تعرفي على 5 علامات لبداية انهيار زواجك 2019

عندما تشاهدين انهيار عدد من علاقات الزواج الخاصة بأصدقائك وأقاربك، بالتأكيد ستفكرين في الأسباب التي أدت بهم إلى ذلك، وربما يكون لديكِ بعضاً من هذه الأسباب ولكنك لا تدركينها بحكم أنك مازلتِ داخل الدائرة لا تستطيعين أن تري كيف تسير حياتك خارج نطاق هذه الدائرة، تكون مشاعرك وعواطفك متورطة من الصعب أن تري الأمور على حقيقتها، ولهذا لابد أن نعرف ما الخطأ الذي تقترفيه.
وعليكِ أن تدركي أنه على المدى الطويل العلاقة السيئة بينك وبين زوجك ستجعلك بائسة ومحبطة طوال الوقت، وبالتالي سوف تستسلمي في وقت ما لقرار الانفصال أو الطلاق لا قدر الله، لذا من الأفضل أن تكوني واعية للعلامات المبكرة وهي :-
1- الخلاف والشجار المستمر:
إذا كانت علاقتك بزوجك يسودها الشجار المستمر فيجب أن تحذري وتحاولي معرفة أسباب كثرة الشجارات بينكما والوصول إلى حل وسط يخفف من وطأة وحدة هذا النزاع، فالعلاقة المبنية أساس اضطرابات وخلاف هي علاقة متزعزعة تجعل الكثيرين مقبلين على دوامة الارتفاعات والانخفاضات التي تهدد صحة الزواج، وعلى المدى الطويل تصبح هذه العلاقات مدمرة وتسبب ضعفاً في تقدير الذات ومشاكل ذهنية مثل الاكتئاب، فمن الطبيعي أن يتشاجر الزوجان أحياناً ولكن إذا كان ذلك متكرراً فهذه إشارة ليست على ما يرام.
2- كراهة أهلك وأصدقائك له:
إذا كان أهلك وأصدقائك لا يحبون زوجك، وعندما يكونون عدائيين مع الزوج فبالطبع هناك سبب منطقي لذلك، وهذه الأسباب يمكن أن تؤثر على معاملتك لزوجك في بعض الأحيان، واختلاق المشكلات معه في أحيان أخرى، وفي النهاية هذا قرارك بالاقتناع بهذه الأسباب أو نكرانها، ولكن هذا الاستنكار من قبل الآخرين لزوجك حتماً سوف يؤثر على نفسيتك وتقديرك لشريك حياتك، ولذا عليكِ تصليح أخطاءه وتقويم سلوكه إن استطعتِ أن تفعلي ذلك
3- يحطم معنوياتك:
أحياناً يكون المزاح أحد التوابل الظريفة التي تجعل الحياة الزوجية في كامل نشاطها وازدهارها، ولكن عندما يحطم زوجك معنوياتك بلا سبب قد يدمر ذلك تقديرك لذاتك، فالكثير من النساء يبقين في علاقات مسيئة عاطفياً لأن شريكهن أقنعهن بأنهن لا يستهلن رجلاً أفضل. وهذه ليست الحقيقة لذا إذا كان رجلك يقلل من شأنك لا تغضي النظر عن ذلك، وحاولي أن توقفي هذه المهزلة بأسلوبك وطريقتك المتحضرة.
4- إذا لجأتي للكذب عليه:
إذا كنتِ زوجة صريحة كل والوقت، ولكن بعد مرور وقت من الزواج بدأتي تلجأين للكذب والأساليب الملتوية فاعلمي أن علاقتك في خطر، فقلة الصراحة بينكما ليست دليلاً جيداً على صحة العلاقة الزوجية، نحن لا نتكلم عن بضع أكاذيب صغيرة ولكن إذا وجدت نفسك تكذبين بأمور مهمة فقد حان الوقت لتكوني صريحة مع نفسك حيال العلاقة قبل أن يكتشف زوجك الحقيقة وتنهار الزيجة بأكملها.
5- الغيرة المريضة:
الغيرة هي عنوان الحب، والزوجة أو الزوج الذي لا يغار أو لا تغار فبالتأكيد ينقصها سمة هامة جداً من سمات الحب، ولكن الغيرة المرضية والشك المطلق في الشريك يشير إلى ضعف الثقة في العلاقة وهي صفات تحول أفضل العلاقات إلى أسوأها، فإذا ما عالجتي هذه الأخطاء بسرعة يمكنك علاجها ولكن إذا تركتيها تكبر فهي تتغذى على العلاقة وتدمرها.

إقراء أيضا  قواعد وتكتيكات هادئة للحروب الزوجية 2019
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق