تشي جيفارا

تشي جيفارا

تشي جيفارا هو طبيب أرجنتيني متوسط، كما عرف عنه أنّه كان ثائراً وشارك في تحرير كوبا من نظام الحكم التابع للولايات المتحدة الأمريكية، ثم شارك في النهضة الكوبية، وبقي تشي جيفارا ثائراً وباحثاً عن حريته وحرية وطنه حتى الموت.
ما زال جميع الكوبيين يخلّدون ذكراه، وكان جيفارا محطّ إعجاب حتى الأشخاص الذين ازدروا عقيدته، ولم يكن تشي جيفارا داهية حرب عصابات أو داهية سياسياً إلى حد كبير، فكان بدون شك قائداً ساحراً لحرب العصابات، وكان محبوباً للغاية من الذين عملوا معه وقاتل معهم، وكان متطوعاً شرساً ومخاطراً، فتشي جيفارا الثائر لا يعرف الهدوء.

قصة حياته

خلف أحد أكثر الوجوه شهرة في العالم تكمن قصة حياة غير معروفة جداً، وتبدأ رحلته من بلدة روزاريو التجارية الغنية في الأرجنتين، فولد تشي جيفارا هناك باسم إرنستو جيفارا في 14 مايو 1928، وسنة 1933 انتقلت السرة إلى ألتا غراسيا بلدة صغيرة هادئة بعيدة عن التلّوث المؤذي لصحّة تشي جيفارا الذي كان يعاني من الربو، وإنّ والدة تشي جيفارا أعطته الحرّية ليفعل أي شيء، وكما أنتجت حياة جيفارا المنزلية كرهاً طويلاً للممتلكات الشخصية، وبدأ وعي جيفارا السياسي المتنامي يؤثر على الطريقة التي كان ينظر فيها إلى خدم الأسرة ومكانتهم في المجتمع، فكان مهتماً بالتفكير في بعض الحلول لمشاكل العالم، وملأ دفتر مذكراته بأفكار حالمة عما رآه حوله من التناقض بين الغني والفقير والتمييز العنصري.
كانت كوبا تحت سلطة ( فورجنسيا باتيستا ) الفاسدة والمضطهدة وكان لسقوط النظام تأثيراً حاسماً على تفكير إرنستو وتصرّفاته المستقبلية فرؤية كل شيء ينهار أقنعته بأنّ الاشتراكية هي الترياق، وبدأ تشي جيفارا في المحاولة لأسقاط النظام وأعدّ جنوداً وجيشاً قوياً وخاض معركة انتهت في كسب الحرب، ففي يناير 1959 انطلق جيفارا ذو ال30 عاماً منتصراً إلى هافانا وأصبح نجماً عالمياً ومثالاً للقائد المثالي، بعد الفوز بالحرب أصبح جيفارا قائداً فعلياً للجيش وتابع تشي جيفارا ملاحقته للعدالة الثورية إلى أن أنجز مهمته الإدارية داخل هافانا وحان وقت الرحيل.

موته

مات جيفارا في أكتوبر 1976 وهو يخوض حرباً ثورية بعيدة وغير ناجحة، وفي سنة 1997، تمّ العثور على هياكل عظمية عدّة في مهبط طائرات بوليفي بعيد، وكان أحدها لتشي جيفارا، فإن لغز جثته المفقودة منذ 30 سنة قد حل أخيراً، وتمت إعادة بقايا إرنستو جيفارا إلى كوبا، ومنح الطبيب الأرجنتيني المتوسط جنازة رسمية تليق ببطل الحرب الكوبي العظيم الذي أصبح عليه،

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق