دول أمريكية

أمريكا

تشير كلمة أمريكا إلى القارات الواقعة في غرب الكرة الأرضية، وهي قارتا أمريكا الشمالية، وأمريكا الجنوبية التي تضم عدداً كبيراً من الدول الهامة وذات التأثير الكبير على المستوى العالمي، ويجمع بين القارتين لقب العالم الجديد، الذي تم استكشافه من قبل الرحالة الإسبان والبرتغاليين في القرن السادس عشر الميلادي. تشير الدراسات الأثرية والتاريخية إلى وجود حضارات إنسانية قامت في فترات متأخرة في ذلك الجزء من العالم، خاصة أمريكا الجنوبية.

دول أمريكية

دول أمريكا الشمالية

الولايات المتحدة أشهر دول أمريكا الشمالية، وتتميز تلك الدولة بأنها واحدة من أكثر دول العالم تنوعاً من حيث الأعراق والثقافات التي تضمها، وذلك نتيجة تكونها من الهجرات الكثيفة من العديد من دول العالم على مر السنوات، وتتكون من خمسين ولاية بالإضافة إلى العاصمة الاتحادية، ويجمع بينهم اتحاد فيدرالي يسير وفق الدستور الأمريكي. اقتصاد الولايات المتحدة هو أكبر اقتصاد وطني في العالم، بالإضافة إلى احتلالها المركز الثالث عالمياً من حيث عدد السكان.

أما كندا فتحتل المرتبة الثانية من حيث المساحة عالمياً بعد دولة روسيا في أقصى شمال القارة الأمريكية، وتتألف من عشر مقاطعات وثلاثة أقاليم في اتحاد فيدرالي كالولايات المتحدة، إلا أن نظام الحكم في كندا ملكي دستوري، وهي إحدى أعلى الدول من حيث مستوى المعيشة في العالم.

المكسيك ثالث أهم دول القارة فتتكون من اتحاد واحد وثلاثين ولاية، بالإضافة إلى مقاطعة فيدرالية تمثل العاصمة، وهي وريثة تاريخ وثقافات شعوب أصلية عاشت في تلك الأراضي منذ آلاف السنين، وقد عانت من الاحتلال الإسباني حتى نالت الاستقلال في مطلع القرن التاسع عشر، وفي بدايات القرن العشرين قامت ثورة في المكسيك أدت إلى نشأة النظام السياسي الحالي، وتعد دولة المكسيك إحدى الدول المتقدمة اقتصادياً لارتباطها مع الولايات المتحدة بشراكات تجارية.

دول أمريكا الجنوبية

البرازيل هي خامس أكبر دولة في العالم، وأكبر البلدان في قارة أمريكا الجنوبية، سواء من حيث المساحة أو من حيث عدد السكان، كما أنها الدولة الوحيدة في القارتين التي تعتمد البرتغالية لغة أم، وقد كانت مستعمرة برتغالية حتى عام 1808، وهي حالياً جمهورية فيدرالية.

أما الأرجنتين فهي الدولة الأكبر بين مجموعة الدول الناطقة بالإسبانية في العالم، وتدعي سيادتها على كل من جزر الفوكلاند والقطب الجنوبي، وهي ثامن أكبر دولة في العالم، وتحتل مركزاً هاماً في الاقتصاد العالمي لكونها ثالث أقوى اقتصاد في الدول اللاتينية، بالإضافة إلى التصنيف العالي في مؤشر التنمية البشرية.

دولة فنزويلا إحدى دول أمريكا اللاتينية التي عانت لمئات السنوات من الاستعمار، وتعد إحدى أكثر البلدان تحضراً بين تلك المجموعة من الدول، وهي من أهم مصدري النفط في العالم، وهو الأمر الذي ساعدها على تخطي أزمات اقتصادية خانقة في تسعينيات القرن الماضي.

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق