الرئيسية / حليب وأجبان / اهمية حليب الماعز لجمال البشرة

اهمية حليب الماعز لجمال البشرة

حليب الماعز

هو الحليب الذي تنتجه الماعز، والماعز هو الحيوان الّذي لا يحتاج إلى الكثير من الغذاء بالمقارنة مع الأبقار والأغنام؛ بل ولا يحتاج إلى المراعي أيضاً ويقاوم الأمراض أكثر من غيره من الحيوانات. يعتبر حليب الماعز هو الحليب الأقرب إلى حليب الأم، والّذي يمدّ الطفل باحتياجاته الغذائية.

يحتوي الحليب على عدّة أنواع من البروتينات أكثر من تلك الموجودة في حليب البقر، كما ويحتوي على أقلّ نسبة من المواد البروتينيّة المسبّبة للحساسية، كما أنّه يحتوي على نسبةٍ أقل من سكّر اللاكتوز من تلك الموجودة في حليب البقر، أمّا الكالسيوم فنسبته في حليب الماعز أعلى 13% من الموجودة في حليب البقر، ويتكوّن أيضاً من فيتامين ب6 وفيتامين E، والبوتاسيوم، والزنك، وغيرها من الأملاح والمعادن، ويمتاز حليب الماعز بأن نسبة الدهون فيه تكون أقل من نسبة الدهون الموجودة في حليب البقر.

فوائد حليب الماعز

  • يعتبر خفيفاً على المعدة وسهل الهضم، ويعمل على تنشيط الجسم والتخلّص من الإرهاق والتعب.
  • يعمل على تقوية العظام والأسنان لما يحتويه من كميّات عالية من الكالسيوم؛ لذا فهو يقي من مرض هشاشة العظام.
  • مناسب جداً للمرأة الحامل؛ حيث يقوم على تعويضها من نسبة الكالسيوم التي تفقده، كما أنّه يقيها من تورّم الأطراف الّتي من الممكن أن تتعرّض له أثناء فترة الحمل والّذي يكون سببه خروج السوائل إلى خارج الأوعية الدموية، ويعمل أيضاً على وقايتها من الإصابة بتسمّم الحمل نظراً لاحتوائه على المغنيسيوم.
  • يساعد على بناء العضلات وخاصّةً عند الرياضيين؛ فهو يحتوي على البروتينات المهمّة لبناء العضلات، كما يحتوي على محفّزات للنمو مثل الريبوفلافين، وأيضاً على مقوٍ للدم وهو الألبومين.
  • يعمل على تقوية كريات الدم الحمراء، بالإضافة إلى أنّه يحتوي على محفّزات استقلاب الخلايا الكبدية والأعصاب.

فوائد حليب الماعز للبشرة

يعمل حليب الماعز على تنعيم الجلد؛ حيث إنّه يعطي البشرة ترطيباً ونعومةً فائقة أكثر من أيّ مستحضر آخر؛ لأنّه يحتوي على بروتين قلوي عالي الجودة يحافظ على روطوبة البشرة لأطول فترةٍ ممكنة، وبذلك فهو يمنع جفاف الجلد وتشقّقه، كما أنّه يعالج الأمراض التي قد تتعرّض لها البشرة مثل الأكزيما والندبات وآثار الحفر التي تكون في البشرة، ويناسب جميع أنواع البشرة حتى الحساسة منها والمتهيّجة؛ إذ يقوم على تهدئتها، ولعلّ أعظم فوائد حليب الماعز للبشرة هو أنّ البشرة تقوم على امتصاصه بكلّ سهولة، ولذلك دخل حليب الماعز في صناعة الصابون، كما أنّه يستخدم بكثرة في علاج التئام الجروح.