المراة التى ينجزب اليها الرجل 2019

الحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي اله وصحبه :
من هي المرأة التي ينجذب إليها الرجل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هذه المسالة إن فتحت للاستفتاء ستجد مختلف الآراء ووجهات النظر ….
لكن ….. من هي حقا المرأة التي ينجذب إليها الرجل ؟…….
المرأة التي إذا تزوجها تظل مصدر انجذاب شديد
ومصدر ولع وحب له دائما وأبدا ولا يستطيع أبدا أن يلتفت لغيرها …..
هنا سأشرح المسالة أيضا اعتمادا علي الجوانب النفسية
وما وراء الكواليس من الجوانب الحيوية التي خلقها الله في الرجل والمرأة ….
لذا أقول أن المرأة التي ينجذب إليها الرجل ….هي :
أولا : قوية الشخصية ….
والمرأة قوية الشخصية لا اقصدها القوية مع زوجها …لا ….
أعني القوية في ذاتها ….وقوة الشخصية تكمن في المرأة:
أولا: الوااااثقة من نفسها …
وهناك فرق كبير بين الواثقة من نفسها وبين المغرورة المتكبرة ؟؟؟!!!!
ثانيا: التي تستطيع الصمود أمام النكبات …والمحن …..والأزمات .
ثالثا :التي لا تجري وراء التفاهات ….والترهات …..والقيل والقال ؟؟؟؟.
رابعا: التي تحتمل الأوجاع والآلام …..
وليست التي تتوجع وتشتكي وتولول وتمرض دائما!!!!.
خامسا:التي تستطيع اتخاذ القرارات فورا ….
وليست المترددة ؟؟؟؟…الموسوسة؟؟؟؟.
……..هذه الأمور……..
لا يستطيع الرجل نفسيا أن يتنازل عنها في المرأة ..
————–
فإذا كانت قوة الشخصية في المرأة هي أول مصدر لانجذاب الرجل فالأمر الثاني هو :
المرأة الخاضعة تماما لأوامر وقرارات الرجل ……..!!!!!!!
والخضوع المطلق هذا – في غير معصية الله- يضفي علي المرأة أنوثة طاغية …
هذه الأنوثة التي في المقابل تصب في رجولة الرجل مباشرة…. فتقويها ….
وأنا سأقول جملة مهمة قاعدة ..هذه الجملة ربما سأكررها كثيرا في مواضيع قادمة ألا وهي :
كلما زادت أنوثة المرأة مع الرجل كلما زادت رجولة هذا الرجل !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
لذا أقول يا حسرة النساء اللاتي لا يتركن الجدال مع أزواجهن في كل شيء.مش قدارة امسك دموعي
———–
ثالثا : المرأة الودودة مع أهله ….
فكلما توددت المرأة إلي أهل الرجل كلما أحبها إجباريا وخاصة إذا أحبت أهله بصدق.
———–
رابعا : المرأة قوية الجسد ….
ولا أعني ذات العضلات …بل أقصد المرأة التي هي بصحة جيدة …
وجسد متماسك … محتفظة بنضارتها وشبابها وصحتها .
(وهذه النقطة سيكون لها موضوع شامل في مرة لاحقة إن شاء الله ).
————
خامسا: المرأة الهادئة الطبع ….
التي هي كالماء النقي يسترسل في جدول صغير ……..
التي صوتها منخفض دائماً… وأيضا …..قليلة الكلام !!!
والمرأة الهادئة الرزينة مصدر جاذبية للرجل ويشبع في نفسه أموراً كثيرة تحتاجها طبيعته ….
فماذا أقول إذاً لمعظم النساء اللائي أصبحن يتحدثن بشكل مرضي …مخاصماكي
وهذا ناهيك عن اللاتي لا يكففن عن الصراخ في حضور الزوج ؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!

ربما ينتظرن أن يلتفت لغيرهن يوما ما ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟مش قدارة امسك دموعي
————–
أيضا من الأمور الهامة جدا أن المرأة التي ينجذب إلها الرجل هي :
المرأة التي ؟!!!!!….لا …..تنظر إليه كثيرا !!!!!!!!!!
لأن الرجل بطبيعته ينفر تلقائيا ولا شعوريا من المرأة التي تنظر إليه كثيرا

(وهذا أمر عجيب سبحان الله) …..
أو التي تنتبه إليه كثيرا …وأيضا التي تعيره اهتماما زائدا عن اللازم ….
أو التي بين قوسين (رامية نفسها عليه )…..أما التي هي عكس ذلك فإن الرجل ينجذب إليها بشدة .
————-
سابعا: المرأة الحيية ….
والحياء في المرأة صفة تأسر قلب الرجل بعكس الجرأة والوقاحة ….والحياء شيمة جميلة تضفي جمالا علي المرأة …..
و…أدباً !!!
فتجعل المرأة تستحي أن تجلس أمام زوجها بطريقة وقحة
أو تتلفظ بألفاظ أو أفعال وقحة …وغير ذلك .
————-
أخيرا …سأتكلم في مسألة حساسة (وعفواً) هي العلاقة الجسدية :
من هي المرأة التي تجذب الرجل في العلاقة الجسدية ؟؟؟؟؟
عندما أتحدث عن الأنوثة في المرأة وأقول هي المرأة الناعمة الهادئة الرقيقة …
سأقول أن مصدر إثارة الرجل في العلاقة الجسدية هي في المرأة الهادئة الناعمة أيضاً في العلاقة الجسدية …….
وهذا يضرب بالتصور الذي يقول أن المرأة يجب أن تكون منفعلة ومشاركة مع الرجل …
وأنا أضيف حزينة مثل الغربيات في الأفلام الأجنبية !!!!!!!!)
وعلي أي حال هناك فرق بين المرأة الهادئة ….والمرأة الباردة !!!!!…..
المرأة الهادئة هي التي تنفعل وتشعر بجسد هذا الرجل الذي هو زوجها
ولكن هذا الانفعال لا يترجم إلي ردود أفعال تشبه أفعال وردود أفعال الرجل .
الإثارة تكمن في أن تنفعل المرأة وهي هادئة ظاهريا …
لأن الرجل حينها سيشعر بانفعالها روحيا ….
أما هي فلا بد أن تراعي الهدوء والنعومة لأن هذا هو الذي سيثير الرجل بالفعل …
لأن يكون الرجل هو الفاعل …وهو المقبل نحوها وليست هي !!!!
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الوسوم
عزيزي الزائر اذا كان لديك اي سؤال او اي استفسار يمكنك مراسلتنا عبر رقم الواتساب 0993817568
إغلاق
إغلاق