(بيني والورق ألف حكاية) 3

(بيني والورق ألف حكاية) 3

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

(بيني والورق ألف حكاية) 3

حبيبتي…

كلما أرتسمت حروفي على الورق ، تزايدت نبضات قلبي معها ، ففيها أستطيع نقش احساسي الصادق ، وتصوير قصة حبي معك.

لدي يقين مترسخ أن الانسان قد يلجم لسانه ، عندما يتكلم عن أحاسيسه أمام محبوبه ، لكن ذلك يصعب في الكتابة ، لأنها نقل لما يمليه القلب على الورق دون حواجز أو قيود أو خجل.

حبيبتي…

كلما رفعت رأسي للسماء ، أرى نجوما كثيرة حالمة بالجمال والروعة، ولكن القمر بسحره يغطي على جمالها ، وخصوصا تلك التي تقترب منه

أتدرين لماذا ؟

لأنها أختارت مكانا قريب منه ، وهنا تصعب المقارنة.

هكذا هي أنتي لا تساويك النساء ، وعيني لا ترى سواك في هذا الوجود.

حبيبتي…

بين أنياب الوجع شربت مرار الحياة ، وعلى تلال الأمل رسمت صورتك قبل أن أراك ، بنيت مملكة من الجمال ، وشيدت قصورا من الأحلام ، افترشتها بحبي لك ، وزينت جدرانها بكلماتي عنك ، فجائت رائعة لصدقهاولروعة احساسها.

حبيبتي …

ان الظلام لا يدوم طويلا ، فعود ثقاب واحد يضيء ظلام حالك…

لم أرك الا بخيالات تفكيري ، ولكنك جئت صورة طبقا لرسوماتي ، وعندما رأيتك أدركت أن الأحلام أماني تتحقق ، اذا كانت تحكمها مصداقية الحياة ، وقلوب المحبين.

حبيبتي…

لا أدري ما سأكتبه لك بعد هذا ، فقلمي قد كسر ومداده جف ، ليس من كثر ما كتبت عنك ، بل لعجزي عن الكتابة عندما تكونين أنتي من أكتب عنها.

فمهما كتبت سيظل احساسي ناقصا ، فهناك أكوام من الكلمات أظل عاجزا عن التعبير عنها هنا .

الى هنا تنتهي حروفي ، مرفقة بقبلاتي ونبضات قلبي .

أحبك حبيبتي…

دمتم بود

أخوكم / نواف

الوسوم
إغلاق
إغلاق