تعريف الهندسة المدنية

الهندسة المدنية واهميتها للحضارة الانسانية

الهندسة المدنية واهميتها للحضارة الانسانية ان من اول العصور عمد الانسان في العصر الحجري على حماية نفسه من اخطار الحيوانات المفترسة والحماية من عوامل الطبيعة من حر وبرد وامطار واعاصير فكانت هناك ضرورة ملحة لايجاد مسكن يحميه من العوامل الخارجية وكون الانسان بفطرته اجتماعياً ويحب الاستقرار فلجأ الى مساكن جماعية عبارة عن كهوف او حفر ارضية ومع مرور الزمن تعلم كيفية استخدام الاحجار ورصفها فوق بعضها لتشكل مسكن على سطح الارض ومن ثم استخدم الاشجار والحبال النباتيه ومن هنا ظهرت فكرة الهندسة البدائية وهي كيفية تسخير المواد الطبيعية وتحويلها من مجرد عنصر او مادة طبيعية الى مادة يمكن التحكم بشكلها ووظيفتها وخصوصاً في عملية البناء والسكن ومع مرور الزمن استطاع الانسان وبادوات بسيطة بناء اكبر واعظم معالم اثرية في وقتنا الحالي المعاصر منها الاهرامات فيمصر وقلعة حلب في سوريا واثار تدمر وغيرها من تلك الاعمال العملاقة التي ماتزال الى وقتنا هذا شامخة عظيمة. وفي القرن التاسع عشر وبعد الثورة الفرنسة اكتشف الانسان مادة مهمة جداً في وقتنا الحالي الا وهي مادة الاسمنت حيث اكتشف ان هذه المادة اذا اضيف لها مادة الرمل والماء تعطينا مادة قوية جداً يمكن استخدامها بشكل اسهل الا ان نتائجا كانت مذهلة في عملية التطور العمراني في ذلك الوقت إن الهندسة المدنية هي أعرق واقدم فروع الهندسة واكثرها التصاقا بنشأة الإنسان وتطورة عبر السنين والعصور .

فالهندسة المدنية تعني بتطوير وتسهيل حياة الانسان وتكيف ونطويع البيئة المحيطة به بما يتلائم مع رغباتة واحتياجاته.

والهندسة المدنية في وقتنا المعاصر اصبحت يمنجزاتها العملاقة رافدا من روافد الرقي والتقدم العمراني والحضاري لبني البشر.

فقيل ما يزيد عن 5000 عام، قام المهندسون المدنيون بترك بصماتهم الواضحة في تاريخ شعوبهم، ومن شواهد تلك البصمات :

معبد الوركاء في العراق، وأهرامات الجيزة في مصر، وقنواتالمياه الرومانية، وشبكة الطرق في الامبراطورية الفارسية.

وقبل ما يزيد عن 4000 عام كانت مدينتي هاربا وموهانجاوارا في الباكستان مزودتان بأحدث ما وصلت إليه تقنية الهندسة الصحية، حيث كانت قنوات الصرف المخفية في شوارع المدينة مبطنة بالطابوق ، ومزودة بنقاط التفتيش مثلما نجدها اليوم.

وقبل3000 عام بني سد مآرب العظيم بطول ميلين وبإرتفاع 120 قدما ، وعرضة عند القاعدة 500 قدم. وقبل 2700 عام كانت قنوات الري تجلب المياة لمدينة نينوي في العراق عبر ما يزيد عن خمسين كيلومترا.

وتم بناء سور الصين العظيم في فترة قياسية لا تزيد عن عشر سنوات ، وبطول يزيد عن 2500 كيلومترا، وكان ذلك سنة 2000 قبل الميلاد.

وفي الامبراطورية الرومانية كانت شبكات الطرق المعبدة بالاجر تربط مدن الامبراطورية وتدعم سيل

التجارة .

اهمية الهندسة المدنية :

للهندسة المدنية أهمية كبيرة فلا يمكن للبشر الاستغناء عنه ، كما أنهم يحتاجونه في إنشاء المنازل التي تأويهم وتجعل الجميع في مأمن ، كما أن البشر يحتاج الهندسة المدنية لوسائل النقل وتجهيز الطرقات ، كما أن للهندسة المدنية أهمية كبيرة في بناء السدود ، وجميع دول العالم تهتم بهذا المجال لما له من فائدة كبيرة على مجتمعاتهم وتطورها ، وللهندسة المدنية فروع عديدة ومتنوعة في الاعمال والاختصاص فمنها هندسة الانشاءات ، و هندسة التربة ، و هندسة الطرق ، و هندسة المياه ، وهندسة الخرسانة ، بالاضافة الى هندسة المساحة ، و سيتم توضيحهم بالفقرة التالية .

وتقسم الهندسة المدنية الي عدة فروع

هندسه الانشاءات : تهتم بالانشاء للمباني و الجسور والسدود و ناطحات السحاب…. وغيرها ..

هندسة التربة : تدرس خواص التربه وانواعها ومقدار تحملها كما تعرف تربة الشرقية غير عن الرياض مثلا.

هندسة الطرق : تدرس انواع الاسفلت وتصميم الاشارات والشوارع و هذا القسم ممتع جدا…

هندسة المياه : تدرس المياة الجوفيه وتاثيرها على البناء وقياس مياة الانهار والسدود والامطار…

هندسة الخرسانه : تدرس مكوناتها وكيفية التحكم في صلابتها والانواع لكل منطقة ….

هندسة المساحة : تدرس فنون حساب المساحات للمشاريع من خلال اجهزه متطوره بالاضافة الى قياس المرتفعات….

الوسوم
إغلاق
إغلاق