[رسالة مهمه إليك أنت يا سامعة الغنااااء 2019

من لا تسمع الأغاني الماجنة والموسيقى هنيئا لها ..ولكن لا تنسى أن تتابعني لتستفيدي وتبلغي
أما من تسمعها …فهذه رسالة حب في الله …
فو الله ما دفعني لكتابة هذا الموضوع هو حبي لكِ في الله وإلا لما أهمني ولما أرسلت لكِ هذه الرسالة …

أولا أريد أن أسالك بصدق …

سؤالين لا أكثر …….

السؤال الأول

لو كنت جالسة تنظفي أذنك بمنظف الأذان وفجأة سقطت أختك وهي تركض على أذنك دون قصد منها فدخل هذا العود في أذنك
فقط لثواني أتري كيف شدة ألمها ؟؟ كيف تتحملين وتصبرين؟؟وهل تنام الليل من وجعها؟؟

فما بالك غاليتي وحبيبتي وأخيتي

** بحديد مذاب من النار يدخل أذنك ليس فقط لثواني بل مدة طويلة **

السؤال الثاني

هل أنت مرتاحة بسماعك للأغاني؟؟؟

أتحداك إذا كان قلبك مرتاح أو مطمئن لهذا …

أتعلمين لماذا تحديتك غاليتي ؟؟؟لأنك مسلمة …

والمسلمة قلبها دليلها لا يرتاح لذنب ..

قد تقولين لطرد الملل

سأقول لكِ أن الراحة والسعادة والفرج والخير يأتي مع الصبر …ومن ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه عاجلا ام آجلا …

ويكفيك كلام الرب سبحانه لطرد الملل والهموم والغموم ……. الخ.

وقد تقولين كيف أتخلص منها ( الأغاني) …..

أقول لكي غاليتي وعزيزتي….

أولاً…
عليكِ بالدعاء فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو الله الهدايه ويستعيذ بالله من الفسق والعصيان.

ثانياً…
لن ينفعكِ الدعاء بلا عمل فلابد أن تعملي …والعمل هو أن تجاهدي نفسك على تركها
وتحاولي أن تستبدليها بسماع الأناشيد الإسلامية والمحاضرات والقرآن…

ثالثاً…
تذكري قول الرسول صلى الله عليه وسلم][`~*¤!||!¤*~`][رسالة مهمه إليك سامعة الغنااااء][`~*¤!||!¤*~`][ frown.gif ليكونن من أمتي قوم يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف ) أخرجه البخاري

لا شك أنها سوف تكون في البداية صعبةً جداً وسوف تحنين وتشتاقين ولكن جاهدي نفسكِ وتذكري هذه الآية…..

(ونهى النفس عن الهوى * فإن الجنة هي المأوى )

إذا لابد بأن ننهى أنفسنا الأمارة بالسوء عن هواها
وبالتدريج تأكدي بأن الله عز وجل ييسرها لكِ لأنه يعلم صدق توبتك وهكذا تستطيعن التخلص من الأغاني بل وتكرهينها كرهاً بليغاً.
واحرصي دائماً على تذكر الموت حتى لا يموت القلب
تذكري الحسرات والمسرات في الآخرة .
فما هي إلا دنيا فانية ذاهبة زائلة .

أختي في الله…
إنني والله أرسلت لكِ هذه الرسالة
لأني أخاف عليكِ…
فأنا وأنت والجميع والله راحلون من هذه الدنيا ولكن
هل أظمن ان أعيش ؟؟
هل تظمنين لنفسك الحياة يوم أو ساعة أو ثواني ؟؟
بالتأكيد سوف تقولين لا والجميع سوف يقول ذلك …

فاعملي غاليتي لآخرتك….

لا أطيل عليك أكثر من ذلك…. أختي المسلمة >>>

أتمنى أن تكوني قد استفدتي من رسالتي إليك

~اسأل الله عز وجل أن يرينا الحق حقاً ويرزقنا اتباعه … ويرينا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابه ~

مع خالص حبي واحتراامي…

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق