سندريلا … نظرة أخرى 2019

كنتُ حينَ أشآهدُ الدقآئقَ الأخيرةَ من سندريلآ ،

أبتسمُ بعفوية ،
تعجبني لحظآتِ لقآئهآ بأميرهآ !
كنتُ لآزلتُ طفلة !
… طفلةً لم تعي حقاً ،
أنَّ ” سندريلآ ” كآنت شبهَ سلعة ،
حضرت الحفل كأخريآتٍ غيرهآ ،
واختآرهآ لِـ زينتهآ ،
لـِ شعرهآ ،
لـِ رقةِ ثوبهآ ،
كلُ الأخريآتِ كُنَّ أقلَ منهآ جمآلاً !

وأثقُ لو أنَّ أميرهآ رأى من أجملَ منهآ لاختآرَ غيرهآ ،
ليسَ جميلاً أن أكونَ سندريلآ ،
بلِ الأجمل أن أكونَ أنآ ،
أميرةٌ مسلمة ،
زينتُهآ حجآبُهآ ،
حيآؤُهآ ،
عفآفُهآ ،
طيبةٌ ،
وَ لآ يكونُ من نصيبهآ إلآ طيبٌ كَـ مثلهآ

لــم تـشقى أمـي تـسعةَ أشـهرِ لأخـراج لعـبةَ فـي أيـادي الشباب

وإنما لأكون زوجة صالحة تتباهى وتفخر بي

اللهم احفظني لها واجعلني له كما يريدني
… واحفظ بنات وشباب المسلمين
منقول للامانه

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق