حقائق عن كوريا الجنوبية

جمهورية كوريا الجنوبية

تقع في شرق آسيا بين بحر اليابان والبحر الأصفر، وتتمتع بنظام سياسي جمهوري، حيث استقلت في عام 1945م عن اليابان، وعاصمتها الرسمية هي مدينة سول، لغتها الرسمية هي أي هان كول، مع تعدد اللهجات.

مناخها قاري، وتتميز بموارد طبيعية متعددة تتضمن الأسماك، والحديد، والفحم، والرصاص، والجرافيت، والتنغستن، ومن أهم منتجاتها الأجهزة الكهربائية والإلكترونية، وأجهزة الاتصالات، والسيارات، والسفن، والمواد الكيميائية.

حقائق عن كوريا الجنوبية

  • يشجع الكوريون طلاب الثانوية العامة بإعطائهم حلوى قبل خوض امتحان القبول الجامعي، حيث يقدمون حلوى لزجة حتى تلتصق المعلومات ولا تهرب، وهذا من ناحية ترفيهية، والهدف هنا هو التشجيع لأنّ قبول الطالب في الجامعة أمر مهم جداً، حيث يصرف الأهالي الكثير من النقود للدروس الخصوصية، حتى يستطيع أبناؤهم الالتحاق بالجامعة.
  • يُؤمن الكوريون بتأثير فصيلة الدم على شخصية الإنسان، من خلال امتلاك كل فصيلة نقاط للقوة وأخرى للضعف، وتكون مختلفة عن الفصائل الأخرى، ويسألون عن فصيلة دم أصدقائهم أو شركائهم المحتملين، لاعتقادهم أنّ الفصيلة ستكشف عن الكثير من التفاصيل المتعلقة بشخصية الشخص المقابل.
  • العلم الكوري ليس مجرد رمز للدولة؛ فهو يحمل الكثير من الدلالات المتعلقة بمفاهيم واعتقادات تعود لآسيا الشرقية، فهو يحتوي على رموز صينية ومبادئ بوذية، والخلفية البيضاء فيه تعدّ رمزاً للسلام، والدائرة للانسجام.
  • يتناول الكوريون حساء عشب البحر في ذكرى الاحتفال بميلادهم، وقد يكون هذا الشيء غريباً، ولكنه يرمز إلى أمر غاية في الروعة، حيث إنّ هذا الحساء تتناوله الأمهات وفق نظام غذائي قبل فترة الولادة في كوريا الجنوبية، وصارت التقاليد أن يشربه الشخص في عيد ميلاده ليتذكر ويقدّر معاناة أمه أثناء الحمل والولادة.
  • حتى عام 2015م كان الزنا يعتبر أمراً غير شرعي في البلاد، فكان اكتشاف أية خيانة زوجية يُعرّض الشخص لعقوبة السجن لمدة سنتين، وذلك لحماية الرابطة الزوجية، ومنع العلاقات غير الشرعية، ولكنّ هذا القانون أُلغي في شهر شباط من عام 2015م.
*يوجد مئتان وخمسون نوعاً لطبق الكيمتشي، باعتباره عنصراً أساسياً في النظام الغذائي الكوري، وأشهر هذه الأنواع الكيمتشي المصنوع من المفلوف، ومن الخيار، ومن الفجل.
  • يهتم الكوريون كثيراً بالأكل، ويتبعون الطرق الصحيحة في إعداد الوجبات، وكيفية وأوقات تناولها، ويتبعون الطب الآسيوي في معرفة ما هو مفيد للجسم، فمثلاً يتبع الكوريون القاعدة التي تنص على وجوب أكل الطعام البارد في الجو البارد، وأكل الطعام الساخن في الجو الساخن، فعندما يكون اختلاف بين درجة حرارة الجسم ودرجة حرارة الجو، سيصاب الشخص بعسر الهضم وتقل فعالية المعدة.
  • بينت دراسات مكتب الإحصاء الوطني في كوريا الجنوبية، أنّ نصف سكانها يحملون أسماء عائلات متشابهة، وهذه العائلات هي عائلة كيم، وعائلة لي، وعائلة بارك، وعائلة تشوا، وعائلة جنغ.
  • يظهر مدى تديّن الكوريين في قطار الأنفاق ليلاً، حيث إنّ الكنائس في كوريا يعلوها صلبان ملوّنة، تزيّن سماء كوريا، وهي لا تكون واضحة في النهار.
  • لا يستطيع الأشخاص الذين يحملون نفس اسم العائلة الزواج من بعضهم في كوريا، والسبب في ذلك المحافظة على نقاء النسب وعدم ارتكاب زنا المحارم بالزواج من أحد أفراد العائلة، وهو قانون منذ زمن تشوسون ولا يزال قائماً إلى الآن.
الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق