خواطر عن الصبر , عبارات عن الصبر , صبرا جميلا

خاطرة جميلة عن اهمية الصبر فى حياتنا
اتمنى تعجبكو

.. قدْ أكونْ مَركُونَةً فِيْ زوآيآ الفَرآآغِ أبحثُ عن
الأنآ الذي فقَدُتهاَ قبلَ بِضعةِ أيآمٍ مضتْ !
وقدْ أبحثُ بينَ رُكآمِ الحَنِيْنِ عَنْ طفل ضائع

فِيْ طرقآتِ الأنآنِيةِ أصلُ إليهآ أجِدُهآ لَكِنْ كـَ عَآدَتِيْ
مُتأخرِةٍ ببضعِ دقآئقَ مِن العُمرِ .,
وَ قدْ أكونُ قآبِعَةً جآلِسةً عَلىْ جَنآحِ الأملِ
المقتولِ في حنآيآ الأيآمِ البطيئةِ المـُرُورْ كـَ عُمريْ
المغمُوسِ فِيْ بَحرِ الأمنيآتِ الصعبةِ الوصولْ !
ويوماً مآ قدْ أصلِ إليهِ ..

وقدْ أنْتَعلُ حذآءَ الصَبرِ وبقآيآ مِنْ عَقْليْ
لـ أبدوآ بِكآملْ أنآقتيْ المفقودةِ فينيْ منذُ عمرٍ مَضى!
وأرتدِيْ أقنعةِ الصمتِ الملتَصِقْ بِي مُذ كنتُ فِي رَحمِ الحُزنِ
قبلَ اربعة سنوات كَمآ أذكُـرْ !
وَقَدْ أصآفِحُ وجهكَ بإبتسَآمَةِ مَطرٍ كـ عآبثةٍ
تَلهوْ تحتَ قطرآتٍ من الدمعِ المنسكبْ حزناً على مُضِي
عمرُ الأنآ ..

وَقدْ أكونُ وسطَ ظُلْمةٍ حآلِكةٍ ..
أجد ضوءاً في عَتْمةِ الغربةْ بينْ روحٍ لم أعتَدِ
الجلوسَ فيهِاَ وغرسْ عَلمَ إنْتِمآئيْ لهـِاَ يتطلبُ زمناً ..!
وقدْ يكونُ نصيْ فآشلاً حدَ السُقوطْ ..,
وَلآ أحصُلُ عَلىْ دَرجآتِيْ كآمِلةْ فِيْهِ .!
لكنْ بِرُغمِ ذلِكَ أتخطىْ المرحلةِ وأنجحْ فِيْ تِلكَ المآدة !

قدْ أحلمُ بـِ عمرٍ بينَ بسآتيْنِ العشقِ النديةْ
أكونْ هو وهو أنآ لكِنْ ينتهِكَ حُرمةَ حِلمِيْ بعضاً
من حَمآقآتِيْ التيْ قد أخسَرُ فِيهآ أحلآمِيْ الطفولية .!
وَقدْ أُعلِنُ الحِدآدَ عَلى نفسيْ ..
وأستعيدَ خفقَ روحيْ مِنهُ فقطْ ..
لـِ تُرْمَى فِيْ لحودِ الأيآم ..
وتقفُ السآعآت دقآئقَ صمتٍ ..
ويعم الصمتْ أعوآماً مدآداً لـِ روحٍ كآنتْ عآبرةْ رُبمآ يذْكُرْهآ كُتبُ التآريخِ .,
وقدْ أعشَقُكَ بـِ عُمقْ روحيْ ..
وأتَنَفَسكَ حد الثمآلةْ ..
لكـنْ قد أرتَكِبْ جَريمةً فِيْ حقِ نَفسيْ أن أترككَ لـشخصْ آخ ـرْ !

وقدْ يأخذْنِيْ النصيبُ مِنكَ ..
وأقْتَرِنُ بآخر ..
وامسك بيده..
دبلةً في يده وفِيْ الأخْرىْ بآقةُ وردٍ ..
فهلْ أكونُ عِندهآ خَـآئنه ؟!

قَدْ أرفضُ أنآ .!
ولكنْ كيفَ لي أن أغيِرَ القدَرْ وقدْ دُوِّنَ
قبلَ أن أولدَ وقَبلَ أن أخلقَ حتىْ !!
وقدْ يُهدِيْنيْ القَدرُ إيآكَ !
بـَعد مُضيْ عمرٍ ..
وفي وقتٍ متأخرٍ من العمْـر ..
فهـلْ لي أن اقبلَ هديتهُ
بـعدَ فوآتِ الأوآنْ !

وقدْ أرَتِلُ على نَفسيْ تعويذة
لتبقىْ محبوساً دآخِليْ مدى الحيآة !
وهذآ مآ سأَفْعَلُهُ بيْ حتى لآ أفقِدكَ ؟!
وقد فقدتُكَ مسبقاً !

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق