العاطفة أكثر أهمية شيء في مكونات الأدب )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق