تغريدات فراق ووداع 2019 , تغريدات شعر عن الوداع

يمطر لغيري من حنانك سحابك ..
ويموت قلبي ظاميٍ بين أياديك ..
رجيت عطفك بس طال الرجا بك..
لين انقطع باليأس كل الرجا فيك..

الجسد موجود والروح ارحلت!!
والزمن غدار،، لكني صبور..
عيني اللي من عنا الوقت أدمعت..
حزنها ياخوي شيد له جسور..

انتهى وقت الوصل من يوم راح مفارق ،
هاجرٍ قلبي ومبعد ماعرض تبريره ،
اتذكر يوم قال بوداعه وهو شارق ،
ها فمان الله .. واربّ المفارق خيره..!””

مشكور ماقصرت بالحيل وافي*
طعنة غدر اخذتها من يمينك
روح فمان الله جرحك ..عوافي
وبتشوف في دنياك منهو يهينك

وحدي بدنيا بها روحي اطلعت..
فاقد الاحساس ماعنده شعووور..
الهوى مابيه، أنا روحي اشبعت!
وش يفيد الجرح لو كلي كسور*

وش حيلتي مادام حظي عصاني ,,, أصبحت عاجز حاير في مكاني
وخدي بدمع العين ياما كويته ,,, هذا القدر مكتوب والعمر فاني
لكن امانه كان موتي لفاني ,,, قبري تحطونه على باب بيته
يمكن إذا شافه بلحظة بكاني ,,, وإلا ترد الروح في نفس ميتة

تدري..
ان الجرح للمجروح دين ..
وانت جارحني وحقك اجرحك..
وين تبعد وانت في نفسك سجين..
وين تنسى وانت ناسيني معك..
كيف تفرح وانت تاركني حزين..
جرحك مثل ظلك يتبعك..

صعبه اذا خنت العهد…
وش عاد عذرك ينفعك…

تخسر حبيبك للابد…
ومايفيدك حتى مدمعك…

جرب تجافيني وتصد…
تلقى عيوني تودعك…

خطاي اني منحت الحب شخص وقابله بنكران
طمعت احسب طمع قلبي بحبك يكسب ارباحه
وعرفت انه ما تورثته من ابوي آدم طمع انسان
خسر ملك جنان وراحته باسباب تفاحه

أضحك وكني رايق البال خالي
والناس تحسدني وانا أموت بسكات
أقضي نهاري بالمزح والتسالي
واسهر بليلي في هموم معانات
غريبه هالدنيا على كل حالي
الحزن دايم ! والفرح بس لحظات

إقراء أيضا  مقدمة شعرية روعة عن الجنادرية2019 ، مقدمة شعرية للجنادرية بالمدارس

ودعتك الله وانت اغلىّ وداعه !
بعين منهو يا اقرب الناس مغليك

أبيك تحفظ في حياتك : ( قناعه )
اللي يحبّك صدق ؟ صعبه يخليك !

ودعتك الله وأنت فيني و مني
، ترا الليالي تختلف واتشابه ،

و إذكرني بدعوة لا سافرت عني
،ترا المسافر دعوته مستجابه ،

ودعتك الله .. لآتجيني ولآ أجيك ،,
ولآعاد تسأل خآطرك وش علامه
ولآ تنصدم من بسمتي يوم أحاكيك ..
أحيآن تلقى بالجريح .. ابتسامه

*نفقد بعضنا لكن ما نفقد الاحترام…
ودعتك الله و خلي ما بقى ف الصدور…

سافر وأنا مثلك مسافر وعابر سبيل
هي عادة أيامنا فرقا تعقب اللقا

أحدٍ ذخر لك غلا وأحدٍ نكر لك جميل
وأحدٍ بليا أثر إن راح وإلا بقى

غريب ذاك الإحساس عندما يمنعك الكبرياء ان ُتسِقط الدمعه ،
تأسرك بين أحضان الألم والحزن فأنت بين الكبرياء وبينالضعف، تارة تقول أبكي وتارة تقول لا

//

سَــآلتُ قَلبيْ هَلْ هُنَــآلِكْ أمَلْ أنْ تَعشَقْ مِنْ بَعدِهَـــآآفَقــــآآآلْ :
عُذرآ سَيدِيْ فَقدْ أنتَهتْ صَلآحِيتِيْ مِنْ بَعدِهَـــــآآآ ~ .
.هِيَ كَــآنتْ أولْ حُبْ لَديْ ~
وَهِيْ أخرْ شَيءْ أملُكهْ فَــأذآ أتَتْ هَــآ أنَــآآ هُنَـــآآ ~ وَأنْ لَمْ تَكُنْ فَـ [ لآ شَيءْ بَعدَهْ ]

//

صَمتاً يآ ضَجيجَ المآضيْ ..أحتآجُ للهدوءْ حتى أرسُمَ مُستقبليْ بدقةْ

//

طِوَال العَام نُحَاول إخمَاد ثَورَة ذَاكِرتنَا لـِ نَتجنَب ثَرثَرة الحَنِيْن
وَ أوجَاع النَحِيْب فـَ يَأتِي الشِتَاء بـِ قَسْوتِه لـِ يُوقِظهَا مِن جَديْد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق