تنقية مياه الشرب

تعتبر عملية تنقية المياه عبارة عن عملية التخلص من التلوث الموجود بالمياه الخام ، والهدف الأساسي من عملية التنقية هي إنتاج ماء صالح للإستهلاك البشري مثل مياه الشرب أو لأغراض أخرى مثل تلبية الحاجات الطبية والكيميائية بالاضافة الى الصيدلة والاحتياجات الصناعية والزراعية وغيرها، تشتمل عملية تنقية المياه على إستخدام بعض الاساليب مثل إسلوب الترشيح للتخلص من العوالق أو استخدام الاشعة فوق البنفسجية من أجل تطهير المياه ، واستخدام أسلوب التناضج العكسي من أجل تحلية ماء البحيرات ، بالاضافة الى إسلوب التخلص من عسر المياه .
الأشياء التي يتم التخلص منها بواسطة تنقية المياه هي أجسام الرمال و بعض المواد العضوية مثل الطحالب والبكتيريا وبعض الطفيليات والفطريات وبعض المعادن السامة مثل الكروم والرصاص والمغنيسيوم والكالسيوم وغيرها ، والتخلص من بعض الامراض التي تتسبب بها تلوث المياه مثل وباء الهيضة الذي إكتشف بأنه من الامراض التي ترتبط بتلوث المياه وخاصة الشرب ، حيث في عام 1829 أصيب ما يقارب 1700 واحد في ألمانيا بسبب وباء الكوليرا تسبب في وفاة نصفهم وكان السبب تلوث مياه الشرب .
يعتبر اسلوب التطهير بالكلور من أول الاساليب في معالجة مياه الشرب بعد عمليات الترشيح من أجل التخلص من الكائنات الدقيقة مثل البكتيريا وبعض الفيروسات ، أدى هذا الأسلوب الى الحد من إنتشار الأوبئة والأمراض بشكل كبير ، أما في وقتنا الحاظر من أهم الأساليب المستخدمة في معالجة المياه اسلوب صديق البيئة من خلال الأمواج فوق الصوتية عن طريق أجهزة خاصة تقوم ببث أمواج عبر المياه وبترددات تفوق إمكانيات السمع عند الإنسان ، وهذه الامواج تعمل على قتل البكتيريا والطحالب الموجودة بالماء والتي تسبب الأمراض وتساعد أيضاً للتخلص من الرائحة الكريهة بالماء مما يؤدي الى تقليل إستخدام الكلور بنسبة تتعدى الـ 60% ، وتستخدم هذه الطريقة أيضاً في مزارع الأسماك حتى يبقى الماء نظيف ومملوء بالأكسجين ، وتوفير البيئة الصحية لنمو وتكاثر الأسماك بشكل ممتاز .
تختلف طرق وأساليب معالجة المياه بإختلاف مصدر الماء ونوعه والمواصفات ، حيث أن التغيرات المستمرة في مواصفات المياه تؤدي أيضاً الى تغيير عمليات معالجة المياه ، من اجل أزالة أو إضافة عناصر ومحتويات معينة للماء ، يوجد معالجة للمياه السطحية وهناك طرق لمعلجة المياة الجوفية بالإضافة إلى تحلية مياه البحار .

الوسوم
إغلاق
إغلاق