توت العليق , استخدامات توت العليق , استعمالات توت العليق

الأجزاء المستخدمة من النبات وأماكن نموه:
على الرغم من أن هذا النوع من الفاكهة معروف جدا بسبب ثماره اللذيذة، فإن أوراق توت العليق تستخدم في الأدوية العشبية، ويعتبر موطن أشجار التوت هو أوروبا وآسيا، وشمال أمريكا، ويزرع أيضا في كندا، وفي أنحاء عدة من البلدان ذات الأجواء الباردة، وتستخدم أوراقه، وأزهاره، وثماره، في النواحي العلاجية.

– الاستخدام التاريخي أو التقليدي:
أوراق التوت بجانب استخدامها التقليدي لعلاج بعض حالات الإسهال، فإنها ترتبط بصحة الإناث أيضا، حيث تمنع حدوث الطمث الغزير عند البعض من السيدات، كما أنها تسهل عمليات الولادة، وذلك لخاصية الأوراق في تقوية الرحم، وحدوث التقلصات الطبيعية فيه عند لحظات الولادة.
وأوراق التوت الغضة المهروسة والمنقوعة في الماء تعتبر مفيدة لالتهاب جفون العين، وبعض الحميات، أو الخراريخ، والبثور، التي تظهر على سطح الجلد.

– المركبات الفعالة:
أوراق توت العليق غنية بمركب التانات tannins مثل الثمار القريبة منها – ثمرة العليق – والتي تستخدم أيضا في علاج حالات الإسهال الحاد، أما المكونات التي تؤثر على العضلات المرنة أو الملساء مثل عضلات الرحم لم تحدد حتى الآن، وإن كانت الأبحاث العلمية تتنبأ بمعرفة كنه تلك المواد الواعدة الموجودة في نبات توت العليق.

– تم استخدام ثمار توت العليق الحمراء في الأحوال التالية:
◆ للوقاية من حالات البرد العام والزكام.
◆ ملطف لالتهابات الحنجرة.
◆ يحد من حالات الإسهال.
◆ المساعدة أثناء الحمل، وما بعد الولادة.

– المقدار الذي يجب تناوله:
تقليديا يتم إعداد شاي أوراق توت العليق بصب 250 ملليتر (كوب واحد) من الماء المغلي مع 1-2 ملعقة (5-10 جرام) من العشب مع غمسه ونقعه لمدة من 10- 15 دقيقة، ويمكن شرب 6 أكواب في اليوم، والتي ربما تكون لازمة للأمراض الحادة مثل الإسهال أو التهاب الحنجرة، أو نتيجة التعرض للزكام.
بينما يتم استخدام من كوب إلى كوبين على الأقل كاستخدام وقائي أثناء الحمل.
ووحده لا يكون التوت كافياً لعلاج بعض حالات الإسهال، ولذلك يجب استخدام الصبغة بمقدار 4- 8 ملليتر في اليوم.
وينبغي الحذر من تناول منتجات توت العليق مع بدايات الحمل حتى لا يسبب الإجهاض.

الوسوم
إغلاق
إغلاق