خاتمة اذاعة بالانجليزي , خاتمة اذاعة مدرسية مترجمة بالانجليزي , خاتمة موضوع بالانجليزي

خاتمة اذاعة بالانجليزي , خواتم للاذاعة قصيرة , خاتمة موضوع مترجمة بالانجليزي , خاتمة اذاعة مدرسية انجليزية , اذاعة بالانجليزي كاملة , مقدمة موضوع بالانجليزي

And praise to God and his grace and mercy and the virtue of
Keep Qtaratna its last journey through the two ports between thinking and prudence in this research
The trip was hard to elevate the mind and ascension varying ideas
What is this Alajhd eyeballs and Andei perfection, but our excuse when I have done our best, the Vmak were we and what we want Okhtina We have the honor of trying and learning
Not increase the Macal Imad Isfahani
I saw that the man Aaketb a book in his day but he said in tomorrow if this is for the best, even if Zaid as well as to the desirable, even if this would have been made ​​even better to leave this beautiful and this was of the greatest lessons a lack of evidence of the takeover, among humans ..
Finally, after a modicum our progress in this broad area
Hoping to obtain admission and receive plaudits
The conclusion thus concluded my article
And God Tavakoli and bilateral
If conciliation is the Lord of Alory
The deficit for the devil and fancies
At the time, which I call by praying
Erase the mistake and increases in Alname
Glory O, then Bhmdka
Forgiveness and I repent from my mistakes
O Allaah, and peace upon our master and our beloved Muhammad and his family and peace …

الترجمة بالعربية

************
الخاتمة
وبحمد الله ونعمة منه وفضل ورحمه
نضع قطراتنا الاخيره بعد رحلة عبر مينائين بين تفكر وتعقل في هذا البحث
وقد كانت رحلة جاهده للارتقاء بدرجات العقل ومعراج الافكار
فما هذا الاجهد مقل ولاندعي فيه الكمال ولكن عذرنا انا بذلنا فيه قصارى جهدنا فان اصبنا فذاك مرادنا وان أخطئنا فلنا شرف المحاوله والتعلم
ولا نزيد على ماقال عماد الاصفهاني
رايت انه لايكتب انسان كتابا في يومه إلا قال في غده لو غير هذا لكان احسن ولو زيد كذا لكان يستحسن ولو قدم هذا لكان افضل ولو ترك هذا لكان اجمل وهذا من اعظم العبر وهو دليل على استيلاء النقص على جملة البشر..
وأخيراَ بعد أن تقدمنا باليسير في هذا المجال الواسع
آملين أن ينال القبول ويلقى الاستحسان
ولقد ختمت بذا الختام مقالتي
وعلى الإله توكلي وثنائي
إن كان توفيق فمن رب الورى
والعجز للشيطان والأهواء
في حينها أدعو الذي بدعائه
يمحو الخطا ويزيد في النعماء
سبحانك اللهم ثم بحمدكا
أستغفرك وأتوب من أخطائي
وصل اللهم وسلم على سيدنا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه واجمعين

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق