الهلال يعود لأجواء الممتاز وعينه على التونسي.. بقلم رمضان احمد السيد

السودان اليوم:
# مباراة هلال الجبال افضل اعداد للهلال الافريقي
# الممتاز تحدي جديد لنجوم الهلال وعودة الأهداف والهدافين
# منافس الهلال يواجه الترجي التونسي في اشرس لقاءات الدوري
# الافريقي في مركز متأخر من الدوري وخسر اربع جولات من ثمانية وتعادل مرتين
# الهلال والافريقي يلعبان في يوم واحد والمهم للجهاز الفني رصد المباراة
# المريخ يتجاوز الأحزان ويركز على العربية في مواجهة الاتحاد الجزائري
# بكري المدينة يطير للقاهرة بتذكرة سفر لاتجاه واحد وأسد يكشف الأسرار
# سومانا وصلاح نمر يلحقان بالتشكيلة والفريق يصل بسلام وفي قمة الجاهزية
# مباراة اتحاد الجزائر الفرصة الاخيرة لمدرب المريخ الزلفاني
# اهم مرحلة للهلال في ملف الابطال وحذاري من تكرار اخطاء الموسم الماضي
# جمال سالم يتطور مع الهلال والبدايات مشرفة والهلال على أعتاب المجموعات
# الهلال السعودي والنصر في قمة كروية ملتهبة وصراع الصدارة
# قمة ملتهبة في الممتاز الانجليزي بين شيلسي ومانشيستر سيتي
# يقول محدثي ليس من المنطق ان تركزوا على خصم الهلال الافريقي التونسي وتعطوه هذه المساحات الكبيرة ، لدرجة ان الاهتمام وصل لنقل مبارياته تلفزيونيا ، فهل يفعل الافريقي مثل هذا وصحافته وإعلامه ،
يقول محدثي نراكم تتحدثون حتى عن نجومه ومحترفيه ومن يشارك ولا يشارك ، فهل كل هذا قي مصلحة الهلال ،
لانه المطلوب منا ان نظهر للاعبين بان هذا الفريق من القوة بمكان وانه ومن خلال هذا الدور لابد ان يفوز الهلال بعد ان جرب حظه المرة الفائتة امام الفرق الافريقية وتدحرج للكونفدرالية التى تجاوزها للمجموعات ولكنه لم يحقق شيئا وتحديدا لعدم استقرار المدربين ولا حتى التشكيلة الاساسية ،موسم تمارض عدد من اللاعبين والمحترفين والتسجيلات والتبديلات وإنهاء الهلال للبطولة بكشف ناقص ،
الحق يقال اننا دائماً نهتم ونركز على خصوم الهلال وكل خصوم فرقنا ونحاول ان نخدم فرقنا وتضع الجماهير في الصورة ، ولا يهم ان اهتمت صحافتهم او لم تهتم ، في وقت ان الاهتمام والتركيز على الكرة السودانية والمساحات التى تجدها بالخارج توسعت واتسعت ،
الان الهلال وكرتنا السودانية متاحة للجميع
من في الادغال الافريقية او في شمال القارة لا يعرف الهلال صاحب البصمة الكبير والأكثر مشاركة وتواجدا ،
# تاهل من هذا الدور كان متوقعا كما أشرنا مرارا وتكرارا وكلما تقدم الهلال في البطولة تزداد قوة وسخونة وبالتالي فالاهتمام والتركيز مهم ،
اعتقد ان الهلال درس خصمه ما فيه الكافية والفريق كان متاح بدرجة كبيرة ، وحسنا الهلال يتعاقد مع اليماني المتخصص في التحليل وهو هلالي قح كنت قد تفاجأت عندما سرت اخبار بان المريخ سيتعاقد معه ، اعرفه من لندن عندما التقيته لأول مرة مع زميلنا الإعلامي الاعب السر وبعدها عاد للسودان ونثر إبداعه عبر النيلين والإصدارات وتحول لعدة قنوات ولايزال يعطي بنفس الفهم الكبير وهو مكسب
وكان الخرطوم الوطني اول من استعان به ويعرف مقدراته وأهميته برغم ان الخرطوم ولأكثر من موسمين بعيدا عن التنافس الخارجي ،
والان امام الهلال فرصة جديدة لمراقبة هذا الفريق في الدوري التونسي ومواجهته المهمة غداً امام الترجي التونسي ، وكان الفريق الذي يترنح في المركز الثاني عشر من أصل ١٤ فريق في الدوري قد لعب ٨ مباريات خسر نصفها وتعادل مرتين وفاز مرتين ، وله مبراتين اخريين مؤجلتين بسبب المشاركة الافريقية
ومعروف ان الترجي بطل افريقيا والمتصدر للدوري الان بسبع انتصارات وتعادلين وخسارة واحدة سيشارك مباشرة من خلال مرحلة المجموعة في تميز جديد يطبقه الكاف لأول مرة ،
وضع الدوري بالنسبة للأفريقي بائس جداً ولكن هذا لا يعكس روحه الافريقية وحماسه،
صحيح ان الفريق يعاني أزمات ادارية ومشاكل داخلية كثيرة ولكن دائماً اللاعبين بعيدين من هذه الامور ويركزون على عملهم الاحترافي ويحترمونه العقود ويدركون حجم الحوافز التى تنهال عليهم في حال الانتصارات حسب لوائح يدركونها قبل ان يلعبوا ، نوع من ثقافة الفوز والانتصارات ،
# الهلال يتاهب لإجراء الممتاز غداً الاحد في مواجهة هلال كادقلي
والمباراة مهمة للهلال كأعداء للأفريقي التونسي
نتمنى من خلالها ان يعالج الجهاز الفني سلبيات ضياع الأهداف وشحها حتى الان وهو يفوز على السلاطين بهدف ويتعادل مع اهلي شندي سلبيا ،
نتمنى ان يعود الهجوم ويعود الهداف ويعود نجم الاحتراف في هذه المباراة تاهبا للأفريقي ،
اهم ما يميز او يساعد اي فريق عندما يلعب خارج ارضه ان يعرف كيف يصل لشباك خصمه ، لتعقيد الموقف بالنسبة له حتى ولو كان فائزا ، لأنك هنا على أرضك قد تتلقى هدف ويعقد أمورك مهما كانت نتيجة الذهاب ،
وبالتالي فالهلال مطالب بإظهار مهاراته غداً عندما يواجه هلال كادقلي وهو نفس اليوم والتوقيت تقريبا للأفريقي وهو يواجه الترجي التونسي ،
كل التوفيق لهلال الملايين
لحن الختام
# يعتبر دور ال ٣٢ او كما اطلق عليه الكاف التمهيدي تو ، بحكم ان الفرق اقل ٣٠ فريقا تتنافس ليتأهل ١٥ فريقا وينضم لها الترجي التونسي لتشكل فرق دور الثمانية التى توزع على اربع مجموعات ،
يعتبر هذا الدور باي مسمى مرحلة مهمة للهلال لتجاوزه لانه يقود لدور المجموعات
والهلال عانى كثيراً الموسم الماضي وفشل في التأهل في الابطال وتحول لملحق الكونفدرالية ومن ثم المجموعات بعد مباراة صعبة مع الفريق النيجيري ، ولكن الهدف لاحظ الهدف الذي سجلناه خارج الارض رغم الخسارة بثلاثية اهل الهلال ، هدف بشة المعروف ، والفريق طبعا هو فريق لاعب الهلال ومدافعه الحالي إيمانويل ،
الهلال يجب ان يعى ذلك الدرس ويعالج كل السلبيات التى واجهته ،
الأهم كما قلنا ان الذهاب خارج الارض وهي ميزة ليتحكم الهلال في المباراة ويستدرج خصمه للجوهرة الزرقاء ،
# ثبات التشكيلة وثبات مستوى اللاعبين هو الأساس في المشاركة في هذه المرحلة ،
المدرب في وجود لاعبين مميزين في الوسط فاجأ الجميع وربما اللاعب نفسه بمشاركة اطهر الطاهر في وسط الملعب ،
هناك لاعبين بداووا أساسين بامدرمان وعندما سافر الهلال لم يشاركوا وحتى وهم بدلاء او في الدكة ،
ابعد المدرب اربعة لاعبين دفعة واحدة ، اعتقد انها كثيرة او تعديل كبير ، هل لان الفريق حسم الجولة من الذهاب والرباعية ام انه انتهزها فرصة ليجرب بقية اللاعبين ،
نقول دائماً ان اللاب التنافسي مهم للفريق وليس من المعقول ان يكون حقل تجارب ،
الفوز رايح جاي يجب الا ينسينا العديد من الثغرات سواء في خط الدفاع والتمركز او لاعبي الوسط والتمرير الخاطئ ،
الدفاع الهلالي عن طريق بويا ومن كرة ملعوبة له من زميله وهو في وضع مريخ اخطأ التمرير ،
والشغيل وابوعاقلة ايضا هناك تمريرات خاطئة وخطورتها في انها تشكل هجمات مرتدة وخطورة على الهلال ،
التمركز الخاطئ لا نحس به مع ضياع فرص الخصم او تصدي الحارس لها كما حدث في بداية المباراة ومن اول هجمة يجد المهاجم الزنزباري نفسه في مواجهة الحارس. لكن توفيق جمال سالم أنقذ الهلال ،
ترى كيف كان يكون الوضع لو جاء هذا الهدف ،
# والحديث عن جمال سالم يقودنا حقيقة لتطور مستواه منذ التوقيع للهلال وركز كثيرون معى على ما سطرته باحتفاظه لشباكه نظيفة لمدة ٣٦٠ دقيقة وقالوا نطمع في الكثير ،
جمال سالم يمتاز بالتوجيه لزملائه اللاعبين ويكتسب ثقة اكبر عندما تكون الدفاعات أمامه قوية ، والعكس من ذلك عندما يكون في قمة مستواه وتركيزه يعطي المدافعين الثقة ،
جمال سالم يمتاز ايضا بانه صانع ألعاب ماهر بتمريراته الطويلة والتى تحتاج لتدريبات وانسجام من مهاجمي الهلال معه ،هناك الكثير من الحراس يمتازون بهذه الميزة وعلى رأسهم الحضري ،
في الهلال كان هناك الدعيع في الهلال وأشهر تمريرة طويلة في لقاء القمة بعد استلام الكرة ، لزميله كاريكا الذي وجد نفسه بعد خطوة تخطى فيها دفاع المريخ انه في مواجهة الحارس وسجل ، وتقريبا بنفس الطريقة سجل مهند الطاهر بعد ان تلقى تمريرة من كاريكا ويومها فاز الهلال على المريخ بهدفين نظيفين ، المباراة التى علق عليها الاماراتي حمدان الحمادي ،
الهدف الثاني كان قاتلا في الزمن بدل الضائع ، وما أجملها من ذكريات ،
# وصل المريخ بسلام الى الجزائر لمواجهة الاتحاد في الإياب الحاسم لابطال العرب
المريخ تجاوز الأحزان والوداع المبكر من الافريقية وسافر مباشرة الى الجزائر بكامل نجومه وحتى صلاح نمر شفي من الاصابة الكبيرة في الرأس والتى تطلبت غرزتين ، وكذلك تعافى سومانا ، وبالنسبة للمدينة سافر بكري المدينة للقاهرة كما يقول أسد بتذكرة ذهاب حتى يلحق بالبعثة من القاهرة اذا تاكد بانه شفي وجاهز للمشاركة ،والاتجاه الواحد حتى لا يعود للخرطوم ويكلف المريخ من جديد او تحسبا لبلاغ يقال ان المدير الاداري السابق للمنتخب رئيس الوادي نيالا حاليا صديق على صالح فاتحه ضده ،
المريخ يعول على هذه المباراة كثيراً للعبور للدور التالي واستعادة بعض الاراضي ،
وستكون هذه المباراة الفرصة الاخيرة للمدرب في حال فشله في تأهل المريخ .
الحالة
# في أقوى الدوريات العربية على الإطلاق يلتقي اليوم الهلال والنصر في صراع الصدارة
الهلال يشهد استقرا وصدارة وتقدم في البطولة العربية ، بينما النصر ثانيا ولكن الفارق توسع بعد تراجع النصر وخسارته الأسبوع الماضي ، والنصر يعاني بعد ان ودع البطولة العربية ،
ولكن مباريات الفريقين تعتبر قمة قائمة بذاتها ذات طابع وندية وإثارة ،
# من ابرز صدامات الممتاز الانجليزي الليلة المباراة التى ستجمع بين مانشيستر سيتي المتصدر وشيلسي الثالث ،
تحدى جديد للمدرب جوارديولا وكتيبته للاستمرار في الصدارة والمطاردة القوية من ليفربول ،
# اليوم يعود الدوري الاسباني وتعود برشلونة ويعود ميسي في مواجهة إسبانيول ،
برشلونة يريد التمسك بالصدارة خاصة والمنافسة الشرسة من مطارديه إشبيلية والاتلتكو والريال
هناك مواجهة خطرة بين فالنسيا وإشبيلية ،وأخرى والاتلتكو مع دوبيرتيفوالفيس ،
الريال يحل غداً ضيفا على هويسكا المتذيل ،
من ١٤ جولة برشلونة الاول ، إشبيلية الثاني ،اتلتكو الثالث ، ديبورتيفو الرابع ، الريال الخامس ، إسبانيول السادس مع ليفانتي .

إقراء أيضا  الحكومة السودانية تتخلى عن احتكار تصدير الذهب لصالح القطاع الخاص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق