الغباء و العيش بسعادة 2019

لاستمرار الحياة الزوجية، و العيش بسلام، لابد على الطرفين من التضحية، و علينا أن نتأكد دائما، أننا عندما نرى علاقة زوجية ناجحة،
فهذا يعود بالأساس إلى أن احد الطرفين يضحي من اجل استمرارها،
و لان تستطيع السفينة الوصول إلى بر الأمان.. علينا أن نتفق جميعا على أن العلاقة الزوجية،
لكي تكون علاقة ناجحة، لا بد من التضحية و من التنازل في أحيان كثيرة، بل و التظاهر بالغباء في أحيان أخرى.
لأن التفكير و التركيز مطولا في أمورا صغيرة كانت أم كبيرة، أشياء قد لا تخدم مصلحتنا و علاقتنا بالطرف الآخر،
لأن التفكير المطول و بحث كل الأحداث من جميع الجوانب قد يخلق بداخلنا الشك و الهواجس، التي قد تكون السبب في عدم نجاح العلاقة الزوجية .

فكم من الجميل أن نعيش حياتنا بكل بساطة، أن نبحث عن الأمور التي تسعدنا و أن نبتعد عن كل الأفكار السلبية التي قد تعترينا،
أن نضع للآخر ألف عذر قبل اتهامه، و أن نخلق لنفسنا عالما خاصا ننقل إليه كل الأفكار الجميلة،
و نجعلها واقعنا الذي نحب العيش فيه. أن نكون أقرب إلى السذاجة منه إلى الذكاء،

الوسوم
إغلاق
إغلاق