جمهورية داغستان

داغستان

تقع جمهورية داغستان في الجهة الشماليّة للقوقاز، ومدينة محج قلعة هي العاصمة لها، وتقع العاصمة في منتصف داغستان، كما أنّها مطلّة على بحر قزوين، ويبلغ عدد السكان في هذه الجمهوريّة ما يقارب 2910249 نسمة، ويتوزّع السكان في جميع المدن، كما أنّ السكان عبارة عن مزيج من العديد من الأعراق المختلفة، ولكن الغالبيّة من هؤلاء السكان يتحدّثون باللّغة القوقازيّة واللّغة التركيّة، وأشهر الأعراق الذين يقيمون في داغستان هم من أفار، ومن Dargin، والكميك، وLezgian ،LAKS، وأذربيجان، وTabasaran ومن الشيشان، كما أنّ 3.6% من هؤلاء السكان هم من الأصول الروسيّة.

السياحة في داغستان

تتميّز هذه البلد بالعديد من المزايا التي تجذب السياح لها، ففيها الطبيعة الخلابة والمساحات الخضراء الرائعة، كما أنّها تضمّ المدينة القديمة المسوّرة والتي تعدّ من المعالم الأثريّة التي تمّ إدراجها في موقع التراث العالمي في اليونيسكو، وتشتهر المدينة بالعديد من الأماكن الطبيعيّة التي يقصدها السيّاح، وفيها الكثير من الأماكن الأثريّة التي تتواجد في الجهة الجنوبيّة من روسيا، ومن أهمّها منطقة ماخاتشكالا، كما أنّ الكثير من السيّاح يقصدون داغستان للصعود للقمم الشاهقة في مناطق القوقاز الكبرى، وفي البلاد العديد من القرى الصغيرة التي تتكوّن من العديد من المنازل الحجريّة الجميلة والتي ما تزال مستخدمة حتّى الآن، ولا شكّ أنّ السيّاح في هذه البلاد لا يمكنهم تفويت الأسواق الشعبيّة فيها، ففي هذه الأسواق العديد من المنتجات الفريدة التي يصعب وجودها بنفس الجودة التي تتواجد بها في داغستان مثل: السجاد الداغستاني المميّز، والأزياء التقليدية الفريدة من نوعها، والكافيار الأبيض، والعديد من المصنوعات المختلفة أهمّها السيوف، والخناجر التقليديّة التي تقوم العديد من المجموعات العرقية المختلفة بصناعتها، ومن أهمّ ما يميّز هذه البلاد أنّها تضمّ العديد من الأعراق والعديد من العادات والتقاليد، والحديد من الحضارات، حتّى أنّها تضمّ العديد من أصناف الطعام المختلفة والتي تشعر السائح أنه يزور العديد من البلدان المختلفة في نفس الوقت.

تفاصيل عن داغستان

تعدّ هذه الجمهوريّة من الأماكن الغنيّة بالنفط، كما أنّها غنيّة بالغاز الطبيعيّ، وفيها العديد من مناجم الفحم والحديد الخام، كما أنها تحتوي على العديد من المعادن الأخرى والنادرة الوجود، كما أنها تتميز بتنوّع تضاريسها ووجود العديد من المنحدرات الوعرة فيها، وتعدّ هذه الجمهوريّة من البلاد الصناعيّة؛ بسبب توفّر الغاز الطبيعيّ والنفط فيها، ففيها يتم تكرير النفط، وفيها مصانع مختصة بتصنيع الآلات الثقيلة، والصناعات الهندسية المختلفة، وصناعة مواد البناء، والعديد من المصنوعات الخشبية، وصناعة الزجاج، وصناعة السجاد اليدوي المميّز، وفيها يتمّ تصنيع العديد من الأغذية والنبيذ، كما أنّها تصنع العديد من المصنوعات اليدويّة الفريدة من نوعها

الوسوم
إغلاق
إغلاق