حــــب مـــع ايــقـــااااف الــتــنـــفــــيــــذ!!!

حــــب مـــع ايــقـــااااف الــتــنـــفــــيــــذ!!!

——————————————————————————–

أحبك فقلبي مولعا بقلبك
اشتاق لصوتك كثيرا
وأحن لحديثك أكثر
وبين شوق وحنين اذوب للقياك على أرض الواقع
فمتى ياحبيبتي يكون اللقاء؟؟؟؟؟

آه وما أقساها من كلمة
ألا تظن أنني اقتل كل ساعة تكون فيها بعيدا عني؟
فقربك يعيد الروح الي
وصوتك يواسي قلبي و يداويه
فكيف لي العيش بدونك؟

اشتقت إليك كثيرا فغيابك دقيقة يعادل غياب سنة
فهل اشتقتِ الي؟

اشتقت إليك والى كلامك والى همساتك
وأتمنى أن يجمعنا بيت واحد

نعم نعم عن قريب بإذن الله

ولكن متى؟

إلى أن يكتب الله ذلك

وبعد مرور أيام شهور سنوات

هل حان موعد لقيانا تحت سقف منزلنا؟

عذرا فلست أهلاَ لتكوني زوجتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!

ولكني حبيبتك

نعم حبيبتي وعشيقتي على الهاتف ، على المسنجر، في الدردشة، في المنتدى، وبعيدا عن أعين الناس
ولكن كزوجة وكأم لأبنائي وكرفيقة دربي وعمري فعذرا ياحبيبتي

انتهى الحوار…..
نعم فهذاهو حال حبنا في عصرنا الحالي
حب على الهاتف على المحمول على المسنجر ولكن ليس معلنا
حب يعطي حرية للرجل ليحب من يحب بقلبه وبشهوته ولكن على أرض الواقع يتزوج بعقله وبمن تناسبه
يبيح لنفسه ما يحرمه على الفتاة فهو يرى محبوبته خائنة لأهلها ويرى نفسه عفيفا طاهرا
يبيح لنفسه بالزواج من أجنبية خارج مجتمعه الخليجي مع العلم أن لها ماض ويحرّم على نفسه وعلى غيره الزواج من فتاة أحبت بصدق في يوم من الأيام ويكنيها بفتاة لها ماض
يغفر الذنب لنفسه ويرى الزنا في حقه مغفور أم في حق الفتاة فهو مذموم والأولى قتلها

ونسي أنه تسبب في أحياء قلبها وتأجيج عاطفتها
وهكذا يصبح الحب في عصرنا مجرد كلمة تقال تعبث بمشاعر الفتاة وتحي قلبها ومن ثم تقتله لتدفنه تحت تراب الماض وتكتسب لقب فتاة لها ماض ، وعليه سنجد أن الحب في عصرنا حب مع إيقاف التنفيذ.

الوسوم
إغلاق
إغلاق