ثعلب الصحراء

من هو ثعلب الصحراء
إروين روميل (15 نوفمبر 1891): (14 أكتوبر 1944) ، أو كما يعرفه الجميع بلقبه ثعلب الصحراء . أحد أهم القادة العسكريين الألمان والعالم ، اكتسب خبرته الحربية من مشاركته في الحرب العالمية الأولى وعمل بعدها كمعلم للضباط في مدرسة “وينر نيوستادت” بالقرب من فيينا حيث تعرف على “جوزيف جوبلز” الذي أصبح فيما بعد وزير دعاية هتلر والذي كان من أشد المعجبين بروميل، وقد ألف روميل العديد من الكتب العسكرية والتي تناقش خطط هجوم غاية في البراعة والذكاء مما جعل هتلر ينتبه إلى عبقيته العسكرية .
وفي الحرب العالمية الثانية اكتسب لقبه عن جدارة وتمت ترقيته إلى رتبة “فيلد مارشال” والتي نالها قبل معركة العلمين في شمال افريقيا وذلك نظراً لإنتصاراته الكبيرة على جيوش الحلفاء ، ومان الوحيد الذي أمر هتلر بترقيته إلى تلك الرتبة من قادته .
ولد اروين في بلدة هايدنهايم بالإمبراطورية الألمانية لأسرة بروتستانتية ، وكان يريد دراسة الهندسة في البداية لكن والده رفض بشدة ، فقرر ان يعمل في الجيش . وبالفعل اتحق بفوج المشاة الرابع والعشرين كضابط في عام 1910 ، و قد حارب في فرنسا ورومانيا وايطليا وأصيب ثلاث مرات وحصل على وسام الصليب الحديدي من الدرجة الثانية ، وبعد الحرب قرر ان يبقى قائد ميداني ، ولكنه أراد التدريس بعد فترة ، وبالفعل أصبح مدرساً لأنواع جديدة من الخطط والتفكير العسكري ونشر كتابه الأشهر “هجوم المشاة” عام 1937 . وفي عام 1938 تمت ترقية روميل لمنصب رئيس الضباط في مدرسة “وينر نيوستادت” العسكرية .
وفي الحرب العالمية الثانية تمت ترقية روميل إلى قائد قوة حراسة هتلر الشخصية وشارك في الغزو النازي لبولندا ، ثم أصبح قائد التشكيل السابع لقوات البانزر وشارك في غزو فرنسا وبلجيكا .
وفي عام 1941 اوكلت إلى روميل مهمة دعم القوات الإيطالية في شمال إفريقيا ، حيث حقق روميل إنتصارات هائلة مما حذا بهتلر إلى ترقيته إلى رتبة “فيلد مارشال” او مشير .

وكانت آخر معاركه في شمال إفريقيا معركة مدنين في جنوب تونس وقد أحدثت تلك المعركة إنقلاباً في الفكر العسكري حيث شهت تكتيكات حربية أدت إلى اجبار البريطانيين على التراجع من طبرق الليبية حتى العلمين شمال مصر .
ترددت انباء عن عدم رضا روميل عن أداء هتلر فأمر بعودته إلى المانيا حيث ألقي القبض عليه بتهمة التآمر ،وقد خيره هتلر بين الانتحار بالسم والاعلان عن وفاته متأثراً بجراحه إحتراماً لشرفه العسكري ، او يقدم للمحاكمة بتهمة الخيانة العظمى . فغختار روميل الانتحار ، ولم يكشف سر موته حتى انتهاء الحرب .